بورصة وشركات

أرباح‮ »‬O.T‮« ‬مرشحة للتراجع في الربع الأخير بسبب أحداث الجزائر وانخفاض المشتركين الجدد


نشوي حسين
 
يترقب المتعاملون بالسوق إعلان نتائج أعمال شركة »أوراسكوم تليكوم« خلال العام المالي 2009 منتصف الشهر الحالي، في ظل التحديات المتلاحقة التي واجهتها ذراعها الاستثمارية بالجزائر»دجيزي« والتي تمثل ايراداتها ما يزيد علي %41 من اجمالي الايرادات الكلية للشركة.

 
توقع محللون ماليون بقطاع الاتصالات أن تتأثر ارباح الربع الأخير من 2009 لأوراسكوم تليكوم سلبا بعدة عوامل، في مقدمتها انخفاض ايرادات »دجيزي« والتي تستحوذ علي نصيب الاسد من اجمالي ايرادات أوراسكوم نتيجة الاحداث التي لحقت بالشركة خلال الفترة الماضية ودفع نحو120 مليون دولار تمثل %20 من اجمالي الضرائب المستحقة عليها لمصلحة الضرائب الجزائرية، علاوة علي افتقاد الشركة ارباح فروق العملة التي حققتها خلال الربع الثالث والتي تجاوزت 77 مليون دولار،بالاضافة الي التوقعات بشأن تراجع اعداد المشتركين الجدد.
 
وحددت شركة »النعيم« القابضة للاستثمارات المالية« صافي ارباح الربع الرابع لأوراسكوم تليكوم عند 126 مليون دولار، بانخفاض نسبته %30.4، مقارنة بـ181 مليون دولار ارباح الربع الثالث، فيما حددتها »بلتون فاينانشيال« عند 62 مليون دولار، بتراجع %62، كما توقعت »سي اي كابيتال« ارباح الربع الرابع عند116 مليون دولار، دون احتساب الضرائب وفروق العملة، و3 ملايين خسائر بالاخذ في الاعتبار العوامل السابقة.

 
في البداية، توقع أحمد عادل، المحلل المالي بقطاع الاتصالات بشركة النعيم القابضة للاستثمارات المالية أن تتأثر نتائج اعمال الربع الاخير لشركة أوراسكوم تليكوم سلبا بمجموعة من العوامل، في مقدمتها انخفاض ايرادات عمليات الشركة بالسوق الجزائرية بعد الاحداث المتلاحقة خلال الفترة الاخيرة، بالاضافة الي التوقعات حول انخفاض عدد المشتركين الجدد، نتيجة حالة النضج التي وصل اليها قطاع الاتصالات المحلي والذي ظهر من خلال نتائج أعمال »موبينيل« بعد اشتداد حدة المنافسة بالسوق، علاوة علي افتقاد الشركة عامل ارباح فروق العملة والذي ساهم بصورة كبيرة في دفع ارباح الربع الثالث للارتفاع بنحو 77.8 مليون دولار.

 
وحدد »عادل« صافي ارباح الربع الأخير لشركة »OT « خلال عام 2009 عند 126مليون دولار، بانخفاض نسبته %30.4 مقارنة بـ181 مليون دولار للربع الثالث، وبارتفاع %44.8 علي المحقق الفعلي من ارباح الربع الاخير من 2008، والبالغ 87 مليون دولار، متوقعا أن يصل اجمالي أرباح عام 2009 الي475  مليون دولار، بارتفاع نسبته %10.2، مقارنة بـ 431  مليون دولار المحقق الفعلي لعام 2008.

 
ورجح المحلل المالي بشركة النعيم أن تتأثر ايرادات الربع الاخير من 2009 سلبا بانخفاض مساهمة شركة دجيزي في اجمالي الايرادات والتي حددها عند1.317  مليار دولار، وتصل حصة الذراع الجزائرية فيها إلي479  مليون دولار بمايمثل %36.4، مقارنة بـ509  ملايين دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي بما يمثل %39، لافتا الي ان التوقعات أبقت علي نفس ايرادات الربع الثالث لشركة دجيزي والتي جاءت عند 479 مليون دولار.

 
يذكر أن اجمالي ايرادات شركة اوراسكوم تليكوم خلال عام 2008 بلغ 5.327 مليار دولار، بارتفاع %5.2  عن توقعات النعيم لعام 2009 والتي حددتها عند 5.061 مليار دولار.

 
وتوقع أحمد عادل، المحلل المالي بشركة النعيم للوساطة، أن يبلغ عدد المشتركين الجدد بنهاية عام 2009 الي94  مليون مشترك، بانخفاض %20.5 مقارنة بـ 78 مليون مشترك جديد خلال 2008، كما حدد نصيب مساهمة شركة دجيزي من اجمالي ايرادات أوراسكوم تليكوم خلال 2009 عند %36.8، مقارنة بـ%38.3 لعام 2008.

 
وفي سياق متصل، توقعت سالي ميخائيل،المحللة المالية بقطاع الاتصالات بشركة بلتون، أن تحقق شركة أوراسكوم تليكوم صافي ارباح خلال العام المالي الماضي بنحو 427 مليون دولار، بانخفاض %0.9  مقارنة بـ 431 مليون دولار خلال 2008، علي أن يصل اجمالي ايرادات 2009 الي 5.008 مليار دولار،مقابل 5.327 مليار دولار المحقق الفعلي لـ2008 ، بانخفاض %5.9 .

 
وحددت ميخائيل صافي ارباح الربع الرابع لشركة أوراسكوم تليكوم عند 62 مليون دولار بتراجع نسبته %62، مقارنة بـ181 مليون دولار للربع الثالث من العام الماضي، وهو ما ارجعته الي دفع شركة أوراسكوم نحو 120 مليون دولار بنهاية ديسمبر الماضي للحكومة الجزائرية بما تمثل %20 من اجمالي الضرائب المستحقة عليها، مما سيدفع الشركة لتحويلها الي مخصصات وهو ما سيؤثر سلبا علي ارباح الربع الاخير.

 
وكانت مصلحة الضرائب الجزائرية قد أخطرت »أوراسكوم تليكوم الجزائر« في 17 نوفمبر الماضي بضرائب عن 3 اعوام ماضية  والتي قدرت فيه المصلحة الضرائب وغرامات التأخير بنحو 596.6 مليون دولار، وقدمت أوراسكوم تليكوم طعنا اداريا ضد مصلحة الضرائب، الا انها اضطرت لدفع %20 من اجمالي الضرائب المستحقة حتي تتمكن من  اتخاذ جميع الاجراءات القانونية الضرورية ضد هذه المطالبة للحفاظ علي حقوقها وفقا للقوانين الجزائرية.

 
واوضحت المحللة المالية بـ»بلتون« أن انخفاض التوقعات بشأن إيرادات أوراسكوم تليكوم خلال عام2009  يعتمد بالاساس علي تراجع التوقعات بشأن تمكن الشركة من إضافة مشتركين جدد  خاصة في السوق الجزائرية، وتوقعت أن ينخفض نصيب مساهمة ايرادات شركة »دجيزي« من اجمالي الايرادات ليبلغ%37 خلال الربع الرابع مقارنة بـ%41 للاشهرالتسعة.

 
يذكر أن إيرادات شركة موبيلينك العاملة بالسوق الباكستانية والتابعة لأوراسكوم تليكوم استحوذت علي %22.6 من اجمالي ايردادت الأشهر التسعة، تليها »موبينيل« بنسبة %20، ثم تونيسيان العاملة بالسوق التونسية بنسبة%7.6 ، تاليها بنجلالينك وتليسيل بنسبتي%7.4 و%2 علي التوالي.

 
من جانبه، حدد محمد حمدي،المحلل المالي بقطاع الاتصالات بشركة سي آي كابيتال أرباح الربع الاخير لشركة أوراسكوم تليكوم عند 116 مليون دولار، بانخفاض %35.9 لارباح الربع الثالث عند 181 مليون دولار، مؤكدا أن هذه التوقعات لم تأخذ في الاعتبار ارباح او خسائر فروق العملة وقيمة الضرائب الجزائرية.

 
وأضاف أنه بالاستناد إلي العوامل السابقة فإن توقعات »سي آي كابيتال« بخصوص ارباح الربع الاخير لأوراسكوم ستتحول الي خسائر قدرها 3 ملايين جنيه.

 
كما توقع حمدي أن تتأثر ايرادات الربع الاخير لـ»أوراسكوم تليكوم « سلبا جراء الاحداث الاخيرة التي لحقت بفرعها بالسوق الجزائرية، علاوة علي انخفاض التوقعات الخاصة بزيادة عدد المشتركين الجدد والذي حددها عند 2.9 مليون مشترك فقط، محددا إيرادات الربع الاخير عند 1.323 مليار دولار

 
وتوقع المحلل المالي بـ»سي آي كابيتال« أن تنخفض ايرادات شركة دجيزي خلال الربع الرابع  بنسبة%5  وذلك بسبب اشتداد حدة المنافسة مع الشركات العاملة بالسوق الجزائرية مع اتساع الحصة السوقية للشركات المحلية علي حساب دجيزي، مشيرا الي سوقي بنجلاديش وكوريا الشمالية باعتبارهما الاسواق التي ستتولي قيادة نمو ايرادات الربع الاخير لأوراسكوم تليكوم.

 
يذكر أن هيئة تنظيم الاتصالات ببنجلاديش قد أعلنت أن  عدد مشتركي التليفون المحمول لشركة بانجلالينك التابعة لأوراسكوم تليكوم قد بلغ 13.87 مليون مشترك خلال شهر ديسمبر الماضي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة