اقتصاد وأسواق

الثلاثاء..اجتماع متوقع لوزراء خارجية الدول الإسلامية حول الوضع في مالي


أ ش أ :

علمت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن هناك مقترحًا بعقد اجتماع خاص بعد غد - الثلاثاء- على مستوى وزراء خارجية الدول المشاركة في أعمال الدورة الثانية عشرة لمؤتمر القمة الإسلامية المقررة يومي الأربعاء والخميس المقبلين ، لمناقشة الوضع في مالي
.

وقال مصدر دبلوماسي - لوكالة أنباء الشرق الأوسط - إنه رغم وجود بند يتعلق بـ "مالي" في جدول المناقشات ومشروع البيان الختامي ، إلا أن هذا المقترح جاء للتأكيد على موقف الدول الإسلامية الرافضة للتدخل الأجنبي في هذا البلد الإسلامي.

وكانت مصادر دبلوماسية أخرى قد ذكرت أن مشروع البيان الختامي المنتظر عرضه على وزراء خارجية الدول الإسلامية تمهيدًا لاعتماده خلال القمة الإسلامية سيؤكد وحدة مالي وسيادتها وسلامة أراضيها،كما سيعرب المشروع،الذى ناقشه كبار المسئولين فى الدول الأعضاء عن التضامن الكامل مع حكومة مالي.

وبحسب المصادر نفسها ، فإن مشروع البيان الختامي يرحب بقرار مجلس الأمن رقم 2085 ويتعهد أيضًا بتقديم الدعم للجماعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا ومبادرة الاتحاد الإفريقي للسلام،داعيًا جميع الدول الإسلامية إلى المساعدة في تخفيف المعاناة عن الآلاف من اللاجئين والنازحين في مالي..كما يدين الاعتداءات التي قامت بها الجماعات المسلحة ضد المدنيين وتدمير المواقع التراثية خاصة في مدينة تمبكتو.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة