أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

حوافز الاستثمار في الصعيد تدفع معدل الصادرات نحو الارتفاع


أحمد شوقي

أكد العديد من الخبراء والمستثمرين ان الصادرات المصرية من منتجات محافظات الصعيد لها امكانات واعدة في الاسواق الخارجية مشيرين الي ان جذب تلك الاستثمارات الي جانب تطوير المناطق الصناعية في محافظات الصعيد وامدادها بالمرافق والخدمات اللازمة سيسهمان في زيادة الطاقة الانتاجية خاصة في مجالي الحاصلات الزراعية والمنتجات الغذائية، واعتبر هؤلاء الخبراء والمستثمرون ان الاسواق العربية والاوروبية وكذلك السوق الامريكية ستكون جاذبة للصادرات المصرية من محافظات الصعيد، التي يمكن ان تستفيد من اتفاقية الشراكة المصرية الاوروبية واتفاقية الكويز المصرية الامريكية وكذلك اتفاقيات التيسير مع الدول العربية علي الرغم من القوائم السلبية التي تضعها بعض هذه الدول.


جدير بالذكر ان الحكومة المصرية تبنت الشهر الماضي خطة لمضاعفة الصادرات المصرية بحلول العام 2014/2013 لتصل الي 200 مليار جنيه بدلا من 92 مليارا خلال العام 2009 من اجل تحفيز معدلات النمو والعودة بها الي ما كانت عليه قبل الازمة الاقتصادية العالمية.

وفي هذا الصدد تتبني الحكومة المصرية برنامجا لتحفيز الاستثمار في محافظات الصعيد وقد استفاد من هذه الحوافز 61 مشروعا خلال العام 2009، وتوفر هذه المشروعات 40 الف فرصة عمل لابناء الصعيد الي جانب المزيد من صور الدعم الاخري مثل تنظيم المعارض لتمكين مستثمري الصعيد من ترويج منتجاتهم وكذلك اهتمام اجهزة الدولة المختلفة بتهيئة المناخ لجذب المزيد من الاستثمارات الي محافظات الصعيد، ومن المتوقع ان تزداد منتجات تلك المحافظات وكذلك صادراتها ومن ثم يمكن ان تلعب محافظات الصعيد دورا مهما في تنفيذ استراتيجية مضاعفة الصادرات المصرية خلال المرحلة المقبلة لذلك تهتم وزارة التجارة والصناعة بدعم صادرات محافظات الصعيد من خلال عقد صفقات تصديرية لمنتجات تلك المحافظات الي الاسواق الخارجية في عدة دول اوروبية وافريقية مثل صفقات تصدير العسل من محافظات الصعيد خاصة محافظة المنيا الي اليونان.

يقول الدكتور اشرف كمال عباس، استاذ الاقتصاد الزراعي بمعهد البحوث الزراعية بالصعيد، إن محافظات الصعيد تتميز بوجود مزايا نسبية في العديد من الحاصلات الزراعية التصديرية والتي لها امكانات واعدة في الاسواق الخارجية موضحا ان محافظة المنيا تتميز بانتاج العنب بينما تتميز محافظة الفيوم بانتاج جميع انواع الخضروات والفواكه في حين تتميز محافظة اسيوط بوجود مساحة لا تقل عن 7 الاف فدان من البرتقال كما انها تتميز بانتاج الرمان الذي توجد لمصر فيه امكانات تصديرية عالية الي الاسواق الخارجية وتتمتع محافظة أسوان بميزة نسبية مرتفعة في انتاج أنواع التمر خاصة الجاف منه، ومحافظات الصعيد عموما تتميز بانتاج النباتات الطبية والعطرية وبذلك فانه يوجد تنوع نباتي كبير في محافظات الوجه القبلي يمكن لو احسن استغلاله ان يساهم في مضاعفة الصادرات المصرية من تلك المحافظات من خلال الاستثمار في محورين رئيسيين اولهما فتح آفاق جديدة للصادرات المصرية من الحاصلات الزراعية وثانيهما اقامة طاقات جديدة للتصنيع الزراعي في تلك المحافظات اعتمادا علي انتاجها من الحاصلات الزراعية.

وأشار عباس الي ان طبيعة المناخ في تلك المحافظات تسمح بانتاج بعض الحاصلات في وقت مبكر نسبيا عن الدول المنافسة في الاسواق الخارجية بحيث يمكن ان تكون لنا حصة متميزة في تلك الاسواق، من خلال استغلال اتفاقيات التجارة الحرة مع التكتلات التجارية المختلفة مضيفا ان اتفاقية المشاركة المصرية الاوروبية تتيح لمصر النفاذ الي اسواق دول الاتحاد الاوروبي مع الكثير من الاعفاءات الجمركية وتزيد فترة السماح المتاحة امام تلك الحاصلات من اجل التصدير. حيث تم تطوير تلك الاتفاقية من خلال آلية المراجعة لها كل ثلاث سنوات والغاء الحواجز التي تعرقل تصدير الحاصلات الزراعية المصرية الي الاسواق الاوروبية شرط الالتزام بمعايير ومواصفات الجودة المحددة مؤكدا ان لمصر ايضا امكانات واعدة في الاسواق العربية خاصة اسواق الدول الخليجية رغم القوائم السلبية التي تضعها العديد من الدول العربية لتمنع العديد من السلع من النفاذ الي اسواقها.

واكد عباس اهمية التوجه نحو الاستثمار في محافظات الصعيد بهدف زيادة الصادرات المصرية معتبرا ان هذا التوجه محمود غير انه اشار الي ان هذا الأمر يتطلب بذل المزيد من الجهد خاصة في مجال البنية التحتية وكذلك ضخ المزيد من الاستثمارات في المجال الزراعي الذي يمكن ان يشكل تنمية حقيقية للصادرات المصرية خلال المرحلة المقبلة.

وأكد علاء مرسي، رئيس جمعية مستثمري المنيا، انه من المتوقع ان تحقق الصادرات المصرية من منتجات الصعيد طفرة كبيرة خلال المرحلة المقبلة بعد ان تبنت وزارة الاستثمار مشروع طريق الصعيد - البحر الاحمر الذي تكلف مليارا و600 مليون جنيه في سبيل تقوية شبكة الطرق في محافظات الصعيد بهدف تسهيل حركة النقل الي موانئ التصدير ومن ثم تقل التكاليف فتزداد الصادرات بعد زيادة منتجات محافظات الصعيد علي خلفية الزيادة المتوقعة في الاستثمارات مؤكدا انه يمكن التصدير للاسواق الاوروبية والصينية ودول شرق آسيا دول الخليج العربية لأن الطريق الجديد قصر المسافة بين مناطق الانتاج في الصعيد وتلك الأسواق.

وطالب مرسي بتطوير طريق الشيخ فضل - غارب مؤكدا انه توجد بالطريق مناطق تحتوي علي خامات حجرية كثيرة كالرخام وكربونات الكالثيوم والطفلة ويمكن من خلال هذا الطريق ان تقام مناطق صناعية جديدة حول الطريق مضيفا انه توجد آلاف الأفدنة من الاراضي الصالحة للزراعة مطالبا بالعمل علي البحث عن مستثمرين كبار واقامة زراعات عضوية يمكن تصديرها للخارج مشيرا الي امكانية اقامة مشروعات التصنيع الغذائي من أجل التصدير اذا تم تطوير هذا الطريق الذي سيجعل هذه الصناعات قريبة من موانئ التصدير، مؤكدا ان جميع هذه المشروعات ستزيد من حجم الصادرات المصرية الي الخارج.

وفي السياق ذاته أكد محمود الشندويلي، رئيس جمعية مستثمري سوهاج ان وجود بنية تحتية قوية من الموانئ اللازمة للتصدير والاستيراد في محافظات الصعيد بعد انجاز المرحلة الاولي من طريق البحر الأحمر - الصعيد ستنتج عنه زيادة الصادرات المصرية الي الاسواق الخارجية مؤكدا أهمية انشاء الموانئ الجافة علي جانبي الطريق الجديد لتهيئة منتجات الصعيد للتصدير، مشيرا الي وجود العديد من المصانع التي تصدر بالفعل في محافظة سوهاج لكن في حدود امكانياتها وأكد ان الانجازات التي تحققت في مجال البنية التحتية في محافظات الصعيد خاصة الطريق الجديد وما سيتم انشاؤه في هذا المجال ستدفع  صادرات تلك المصانع الي الارتفاع بشكل كبير