جريدة المال - عائد أذون الخزانة يكسر حاجز الـ 19%
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

عائد أذون الخزانة يكسر حاجز الـ 19%

البنك المركزى 3
البنك المركزى 3
البنك المركزى 3

■ «موشر المال IR» يصعد 36 نقطة أساس ويسجل %19.025
■ «المركزى» يطرح ودائع مربوطة بـ100 مليار جنيه بزيادة 15 مليونا عن الأسبوع الماضى


هبة محمد:

واصل متوسط عائد أذون الخزانة الحكومية الارتفاع بين 40 نقطة و50 نقطة أساس، نقطة أساس (100 نقطة تعادل %1) خلال الأسبوع الماضى ليكسر حاجز الـ%19 على بعض الآجال، كما ارتفع متوسط عائد السندات بنحو 11 نقطة و41 نقطة مئوية خلال العطاءات التى طرحها البنك المركزى نيابة عن وزارة المالية.

وتخطى متوسط العائد على أجل 182 يوما و266 يوما مستوى الـ%19، مسجلين %19.11 و%19.10 على الترتيب، مقابل %18.73 و%18.60 خلال الأسبوع السابق له.

وبلغ أعلى عائد لأذون 182 يوما %19.19، و%19.17 لأذون أجل 266 يوما، وقدمت البنوك 145 عرضا و188 عرضا لكل منهما على الترتيب.

واقترب متوسط عائد أذون 91 يوما و357 يوما من ملامسة الـ%19 إذ بلغ %18.91 للأول و%18.98 للثانى، مقارنةً بـ %18.51 و%18.50 على التوالى، فيما سجل أعلى عائد مقدم %18.76 لأذون 91 يوما، و%18.65 لأذون 364 يوما.

جاء ذلك نتيجة انخفاض معدلات تغطية الطروحات، إذ تم تغطية أذون 91 يوما، و266 يوما 2 مرة لكل منهما، و1.48 مرة لعطاء 182 يوما، كما غطت البنوك عطاء 357 يوما 2.6 مرة.

وانعكس ارتفاع عائد أذون الخزانة على أداء مؤشر المال «AlMal IR» الذى يقيس متوسط أسعار الفائدة على أذون الخزانة المحلية قصير الأجل ليرتفع من %18.66 إلى %19.02.

وجدير بالذكر أن «AlMal IR» يقيس التغير فى متوسط أسعار الفائدة على أذون الخزانة المحلية التى تتراوح آجالها بين 3 أشهر وسنة.

كما واصل متوسط العائد على السندات المحلية المتوسطة وطويلة الأجل الصعود، بفضل تواضع عدد مرات التغطية بين 3.6 مرة و4.67 مرة لسندات 10 سنوات، و5 سنوات على الترتيب، بعد أن قدمت البنوك 33 عرضا و38 عرضا ليتم قبول 18 عرضا لسندات الـ 10 سنوات، و12 عرضا لسندات الـ5 سنوات.

وطلبت المالية سندات بقيمة 500 مليون جنيه للـ5 سنوات و10 سنوات بالتساوى بينهما، لكنها قبلت 370.250 مليون جنيه لسندات الـ10 سنوات بعد تقديم البنوك 916.02 مليون جنيه، و1.169 مليار لسندات 5 سنوات.

وتواصل المالية طرح قيمة محددة من أدوات الدين منذ ما يقرب من شهر لتسجل 500 مليون جنيه لعطاءات السندات، و15 مليون جنيه للأذون.

وقامت البنوك بتوظيف 100 مليار جنيه عبر آلية الودائع المربوطة بنوعيها ذوى العائدين الثابت والمتغير.

وبدأ البنك المركزى تنظيم عطاء واحد أسبوعيا للودائع المربوطة ذات العائد المتغير، يوم الأربعاء، بدلا من اثنين فى السابق يومى الثلاثاء والأربعاء، وقبل «المركزى» 25 مليار جنيه أجل 28 يوما بمتوسط عائد %16.58، وأقل عائد %16.45، وأعلى عائد %16.65.

وتقدمت النبوك بنحو 63 عرضا بقيمة 32.5 مليار جنيه، قبل «المركزى» منها نحو 36 عرضا.

على الجانب الآخر، ارتفع فائض السيولة المعروضة من جانب البنوك المحلية فى العطاء الدورى للودائع المربوطة ذات العائد الثابت، الذى ينظمه «المركزى» أسبوعيًّا، إلى 92.8 مليار جنيه، مقابل 69.08 مليار جنيه فى تعاملات الأسبوع الماضى.

وجاء حجم طلبات البنوك أكثر مما عرضه البنك المركزى البالغ 75 مليار جنيه، الأمر الذى انعكس على حصص البنوك المتقدمة البالغ عددها 17 بنكا، لتصل نسبة التخصيص إلى %80.75 لكل بنك.

وتستهدف آلية الودائع المربوطة لدى «المركزى»، تخفيض حجم المعروض النقدى من الجنيه بالسوق المحلية من جهة، ومحاربة التضخم من جهة أخرى، بما يساعد على امتصاص فائض السيولة المتضخمة.

ومن المعروف أن مزادات الودائع المربوطة الأسبوعية، إحدى أدوات السوق المفتوحة لإدارة مستويات السيولة داخل السوق المحلية، ويطرح «المركزى» عطاء الودائع ذات العائد الثابت فى الثلاثاء من كل أسبوع بسعر فائدة يحدده «المركزى» لعملياته الرئيسية.

كما أعاد «المركزى» تفعيل آلية الودائع المربوطة متغيرة العائد بآجال قصيرة، بالتزامن مع تحرير سعر الصرف يوم 3 نوفمبر الماضى بهدف خفض المعروض النقدى من الجنيه.

ويقوم «المركزى» بطرح عطاءات الودائع متغيرة العائدة، يوم الثلاثاء أوالأربعاء من كل أسبوع، ويسمح للبنوك بالتقدم بعروضها مع الحرية فى تحديد العائد المطلوب، على أن يكون قبول الطلبات ذات العائد الأقل، على غرار ما يتم فى عطاءات أذون الخزانة المحلية.

ومنذ تعويم الجنيه، طرح «المركزى» 9 عطاءات ودائع مربوطة متغيرة العائد، بآجال 118 يومًا، 56 يومًا، 210 أيام، 35 يومًا، 203 أيام، 112 يومًا، 57 يوما و28 يوما، بمتوسط عائد تراوح بين %16.342 و%18.662، وحصل «المركزى» على سيولة من البنوك بنحو 280 مليار جنيه عبر العطاءات التسعة.

وتفتح آلية الودائع المربوطة المتغيرة العائد مجال للبنوك لاستثمار ودائعها، خاصة بعد اتفاق «المالية» مع «المركزى» على تخفيض طروحات أذون وسندات الخزانة خلال الفترة المقبلة فى إطار خطة تقليص عجز الموازنة.



بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة