استثمار

تأجيل طرح‮ »‬أرصفة الخضر والفاكهة‮« ‬بميناء الإسكندرية


كتب - السيد فؤاد:
 
أعلنت وزارة النقل تأجيل مشروعين مهمين، الأول بميناء الإسكندرية إلي أجل غير مسمي، والثاني بميناء دمياط إلي يوم 16 مارس الحالي، لأسباب مختلفة.

 
وقررت وزارة النقل وهيئة ميناء الإسكندرية، تأجيل طرح مشروع تخزين  وتصدير الخضر والفاكهة، الذي كان مقرراً إقامته علي رصيفي 65 و66 إلي أجل غير مسمي، حيث كان من المفترض طرحه خلال الربع الأول من العام الحالي.
 
وأشارت مصادر لـ»المال« إلي أن وفدين رسميين من إيطاليا وهولندا، قاما بزيارة موقع  المشروع لدراسة جدواه، وإمكانية المشاركة في استثماراته، واكتشف الوفدان صعوبة إنشاء المشروع حالياً بسبب قرب أرصفة الفحم والكوك والكلينكر من المخازن التي يفترض تخصيصها لتصدير الخضر والفاكهة.
 
وحسب المصادر فإن لدي وزارة النقل خطة لإنشاء مشروع رصيف الصب غير النظيف بميناء الدخيلة وتم تأجيل المشروع أكثر من مرة وبالتالي يكون إنشاء أو طرح مشروع الخضر والفاكهة بميناء الإسكندرية مرهوناً بإنشاء مشروع الصب غير النظيف بميناء الدخيلة، ونقل الأرصفة الملوثة للبيئة من ميناء الإسكندرية بسبب استحالة إنشاء مشروع تصدير الخضر والفاكهة بالقرب من أرصفة الفحم والكلينكر و الأسمنت.
 
كانت »المال« قد نشرت الأسبوع الماضي أن وزارة النقل تدرس إعادة طرح عدد من المشروعات المتخصصة في تداول الصب الجاف غير النظيف والذي من خلاله يتم استيراد الحديد والأسمنت والفحم والكلنكر والمواد الخام التي تدخل في الصناعات المعدنية وذلك بميناء الدخيلة والذي تدخل من خلاله حوالي %80 من هذه المواد للسوق المحلية.
 
من ناحية أخري، أجلت وزارة النقل فض المظاريف الفنية الخاصة بمشروع استغلال قطعة أرض مخصصة للتخزين تصل مساحتها إلي 28.5 ألف متر بميناء دمياط إلي يوم 16 مارس الحالي، وحددت يوم 9 مارس الذي كان مقرراً لفض المظاريف، لجلسة استفسارات المشاركين في المزايدة.
 
وطبقاً لمصادر بهيئة ميناء دمياط، فقد تم سحب 5 كراسات شروط للمنافسة علي المشروع، إلا أن أهم شركة تعمل في هذا المجال، وهي »المستودعات المصرية« لم تقم بسحب كراسة شروط المشروع.
 
وقال اللواء سيد هداية، رئيس هيئة ميناء دمياط، إن المزايدة تم تأجيلها أكثر من مرة لانخفاض عدد الشركات المتنافسة علي المشروع، حيث مازالت تلك الشركات تعاني من تداعيات الأزمة المالية مما يجعل هناك صعوبة أمام دخولها في مشروعات جديدة.
 
وأضاف أنه علي هيئة الميناء طرح هذه المشروعات في الوقت الذي يحتاج فيه ميناء دمياط إلي مساحات تخزينية جديدة نظراً لحل أزمة شركة دمياط الدولية لمحطات الحاويات واستعدادها للعمل نهاية العام الحالي، لافتاً إلي أنه تم الاتفاق مع هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة علي إضافة نحو 125 فداناً جديداً لهيئة الميناء لزيادة السعة التخزينية للميناء وإيجاد حلول أمام شركات التخزين والشحن والتفريغ.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة