أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

أرباح المصرية للاتصالات مرشحة للزيادة‮ ‬%30‮ ‬بدعم من تنوع الأنشطة


محمد فضل
 
توقع محللون ماليون ان تشهد شركة المصرية للاتصالات طفرة في أرباحها خلال عام 2009 لتتجاوز حاجز 3.2 مليار جنيه مقابل 2.448 مليار جنيه خلال 2008 في ضوء تخفيضها التكاليف والنفقات التشغيلية والعمومية ، فضلاً عن تركيزها علي تنويع مصادر الدخل وتنشيطها من خلال شركة »تي اي داتا« التي تمتلك حصة سوقية تقترب من %70 وهو ما يؤهلها إلي المساهمة بنسبة %10 من حصة إيرادات الشركة.

 
كانت المصرية للاتصالات قد حددت 15 مارس الحالي موعداً للإعلان عن نتائج أعمالها عن عام 2009.
 
ورجح المحللون ان تنمو الايرادات بمعدل طفيف بما لا يجاوز %2 في ضوء المنافسة الشرسة التي تواجهها من شركات المحمول الثلاث مما يضعف الايرادات التشغيلية وأشاروا إلي ان عوائد الاستثمار في شركة فودافون التي تساهم فيها المصرية للاتصالات بنسبة %45 من المتوقع ان تدعم ارباحها قبل الضريبة بنسبة %36 علاوة علي البوابة الدولية التي تحتكرها شركة التليفون الثابت والتي من المرجح ان تبلغ نصيبها من ايرادات الشركة حوالي %40 خلال 2009.
 
في البداية توقعت نعمة الله شكري، المحللة المالية بشركة اتش سي للاستثمارات المالية ان تسجل شركة المصرية للاتصالات صافي ربح خلال الربع الاخير من عام 2009 يبلغ 824 مليون جنيه لتحقق زيادة قدرها %7.3 عن الربع الثالث من نفس العام في ظل التحسن في هوامش الربحية.
 
وأضافت ان المصرية للاتصالات من المتوقع نجاحها خلال الربع الرابع من2009  في استكمال الطفرة التي حققتها في ارباحها خلال الأشهر التسعة السابقة ليبلغ صافي ارباحها خلال العام حوالي3.235  مليار جنيه مقابل 2.448 مليار جنيه في عام 2008 بزيادة نسبتها %32.14 مدعومة بارتفاع ارباح شركة فودافون مصر التي من المتوقع ان تبلغ نسبة مساهمتها في ارباح المصرية للاتصالات قبل الضريبة %36.

 
ورجحت شكري ان يبلغ نمو الايرادات التشغيلية للمصرية للاتصالات خلال الربع الاخير %1 فقط مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي نتيجة طبيعة التليفون الثابت الذي ينمو ببطء، وألمحت إلي ان الأشهر التسعة الأولي شهدت انخفاضاً في عدد المشتركين الا ان سعي الشركة لطرح بعض العروض مثل تقديم جوائز للعملاء الذين يسددون الفواتير الخاصة بهم مبكرا، ساهم في سرعة التحصيل وتقليل نسبة توقف المشتركين عن السداد.

 
 وتوقعت ان تصل ايرادات الشركة خلال العام إلي حوالي 10.314 مليار جنيه بزيادة نسبتها %1.9 مقابل 10.117 مليار جنيه خلال 2008، بما يدفعها إلي تنويع انشطتها عبر تنشيط ايرادات شركة »تي اي داتا« للانترنت التي ينتظر ان تبلغ نسبة مساهماتها في ايرادات المصرية للاتصالات %11، ورشحت حصة تي ايداتا في ايرادات المصرية للاتصالات للزيادة في عام 2010 نتيجة تزايد اعداد المشتركين خاصة من شريحة الشباب.

 
ومن جانبه رجح أحمد عادل، المحلل المالي بشركة »النعيم« للاستثمارات المالية، تراجع ايرادات المصرية للاتصالات خلال الربع الاخير من 2009 إلي 2.470 مليار جنيه مقابل 2.625 مليار جنيه خلال الفترة المقارنة من 2008 بانخفاض قدره %5.9، فيما رشح ان ترتفع ايرادات العام من 10.117 مليار إلي 10.213 مليار جنيه.

 
ولفت إلي ان الشركة ركزت جهودها في خفض التكاليف وهو ما سيساهم في ارتفاع هامش الربح قبل خصم الضرائب والفوائد والاهلاك خلال الربع الاخير إلي 1.191 مليار مقابل 940 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الاسبق بزيادة نسبتها%26.7 ، متوقعا ان يصل صافي الارباح خلال الربع الرابع إلي 620 مليوناً مقابل601  مليون جنيه خلال فترة المقارنة، علي ان يسجل صافي ربح خلال العام بأكمله قدره 3.197 مليار جنيه مقارنة بـ2.448 مليار جنيه.

 
وأوضح عادل ان ايرادات مبيعات التجزئة للمصرية للاتصالات بدأت تعاني منذ الربع الثالث خلال عام 2009 من المنافسة الشرسة مع شركات المحمول الثلاث التي نجحت في اقتناص شريحة من مشتركي شركة الهاتف الثابت، وهو ما دفعها إلي تقديم عروض جديدة مثل تخفيض دقيقة المحمول إلي 15 قرشاً والمحافظات إلي 3 قروش بالاضافة إلي الغاء ما يفوق مليون اشتراك للعملاء الممتنعين عن السداد، مما ادي إلي عودة 300 ألف مشترك مرة اخري علاوة علي تخفيف تكاليف الاشتراكات غير المفعلة ورفع متوسط العائد لكل اشتراك.

 
وتوقع ان يتراجع عدد مشتركي التليفون الثابت من 12.1 مليون إلي 10.2 مليون بانخفاض نسبته %15.7.

 
واضاف المحلل المالي بشركة النعيم ان المصرية للاتصالات تحاول التغلب علي الضغوط التي تعاني منها الخدمات الصوتية بتنشيط مصادر الدخل الأخري والتركيز علي تنويعها من خلال شركة »تي إي داتا« التي تستحوذ علي حصة تقترب من %70 من الانترنت فائق السرعة خاصة انها تشهد انضمام مزيد من العملاء، فضلا عن البوابة الدولية التي تنفرد بها المصرية للاتصالات مرجحاً ان يبلغ نصيبها من ايرادات الشركة حوالي %40 لاسيما ان شركات المحمول تعجز عن مزاحمة شركة التليفون الثابت في الخدمة الدولية بسبب تكاليفها الباهظة.

 
وأشارعادل إلي انه في إطار تنويع الشركة مصادر الدخل، اقتحمت قطاع الكابل البحري الذي سيدر عائدات فعلية وملموسة خلال الربع الثاني أو الثالث من 2010 خاصة ان شركة فودافون مصر التي تساهم فيها الشركة بـ%45 تبحث أيضا عن تنويع مصادر الدخل، ورجح ان تنخفض عوائد المصرية للاتصالات من فودافون خلال الربع الرابع إلي 294 مليوناً مقارنة بـ353 مليون جنيه خلال الفترة المقارنة من 2008 بانخفاض نسبته %16.7، علي ان يبلغ اجمالي عوائدها خلال العام 1.317 مليار جنيه.

 
وفي سياق متصل رشحت سالي جرجس، المحللة المالية بشركة »بلتون فاينانشيال« للاستثمارت المالية، ان تشهد ايرادات المصرية للاتصالات نمواً معتدلاً خلال 2009، حيث من المتوقع ان تبلغ ايراداتها 10.334 مليار مقابل 10.117 مليار جنيه في العام السابق، وذلك في ضوء عدم وقوع تطورات ملحوظة علي صعيد الخدمات الصوتية.

 
وأشارت إلي انه من المرجح أن تخفض المصرية للاتصالات تكاليف الانتاج من 6.012 مليار إلي 5.684 مليار جنيه بما سيؤدي إلي ارتفاع مجمل الربح من 4.105 مليار إلي 4.650 مليار جنيه، بالاضافة إلي تخفيض مصروفاتها، وهو ما سيظهر في ارتفاع صافي الربح قبل الضرائب والفوائد والاهلاك إلي 4.873 مليار مقابل 4.416 مليار جنيه خلال 2008.

 
وتوقعت المحللة المالية بشركة بلتون ان يشهد صافي ربح المصرية للاتصالات ارتفاعاً ملحوظاً خلال 2009 ليسجل 3.245 مليار مقابل 2.448 خلال الفترة المقارنة نتيجة ترشيد النفقات، علاوة علي التحسن المتوقع في عائدات فودافون مصر التي سعت هي الاخري لتنويع مصادر الدخل عن طريق جذب شرائح جديدة لخدمة الانترنت بعد تشبع قطاع الخدمات الصوتية.

 
وتوقعت المجموعة المالية هيرمس ان تحقق المصرية للاتصالات أرباحاً صافية تصل إلي 3.157 مليار جنيه في 2009 علي أن تصل إلي 3.338 مليار جنيه و3.634 مليار جنيه في 2010 و2011 علي التوالي.

 
ووفقاً لتقديرات هيرمس من المتوقع ان يسجل هامش الربح قبل استقطاع الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك »EBIDTA « نحو %49.6 في 2009 علي أن يصل إلي %48.4 في العام المقبل.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة