أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

ارتفاع مرتقب في العائد علي الأذون.. و«المالية» تطلب 12.5 مليار جنيه


نشوي عبد الوهاب:

توقع مصرفيون ارتفاع العائد علي ادوات الدين المحلي مجدداً عقب تخفيض مؤسسة فيتش تصنيفها الائتماني لمصر إلي مستوي «B »، مع تزايد ضغوط ارتفاع عجز الموازنة العامة للدولة واستمرار الاضطرابات السياسية والتي تؤثر سلباً علي درجة المخاطر بالبلاد وقدرة الحكومة علي سداد مديونياتها.


وكان العائد علي أذون الخزانة قد سجل تراجعاً ملحوظاً خلال المزادات التي نظمها البنك المركزي مؤخراً – نيابة عن وزارة المالية – وواصل انخفاضه للأسبوع الثاني علي التوالي، حيث انخفض العائد بنسب تراوحت بين 0.05 و0.383 نقطة مئوية خلال مزادات الاسبوع الماضي.

وقال مدير ادارة المعاملات الدولية في احد البنوك العامة ان تخفيض مؤسسة «فيتش» تصنيفها الائتماني للبلاد، امر طبيعي بعد ان خفضت وكالة «ستاندرد اند بورز» تصنيفها الائتماني لمصر الشهر الماضي إلي «- B » ومنحها نظرة مستقبلية سالبة، لافتاً إلي ان الغموض السياسي الذي يواجه البلاد وتخبط القوي السياسية ينعكس سلباً علي اداء الاقتصاد المصري.

وأضاف ان غموض مصير قرض صندوق النقد الدولي وعدم التيقن بشأنه، ينذر بصعوبة الوضع الحالي خاصة مع استمرار تفاقم عجز الموازنة العامة للدولة، وقدرة الحكومة علي تدبير احتياجاتها المالية، لافتًا إلي ان تخفيض التصنيف الائتماني للبلاد ومنحها نظرة مستقبلية سلبية ينعكس سلباً علي تكلفة اقتراض الحكومة من سوق ادوات الدين المحلي عبر الأذون والسندات الحكومية، متوقعاً ان تعاود أسعار العائد علي أذون الخزانة ارتفاعها مجدداً بنسب تتراوح بين نصف نقطة مئوية ونقطة مئوية كاملة، وذلك لحين وضوح الرؤية السياسية للبلاد.

وتخطط وزارة المالية لاقتراض 12.5 مليار جنيه من سوق ادوات الدين المحلي خلال مزادات الأسبوع الحالي بواقع 10.5 مليار جنيه من 4 مزادات لأذون الخزانة وملياري جنيه من سندات حكومية لأجل 5 سنوات وأجل 7 سنوات بواقع مليار جنيه لكل منهما.

ويتوزع هيكل مديونيات وزارة المالية الاسبوع الحالي علي نحو اقتراض مليار جنيه من مزاد أذون لأجل 91 يوماً، و2.5 مليار جنيه من أذون 182 يوماً إلي جانب اقتراض 7 مليارات جنيه من أذون لأجل 273 يوماً و364 يوماً بنحو 3.5 مليار جنيه لكل منهما.

وكانت المالية قد نجحت في اقتراض 11 مليار جنيه من سوق ادوات الدين المحلي خلال مزادات الاسبوع الماضي بواقع اقتراض 10 مليارات جنيه من 4 مزادات لأذون الخزانة، ومليار جنيه من مزادين للسندات الحكومية.

وسجل مؤشر المال «ALMAL IR » الذي يقيس متوسط أسعار الفائدة علي ادوات الدين المحلي قصيرة الأجل المتاحة داخل السوق المصرية مستوي 13.85 نقطة خلال مزادات الاسبوع الماضي، مستفيداً من المستويات المنخفضة نسبياً لمتوسط العائد علي المزادات التي طرحت الاسبوع الماضي.

وكان العائد علي أذون 273 يوماً الأكثر تراجعاً حيث فقد نحو 0.383 نقطة مئوية خلال مزاد الاسبوع الماضي، ليتراجع إلي مستوي 14.02 % مقابل 14.403 % سجلها في مزاد سابق، واقترضت المالية 3.5 مليار جنيه من 157 عرضاً من اجمالي 253 عرضاً قدمتها البنوك بقيمة تجاوزت 6.4 مليار جنيه، بينما تراوحت أسعار الفائدة خلال المزاد بين 12.8 و14.29 %.

وانخفض العائد علي أذون 182 يوماً بنحو 0.118 نقطة مئوية ليتراجع إلي 13.607 % مقابل 13.725 % سجلها في السابق، وقدمت البنوك 174 عرضاً باجمالي قيمة 5.04 مليار جنيه ليقبل منها البنك المركزي 70 عرضاً بقيمة 2.5 مليار جنيه وذلك بعائد تراوح بين 13.249 و13.64 %.

شهد مزاد أذون خزانة فئة 364 يوماً إقبالاً مكثفاً من البنوك التي قدمت نحو 225 عرضاً بقيمة تجاوزت 7.424 مليار جنيه خلال المزاد، لتكتفي المالية بقبول 96 عرضاً بقيمة 3.5 مليار جنيه وبمتوسط سعر فائدة بلغ 14.004 % مقابل 14.054 % سجلها في مزاد سابق لهذه الفئة، بينما تراوح العائد علي العروض المقبولة بين 13.249 % و14.04 %.

واكتفت «المالية» باقتراض 500 مليون جنيه من البنوك في مزاد أذون لأجل 91 يوماً الذي قدمت خلاله البنوك 85 عرضاً فقط بقيمة 1.165 مليار جنيه لتقبل منها المالية 34 عرضاً فقط بعائد تراوح بين 12.25 % و13.016 %، فيما سجل متوسط أسعار الفائدة علي المزاد انخفاضاً طفيفاً بنحو 0.06 نقطة مئوية ليسجل 12.825 % في مزاد الأسبوع الماضي مقابل %12.884 سجلها في مزاد الأسبوع السابق له.

من جهة أخري تمكنت المالية من بيع سندات حكومية بقيمة مليار جنيه في مزادات الاسبوع الماضي، حيث اقترضت 500 مليون جنيه من سندات لأجل 3 سنوات كانت تستهدف من خلالها اقتراض مليار جنيه، الا ان ارتفاع عائدها إلي مستوي 14.521 % ادي إلي اكتفاء «المالية» بقبول 17 عرضاً من اجمالي 96 قدمتها البنوك بقيمة 2.284 مليار جنيه، فيما تراوحت أسعار الفائدة خلال المزاد بين 14.58 و14.41 %، وبلغ سعر الكوبون 14.35 %.

بينما تمكنت من اقتراض 500 مليون جنيه من سندات لأجل 10 سنوات بمتوسط سعر كوبون بلغ 16.52 %، وشهد المزاد اقبالاً ملحوظًا من البنوك متقدمة بنحو 151 عرضاً بقيمة 1.509 مليار جنيه لتقبل منها 26 عرضاً بعائد تراوح بين 16.58 و16.45 %، فيما سجل سعر الكوبون 16.3 %.

من جهة أخري اقترض 12 بنكاً 5 مليارات جنيه من البنك المركزي عبر مزاد الريبو – اتفاقيات اعادة شراء الاوراق المالية بين البنوك والبنك المركزي- الذي طرحه الاسبوع الماضي بعائد %9.75 ولأجل اسبوع تستحق غداً.

وشهد المزاد اقبالاً مكثفا من البنوك التي طلبت اقتراض سيولة نقدية تقدر بنحو 6.914 مليار جنيه بضمان ما في حوزتها من اوراق مالية وأذون خزانة قصيرة الاجل، الا ان البنك المركزي اكتفي باقراضها 5 مليارات جنيه، بينما قامت البنوك برد 5.998 مليار جنيه كانت قد اقترضتها من المركزي الاسبوع قبل الماضي، واستحق أجلها في مزاد الثلاثاء الماضي.

ويعتبر «الريبو» عقدًا يقوم من خلاله البنك المركزي بشراء الاصول المالية وأذون الخزانة من البنوك علي أن تقوم الاخيرة بإعادة شرائها مرة أخري في تاريخ استحقاقها، وذلك ضمن الاطار التشغيلي للسياسة النقدية، ويهدف «الريبو» إلي توفير السيولة النقدية للبنوك في الأجل القصير، للتغلب علي أزمات نقص السيولة المتاحة والتحكم في أسعار الفائدة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة