اتصالات وتكنولوجيا

توقعات بانتعاش سوق الهواتف المحمولة في‮ ‬2010


إعداد - هدي ممدوح
 
تراجعت مبيعات الهواتف المحمولة بنحو %1 خلال 2009 ، وهو أول انخفاض لها منذ 8 أعوام، حيث اتجه المستهلكون إلي تخفيض نفقاتهم أثناء فترة الركود الاقتصادي التي سادت العام الماضي، ومع ذلك يتوقع المحللون أن تعود السوق للانتعاش عبر زيادة المبيعات خلال 2010 بنسبة ستتراوح بين %11 و%13.

 
كانت مؤسسة »جارتنر« للأبحاث والاستشارات التقنية قد توقعت في وقت سابق أن تنمو سوق مبيعات الهواتف المحمولة بنسبة %9 خلال العام الحالي، ولكنها رفعت من توقعاتها بعد ارتفاع انفاق المستهلكين خلال الربع الرابع من 2009 وزيادة مبيعات الهواتف النقالة في نفس الربع بنسبة %8.3 مقارنة بعام 2008.
 
من جانبها، ذكرت »كارولينا ميلانسي« المحللة بشركة »جارتنر« أن المستهلكين مازالوا أقل اهتماماً بسوق الهواتف النقالة مقارنة بنهاية العام الماضي، مشيرة إلي أن السوق تزخر بمجموعة متنوعة من الهواتف، التي تتناسب مع مختلف الأذواق.
 
ورغم ذلك أعربت »ميلانسي« عن حذرها بشأن انخفاض متوسط أسعار بيع الهواتف المحمولة هذا العام، موضحة أن ذلك يأتي كنتيجة مباشرة للمنافسة الشديدة التي تسود السوق بواسطة الشركات، حيث تراجعت الأسعارالعام الماضي بنحو %10 وتسود توقعات بتراجعها %4 خلال العام الحالي.
 
وطبقاً لما ذكرته صحيفة »فاينانشيال تايمز«، انتعشت مبيعات هواتف »سامسونج« الكورية الجنوبية و»آبل« الأمريكية وحقق نظام تشغيل هاتف »جوجل« - أندرويد -رواجاً هائلاً، ليكون الفائز الأكبر في 2009، في حين جاءت شركات »نوكيا« الفنلندية و»موتورولا« الأمريكية و»سوني اريكسون« اليابانية -السويدية في المراتب الأخيرة.
 
كان النصيب الأكبر في السوق لصالح »سامسونج« الكورية والتي امتلأت السوق بمجموعة مختلفة من هواتفها المحمولة، لتستأثر بنحو %19.5 من السوق العالمية خلال العام الماضي، بعد أن كان نصيبها %16.3 في 2008، علي عكس حصة »نوكيا« التي تراجعت عما سجلته عام 2008 لتبلغ %36.4 خلال العام الماضي.
 
كذلك كانت الحال بالنسبة لشركتي »سوني أريكسون« و»موتورولا«، حيث شهدت كلتاهما انخفاضاً في حصتهما السوقية بحوالي %5، وتقول »ميلانسي« إن بعض الشركات بذلت أقصي ما بوسعها للبقاء ضمن أكثر شركات المحمول مبيعاً علي مستوي العالم.
 
وبالنسبة للهواتف الذكية، مثل هاتف »آي فون« التابع لشركة »آبل«، فقد استمرت مبيعاته في التعافي خلال العام الماضي، وسجلت المبيعات الكلية لهذا النوع من الهواتف العام الماضي نحو172.4  مليون هاتف، بزيادة %23.8 عن عام2008 ، وفي الوقت الحالي تستحوذ مبيعات الهواتف الذكية علي %14 فقط من جملة مبيعات الهواتف المحمولة.
 
وفي هذا السياق، ارتفعت الحصة السوقية لشركة »آبل« بنحو 6.2 نقطة مئوية، لتزيح شركة »ميكروسوفت« من المرتبة الثالثة، ولذلك تسعي »ميكروسوفت« نحو تعزيز مكانتها في سوق الهواتف الذكية من خلال تقديم نظام تشغيل جديد - ويندوز 7 سيريوس في المؤتمر العالمي للهواتف المحمولة الذي عقد في »برشلونة« خلال فبراير الماضي.
 
كما شهدت الهواتف التي تعمل بنظام تشغيل »أندرويد« رواجاً كبيراً، لتستأثر بحوالي %3.9  من السوق، بعد أن كان نصيبها السوقي فقط %0.5 في 2008، وكان أغلب ذلك الارتفاع خلال الربع الأخير من العام الماضي.
 
علي صعيد آخر، ذكر »الاتحاد الدولي للاتصالات« التابع لهيئة الأمم المتحدة، أن عدد مشتركي شركات الهواتف المحمولة سيسجل 5 مليارات شخص هذا العام.
 
فمع نهاية العام الماضي، سجل عدد المشتركين عالمياً حوالي 4.6 مليار شخص، بمعدل اختراق - أي النفاذ للأسواق وتغطيتها - بلغ %67، وفي الدول النامية وصل معدل الاختراق إلي %57 وهو أكثر من ضعف ما سُجل في عام 2005 حين كان معدل الاختراق %23، في حين كان متوسط معدل الاختراق في الدول المتقدمة %100.
 
وطبقاً لما أفادت به وكالة »رويترز«، ذكرت »سبيرانزا ماجبانتاي« الخبيرة الاحصائية، أن الطلب علي الهواتف المحمولة يعتمد علي فئة معينة من الأفراد وهم من لا يمانعون في إنفاق المتاح لديهم من الدخل للتمتع والاستفادة من مختلف خدمات المحمول حتي في أوقات الأزمات المالية.
 
وافاد الاتحاد بأن عدد اشتراكات الهواتف النقالة ذات النطاق العريض سيتجاوز مليار اشتراك هذا العام مقارنة بـ600 مليون اشتراك في 2009، وقال حمدون توريه، الأمين العام للاتحاد في تصريح في »مؤتمر الهواتف المحمولة العالمي« ببرشلونة في اسبانيا انه حتي خلال الازمة الاقتصادية، لم يشهد الطلب علي خدمات الاتصال أي انخفاض، ليسجل عدد مشتركي الهواتف النقالة 4.6 مليار شخص.
 
وأعرب عن ثقته في استمرار زيادة خدمات الهواتف النقالة خلال 2010، حيث سيزداد عدد الذين سيجرون الاتصالات الهاتفية عبر الانترنت.
 
واشار الي ان الزيادة في عدد المشتركين في الدول النامية كان سببها استخدام الهواتف في التعاملات المصرفية، وكذلك للحصول علي الخدمات الصحية. فعلي سبيل المثال يتم ارسال رسائل لهواتف المرضي لتذكيرهم بمواعيدهم الطبية وضرورة اجراء الفحوص قبل الولادة للنساء.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة