أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

شعبة الرخام تترقب اجتماع رشيد وتطالب بتطوير البنية التحتية


رشا شقوير
 
تستعد شعبة الرخام بغرفة مواد البناء باتحاد الصناعات لرصد أهم المعوقات التي تواجه القطاع ودراسة أهم الحلول لها، تمهيدا لعرضها خلال اجتماع الشعبة المرتقب مع المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة.

 
وقد طالب مستثمرو الرخام بضرورة تطوير البنية التحتية الخاصة بصناعة الرخام والجرانيت والبدء في تمهيد وبناء طريق الشيخ فضل وطريق خشم الرقبة، لانها ستساهم في خفض تكاليف النقل.. وبالتالي انخفاض اسعار الخامات بنسبة لا تقل عن %20.
 
كما طالبوا بضرورة تخفيض اسعار الكهرباء للمصانع خلال الفترات المسائية حتي يستطيع القطاع ان يرفع حجم صادراته خلال السنوات الاربع المقبلة طبقا لخطة وزارة التجارة والصناعة.
 
جاء ذلك خلال اجتماع شعبة الرخام بغرفة مواد البناء باتحاد الصناعات الذي عقد الاثنين الماضي.
 
من جانبه اكد مدحت مصطفي رئيس، شعبة الرخام بغرفة مواد البناء باتحاد الصناعات، ان الأيام المقبلة ستشهد تحديد طلبات المستثمرين في قطاع صناعة الرخام حتي يتم طرحها خلال اجتماع الشعبة مع المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، المنتظر عقده خلال الايام المقبلة. ومن ابرزها تطوير البنية التحتية، التي تعتبر من أهم العوامل وابرزها في زيادة حجم صادرات القطاع.
 
واكد ضرورة خفض تكاليف التشغيل، التي ستساهم بدورها في خفض تكاليف المنتج النهائي للوصول به الي السعر المنافس المطلوب، وهي تتمثل في خفض نسبة %50 من الرسوم المفروضة علي محاجر الرخام.. بالاضافة الي تقديم الدعم للمعدات والماكينات التي تستخدم في الصناعة من قبل مركز تحديث الصناعة.
 
ويقول محفوظ حداد عضو، المجلس التصديري لمواد البناء، ان هناك الكثير من العوامل التي اذا تحققت ستساهم في زيادة صادرات القطاع أهمها تدريب العمالة الموجودة بالمصانع علي الطرق الحديثة في الانتاج حتي يتم تصنيع منتج مطابق للمواصفات العالمية وذي جودة عالية للمنافسة في الاسواق الخارجية، واضاف انه لابد من تعميق الصناعة الذي يتمثل في توافر جميع احتياجات المصانع من المعدات والآلات والخامات محليا.
 
واشار حداد الي ضرورة عدم التركيز علي دعم الصادرات بشكل اساسي لانه سيكون مؤقتا، مشيرا الي اهمية النظر للحلول الجذرية والخطط طويلة الاجل التي تتركز علي تطوير البنية التحتية وتوفير مستلزمات الانتاج محليا وتدريب العمالة والوصول بالمنتجات الرخام المصرية الي الجودة العالمية.
 
واوضح ان صناعة الرخام تتميز بان القيمة المضافة بها عالية جدا حيث تتراوح بين %72 و%78 وهي عبارة عن فرق السعر بين البلوك الخام والمنتج النهائي.
 
واضاف رؤوف عبدالله، رئيس المجلس التصديري لمواد البناء ان اجمالي حجم صادرات قطاع مواد البناء وصل الي 23 مليار جنيه حتي نهاية عام 2009 ومن المستهدف ان يصل الي 37 مليار جنيه نهاية 2013، مضيفا ان هذا الرقم من الممكن ان نصل إليه لكن هناك عدداً من العوامل لابد من التركيز عليها.
 
وقال ان المجلس يقوم حاليا بإعداد مذكرة تفصيلية لرفعها الي المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، بها جميع مقترحات مستثمري قطاع مواد البناء لرفع صادرات القطاع خلال السنوات الاربع المقبلة .
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة