بورصة وشركات

الأزمة المالية العالمية تفقد‮ »‬بالم هيلز‮« ‬%28‮ ‬من صافي أرباح العام الماضي


أحمد مبروك
 
اعتبر محللون ماليون نتائج اعمال شركة »بالم هيلز« خلال العام الماضي أفضل من اداء القطاع العقاري بشكل عام، وانه علي الرغم من تراجع ايراداتها بنسبة %7 خلال العام الماضي لتصل الي 1.145 مليار جنيه، بالاضافة الي هبوط صافي الارباح بنسبة %28 ليصل الي 475.6 مليون جنيه خلال العام الماضي، فإن الشركة استطاعت خلال النصف الثاني من العام الماضي تحقيق تقدم في طريق محاولة التغلب علي التداعيات السلبية التي خلفتها الازمة المالية العالمية علي الاداء التشغيلي خلال النصف الاول من العام الماضي.

 
وأشار المحللون الي ان نتائج اعمال الشركة في الربع الاخير من العام الماضي، جاءت افضل من الربع الأسبق من العام نفسها علي جميع الاصعدة، حيث ارتفع صافي الارباح من 303 ملايين جنيه الي 470 مليونا تقريبا، بالاضافة الي تراجع قيمة الالغاءات بحوالي %4، إلا ان قيمة الحجوزات تراجعت بنسبة %50، وهو الامر الذي اعتبروه طبيعيا في ظل تأثير العطلات في الربع الاخير علي قرارات الشراء، كما استندوا الي انه لا خوف من تراجع الحجوزات طالما زادت قيمتها علي قيمة الوحدات الملغاة.
 
وتوقع المحللون الماليون ان تتمكن شركة »بالم هيلز« من الصعود بنتائج أعمالها خلال العام الحالي مقارنة بالعام الماضي علي خلفية توقعاتهم بتحسن ظروف الطلب بالسوق بشكل عام، علاوة علي ان الشركة من المتوقع ان تفتح باب الحجز في المراحل الجديدة في عدد من المشاريع الخاصة بها.
 
قالت رحاب طه، المحللة المالية بشركة »برايم فاينانشيال«، إن نتائج اعمال شركة بالم هيلز جاءت في اطار توقعاتها، حيث حققت الشركة صافي ارباح قابلة للتوزيعات، بلغ 475 مليون جنيه خلال العام الماضي، في مقابل توقعات برايم البالغة 460 مليون جنيه، فيما بلغت ايرادات الشركة الفعلية خلال العام الماضي 1.145 مليار جنيه في مقابل توقعات برايم البالغة 1.118 مليار جنيه.
 
واوضحت رحاب ان صافي ارباح شركة بالم هيلز القابلة للتوزيع انخفض خلال العام الماضي بنسبة %7 تقريبا، وهو ما اعتبرته طبيعيا في ظل تباطؤ الطلب في القطاع العقاري بشكل عام خلال العام الماضي تأثرا بالازمة المالية العالمية، وبالرغم من ذلك التباطؤ، فإن هبوط صافي ارباحها بتلك النسبة يعتبر جيدا مقارنة بمتوسط هبوط صافي ارباح القطاع العقاري خلال العام الماضي.
 
وأضافت المحللة المالية بشركة برايم ان نتائج اعمال الشركة خلال الربع الاخير من العام الماضي جاءت اعلي من الفترة نفسها من العام الأسبق، بالاضافة الي ان الربع الاخير جاء أعلي من الربع الأسبق الامر الذي انعكس علي هبوط معدلات الوحدات التي تم الغاء حجزها علي مدار النصف الثاني من العام الماضي، بما يؤكد تحسن وضع الطلب علي منتجات الشركة خلال النصف الثاني من العام الماضي مقارنة بالنصف الأسبق، كما ان الشركة تعتبر الوحيدة التي تمكنت من تحقيق نتائج اعمال في الربع الاخير من العام الماضي أعلي من الربع الاسبق.
 
وعلي صعيد المبيعات، قالت رحاب ان العام الماضي شهد بدء البيع بأربعة مشاريع خاصة بالشركة، وعلي رأسها مشروع »هاسيندا وايت«، الذي استمد مبيعاته من اقبال العملاء علي شراء وحدات الإجازات second home ، مما ساهم بقوة في تصدر ذلك المشروع قائمة المشاريع التي ساهمت في دفع عجلة نمو الايرادات.
 
وتوقعت رحاب ان تواصل الشركة تحقيق تقدم في نتائج اعمالها خلال العام الحالي مقارنة بالعام الأسبق، مستندة الي انه من المتوقع ان يواصل الطلب علي منتجات الشركة تحسنه، بالاضافة الي ان الشركة قد تفتح باب التقدم لشراء وحدات بثلاث مراحل جديدة في ثلاثة مشاريع، حيث من المرجح ان يتم فتح باب التقدم في المرحلة الثانية من مشروع هاسيندا وايت، والمرحلة الثانية من مشروع فورتي ناين.
 
من جانبه، قال محمد عاشور، المحلل المالي بشركة »النعيم« للسمسرة، ان نتائج اعمال الشركة خلال الربع الاخير من العام الماضي جاءت اعلي من الفترة نفسها من العام قبل الماضي، وهو الامر الذي يعكس استمرار تحسن وضع الشركة علي مدار النصف الثاني من العام الماضي، كما ان نتائج اعمال الشركة جاءت اعلي من اداء القطاع نفسه.
 
أوضح عاشور ان الحجوزات الخاصة بالشركة خلال الربع الاخير من العام الماضي البالغة 580 مليون جنيه جاءت اعلي من الربع الاخير من عام 2008 بنسبة %31 تقريبا، في حين هبطت الالغاءات خلال الربع الاخير من العام الماضي والبالغة 292.2 مليون جنيه عن الفترة نفسها من العام قبل الماضي بنسبة %29، لذلك تبلغ نسبة صافي الحجوزات خلال الربع الاخير من العام الماضي 288 مليون جنيه في مقابل 34 مليون جنيه صافي حجوزات الربع الاخير من العام قبل الماضي، وهو الامر الذي اعتبره مؤشرا ايجابيا لاداء الشركة مقارنة الفترة نفسها من العام الماضي.
 
من ناحية اخري، قال المحلل المالي بشركة النعيم للسمسرة ان اداء الشركة التشغيلي خلال الربع الأخير من العام الماضي جاء افضل من الربع الأسبق من حيث الالغاءات التي هبطت بنسبة %4 تقريبا لتصل الي 292.2 مليون جنيه، إلا ان الحجوزات الجديدة خلال الربع الاخير هبطت بنسبة %50 عن الربع الأسبق لتصل الي 580 مليون جنيه تقريبا، مما أدي الي تراجع صافي الحجوزات من 816 مليون جنيه في الربع الثالث الي 288 مليون جنيه في الربع الاخير، إلا ان ذلك المؤشر لا يعتبر سلبيا، علما بأن الربع الثالث من العام الماضي شهد تباطؤا في المبيعات علي خلفية العطلات الرسمية، فضلا عن التأثير السلبي للأزمة المالية العالمية، وأدي هذان العاملان إلي تأجيل الحجوزات من الربع الثالث الي الاخير.
 
وعلي صعيد صافي الارباح، قال عاشور ان نتائج اعمال الشركة في الربع الاخير من العام الماضي جاءت افضل من جميع المقارنات، حيث بلغ صافي ارباح الشركة 470 مليون جنيه في مقابل 140 مليون جنيه خلال الربع الاسبق، و303 ملايين جنيه خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
 
من جانب آخر، توقع المحلل المالي بشركة النعيم ان تواصل شركة بالم هيلز تحقيق نمو في نتائج اعمالها خلال العام الحالي مقارنة بالعام الماضي، حيث من المتوقع ان تبدأ الشركة في بيع وحدات جديدة بالمراحل الجديدة بعدد من المشاريع الخاصة بها علي مدار العام الحالي.
 
واوضح عاشور ان بالم هيلز ينتظر أن تبيع وحدات بمشاريع امتداد الجولف وهاسيندا وايت ومشروعها بالاسكندرية في الربع الثاني، في حين من المتوقع ان تبدأ الشركة في بيع وحدات بمشروع »بوتانيكا وجامشا« في الربع الاخير من العام الحالي.
 
بدوره، قال محمد فرج، المحلل المالي بشركة عكاظ للسمسرة، ان تراجع ايرادات شركة بالم هيلز خلال العام الماضي بنسبة %7 تقريبا يرجع الي تأثر القطاع العقاري بشكل عام بتداعيات الازمة المالية العالمية، وازمة ديون دبي، التي القت بظلالها علي اسعار العقارات ونفسية المتعاملين في مصر، وهو الأمر الذي ادي الي تراجع شهية المستثمرين بالسوق العقارية بشكل عام.
 
وعلي الرغم من ذلك التراجع، قال فرج انه لا خوف من تراجع ايرادات او ارباح الشركات العقارية، علما بان تلك الشركات تعتمد علي المعيار المحاسبي في ادراج مبيعاتها عند تسليم الوحدات، كما ان شركة بالم هيلز لا خوف علي ادائها التشغيلي طالما ارتفعت قيمة الحجوزات الجديدة علي الالغاءات.
 
من ناحية أخري، حددت شركة برايم في تقرير حديث أصدرته أمس الاول السعر المستهدف لسهم بالم هيلز عند 12.09 جنيه، وأوصت بالشراء بقوة، واوضحت ان سهم الشركة من الاسهم المفضلة لديها لعدة أسباب، أهمها اتباع إدارة الشركة سياسة تنويع المنتجات للتواكب مع ظروف السوق، فضلا عن تنويع مصادر الدخل بين الاراضي والوحدات والتأجير والخدمات الفندقية، مما ساهم بقوة في تفادي تأثير الازمة المالية العالمية، كما ان الشركة في المرتبة الثانية بين الشركات العقارية من حيث حجم محفظة الاراضي، حيث تمتلك 48.8 مليون متر مربع من الاراضي.
 
ورشحت »برايم« صافي ارباح الشركة خلال العام الحالي للارتفاع الي 949.2 مليون جنيه علي ان يصل الي 979.4 مليون جنيه خلال العام المقبل، علي خلفية توقعاتها بأن تتضاعف ايرادات الشركة الي 2.177 مليار جنيه خلال العام الحالي علي ان تبلغ 3.917 مليار جنيه خلال العام المقبل.
 
وتوقع التقرير الصادر عن برايم ان تنمو ايرادات الشركة بنسبة %36 علي مدار السنوات الخمس المقبلة، مما سيؤدي الي زيادة صافي الارباح بنسبة %24 علي مدار الفترة نفسها.
 
واشارت برايم الي ان شركة »بالم هيلز« تتمتع بميزة تنافسية تتلخص في قدرتها علي الاقتراض من البنوك بسهولة في ظل انخفاض رافعتها المالية نسبيا.
 
وعلي صعيد مساهمة مشاريع الشركة في ايراداتها خلال العام الحالي، توقعت برايم ان يولد مشروع جولف فيو 248.7 مليون جنيه خلال العام الحالي، وأن يدر مشروع امتداد الجولف 248.6 مليون جنيه، علي ان تجمع الشركة من وراء مشروع داون تاون تدفقات نقدية تقدر بنحو 55.6 مليون جنيه، علي ان يولد مشروع »امتداد البامبو« 207.2 مليون جنيه، في حين من المتوقع لمشروع بالم هيلز القطامية ان يولد تدفقات نقدية بحوالي 509.9 مليون جنيه، في مقابل 7.137 مليون جنيه لمشروع امتداد الفيلات، علي ان يدر مشروع »هاسيندا باي« المنطقة الاولي حوالي 235.8 مليون جنيه خلال العام الحالي، في حين من المتوقع للمرحلة الثانية من مشروع هاسيندا وايت ان يجلب للشركة 94.4 مليون جنيه.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة