أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

منظمة حقوقية تطالب النائب العام بالإفراج عن طفل مريض محتجز


نجوى عبد العزيز

أدانت المنظمة المصرية لحقوق الإنسان واقعة احتجاز الطفلين محمود عادل محمد حسن وعبدالرحمن رمضان محمد البالغين من العمر أربعة عشر عاما بداخل قسم برج العرب في الاسكندرية،وعدم إيداعهم دار للرعاية بناء على قرار النيابة العامة .

وكان الطفلان المذكوران قد مثلا أمام النيابة العامة يوم السبت الماضي ،وقدم محامي الطفلين تقريراً عن الحالة الصحية للطفل محمود عادل يفيد بأنه يعاني سرطان العظام ويأخذ علاجا لا يتوافر في محبسه، وأصدرت النيابة قرار بتجديد حبسهما 15 يوما وإيداعهما بدار لرعاية الأحداث، ولكن رئيس مباحث قسم برج العرب رفض تنفيذ هذا القرار وتم إيداعهما داخل سجن القسم.

  وأكدت المنظمة –في بيان لها اليوم- أن واقعة احتجاز طفلين داخل القسم تأتي بالمخالفة للقوانين المتعاقبة والتي منحت الحدث حماية أكثر من البالغين ،وذلك اعترافا بأن الإنسان فى هذه الفترة من العمر يكون بحاجة إلى الرعاية والعناية والتوجيه،وعلى رأسها القانون المصري وخاصة القانون رقم 12 لسنة 1996 والمعدل بالقانون 126 لسنة 2008 والذي ينص على عدم جواز تحميل الأطفال دون الثانية عشرة المسئولية الجنائية، وعدم جواز وضع الأطفال دون سن الخامسة عشرة رهن الاحتجاز، بما فيه الاحتجاز المؤقت.

  ولفتت المنظمة إلى  أن السلطات عليها "تجنب حرمان الطفل من البيئة الأسرية إلا كملجأ أخير ولأقصر مدة زمنية مناسبة"، وكذا الاتفاقيات والمواثيق الدولية المعنية بحقوق الإنسان ومنها إعلان جنيف لعام 1933 والذي منح الطفل حقوق وضمانات، وكذا الإعلان العالمى لحقوق الطفل الصادر عن الأمم المتحدة عام 1959 ، والذى عبر عن إدارة المجتمع الدولى فى الاعتراف بمجموعة من المبادئ التى رأى واضعوها فى ذلك الوقت أنها كفيله بتحقيق الرعاية للأطفال على المستويات الاجتماعية والاقتصادية والصحية، واتفاقية حقوق الطفل والتي نصت في متن المادة السابعة والثلاثين على أنه "يجب أن يجري اعتقال الطفل أو احتجازه أو سجنه وفقاً للقانون ولا يجوز ممارسته إلا كملجأ أخير ولأقصر فترة زمنية مناسبة".

  من جانبه يري حافظ أبو سعده رئيس المنظمة أن الأطفال هم قادة المستقبل والأمل في غد أفضل، كما أنهم أكثر الفئات في حاجة إلى التوجيه والإرشاد في كافة المجالات وعلى كل المستويات، ولهذا فإنه لا يجب تدمير مستقبل هؤلاء الأطفال بإيداعهم حجز القسم مما سيؤثر على مستقبلهم وحياتهم في المستقبل مما يحول من هؤلاء الأطفال قنابل موقوتة تهدد المجتمع والأمن العام .

  وشدد أبو سعده على أن واقعة احتجاز الطفلين سالفة الذكر تعد انتهاكاً واضحا وصارخا للمواثيق والاتفاقيات الدولية والقانون المصري ذاته وتأتي تحدي لسلطة النيابة العامة التي قررت إيداعهما بدار أحداث،وهو الأمر الذي يتطلب من الحكومة المصرية وخاصة وزير الداخلية توضيح هذا الموقف ولماذا هذا التحدي السافر لحقوق الطفل.

   وطالبت المنظمة النائب العام بالافراج عن الطفل محمود عادل وذلك لاصابته بالسرطان وخشيه على حياته من الخطر الناجم عن عدم استكمال العلاج الذى يتلقاه .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة