سيـــاســة

"الرئاسة": لا بديل عن الحوار لتأمين مسار التحول الديمقراطي


خاص- المال:

قال مصدر مطلع لـ"المال"، إن رئاسة الجمهورية تتابع استعداداتها لجولة الحوار الوطني القادمة، وذلك بالتواصل مع مختلف القوى الوطنية لتوسيع دائرة المشاركة في منظومة الحوار الوطني مرحبة بكل الجهود الساعية للتوافق حول ضوابط وآليات الحوار، مؤكدا أن الرئاسة تكرر تأكيدها على تقديرها لوثيقة الأزهر وما تضمنته من قيم ومبادئ و تتطلع إلى التزام جميع القوى الوطنية بها وتفعيل بنودها.

وأضاف المصدر أنه ينتظر عقد اللقاء التالي لجولات الحوار الوطني خلال الأسبوع القادم بحضور رئيس الجمهورية، حال انتهاء مصر من استضافة مؤتمر قمة التعاون الإسلامي الذي بدأت فعالياته التحضيرية منذ الأمس وتتواصل بحضور زعماء وقادة دول العالم الإسلامي حتى نهاية الأسبوع الحالي.
ولفت إلي أن مؤسسة الرئاسة تجدد تأكيدها على أن أجندة الحوار مفتوحة لمناقشة أي قضايا وطنية ترى القوى السياسية والمجتمعية ضرورة إضافتها إلى جدول أعمال الجلسة القادمة، إيمانا من الجميع بأنه لا بديل عن الحوار لتأمين مسار التحول الديمقراطى فى مصر وأنه السبيل الأول للتقريب بين الرؤى السياسية المتنوعة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة