جريدة المال - خطط ترويج السياحة مستمرة رغم التحذير الأمريكى
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

خطط ترويج السياحة مستمرة رغم التحذير الأمريكى

وزير السياحة
يحيى راشد
وزير السياحة

هاجر عمران ودعاء محمود

أعلنت وزارة السياحة، أنها مستمرة فى خطط الترويج فى جميع الأسواق العالمية، بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية، حتى بعد إصدارها تحذيرات من السفر إلى مصر.

وقال يحيى راشد، وزير السياحة لـ «المال»، إن إقبال السائح الأمريكى على السياحة فى مصر جيد، وأن التحذيرات شملت المناطق الصحراوية فقط، ولم تذكر المناطق السياحية المعروفة، كما أن الولايات المتحدة لم تفرض حظراً على السفر لمصر.

وحذر بيان وزارة الخارجية الأمريكية، الخميس، رعايا الولايات المتحدة من تهديدات إرهابية فى مصر، مشيراً إلى أن الحكومة المصرية تكثف تواجدها الأمنى بالمناطق السياحية الكبرى، مثل شرم الشيخ، والغردقة، والمنتجعات السياحية الأخرى فى البحر الأحمر، وساحل البحر المتوسط، وغرب الإسكندرية، وفى كثير من المعابد، والمناطق الأثرية، الموجودة بالقاهرة الكبرى، والأقصر، وأسوان، وأبو سمبل.

وأضاف البيان، أن الوزارة تسمح لمواطنيها بزيارة الأماكن المشار إليها، إلا أن الأحداث الإرهابية «يمكن أن تحدث فى أى مكان بالبلاد»، وأن عليهم التحرك من وإلى شرم الشيخ جوًا، كما يجب عليهم تجنب السفر إلى الصحراء الغربية، وشبه جزيرة سيناء، خارج منتجع شرم الشيخ.

وقال خبير سياحى بارز، إن إطلاق الولايات المتحدة الأمريكية، تحذيرات للسفر إلى مصر، يمثل خسارة إضافية فى وقت يأن فيه القطاع السياحى.

وأضاف أن إنفاق السائح الأمريكى مرتفع، بما يوازى إنفاق نحو 3 أو 4 سائحين من شرق أوروبا، إلا أنه أكد أن مصر لا تستقبل أعداداً كبيرة من الولايات المتحدة الأمريكية، فى المجمل.

يذكر أن اعداد الوفود السياحية انخفض خلال الـ 11 شهراً الأولى من 2016 بنسبة %46، لتسجل 4.8 مليون سائح، مقارنة بـ 8.19 مليون سائح، خلال نفس الفترة من العام الماضى.

ولفت الخبير إلى 2010 كان عام ذروة السياحة الأمريكية إلى مصر، إذ شهد وصول نحو 360 ألف سائح أمريكى، مشيراً إلى أن بعد المسافة بين مصر والولايات المتحدة يجعل معدلات زيارة المواطن الأمريكى أقل كثيراً من دول أخرى، كأوروبا على سبيل المثال.

وأوضح أن السياح الأمريكيين شديدى التعلق بالسياحة الثقافية فى مصر، وبالتالى فإن القاهرة، والوجه القبلى الأكثر استفادة منهم، والأكثر تضرراً أيضاً من تحذيرات السفر.

وقال السفير رخا أحمد، مساعد وزير الخارجية الأسبق، أن العمليات الإرهابية التى شهدها العالم مؤخراً، ومنها تفجير الكنيسة البطرسية، واغتيال السفير الروسى فى تركيا، ثم دهس شاحنة لعدد من الأشخاص فى العاصمة الألمانية برلين، والحادث الإرهابى الذى شهدته قلعة الكرك بالأردن، أجبر الولايات المتحدة على إعادة حساباتها بشأن تمضية مواطنيها أوقات الإجازة خلال موسم الكريسماس.

وأضاف أن الولايات المتحدة أصبحت تخشى على وجود رعاياها فى المنطقة بوجه عام، وأعادت تقييم وجهة نظرها بخصوص السفر إلى الأردن، ومصر، وحذرت مواطنيها من إمكانية حدوث هجمات إرهابية فى البلدين.

تأتى تحذيرات الولايات المتحدة من السفر لمصر، بعد نحو شهر من اعتبارها من الدول الآمنة لتمضية الكريسماس، فى حين اعتبرت أمريكا أن أوروبا غير آمنة، بسبب زيادة مخاطر حدوث هجمات إرهابية فيها.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة