اقتصاد وأسواق

«سيمنز » الألمانية تبدأ توريد قطع الغيار للوحدة الأولى بمحطة «النوبارية »


عمر سالم - عادل البهنساوى

قال المهندس أحمد عبدالمجيد الصوان، رئيس شركة وسط الدلتا لإنتاج الكهرباء، إن شركة «سيمنز » الألمانية ستبدأ توريد قطع الغيار الخاصة بالوحدة الأولى لمحطة توليد النوبارية التابعة للشركة خلال فبراير الحالى .

وأضاف الصوان فى تصريحات لـ «المال » ، أن خبراء الشركة الألمانية غادروا القاهرة وذلك بعد عمل الفحوصات الفنية اللازمة للوحدة الأولى المتوقفة منذ شهور بسبب أعطال فنية، على أن يعودوا للمحطة مجدداً بعد تجهيز قطع الغيار اللازمة، لتركيبها وإعادة تشغيلها مجدداً .

ولم يفصح رئيس الشركة عن حجم مستحقات الشركة الألمانية، موضحاً أنه يتم عقد اجتماعات شبه دورية مع مسئولى الشركة لمتابعة العمل بالمحطة .

وأوضح مصدر مسئول بوزارة الكهرباء والطاقة، فى تصريحات لـ «المال » ، أن خبراء الشركة الألمانية وعددهم 5 خبراء، بالإضافة إلى الطاقم المصرى التابع لهم غادروا المحطة قبل 10 أيام، بعد أن نفذوا عمرة للوحدة الأولى للمحطة وأجروا اختبارات للوحدة الرابعة التى تم إدخالها للخدمة بعد إجراء العمرة الجسيمة لها .

ولفت المصدر إلى أن تعطل الوحدة الغازية يؤدى إلى أن الشبكة القومية للكهرباء تفقد نحو 375 ميجاوات منها 250 ميجاوات هى قدرة الوحدة الغازية، و 125 ميجاوات من الوحدة البخارية التى تعمل دون استخدام وقود إضافى، وتعتمد على عادم الوحدة الغازية المعطلة، وأن هذه الوحدة تعطلت لمدة 7 أشهر ثم تم إصلاحها لمدة 40 يوماً ثم تعطلت وتقرر إيقافها مرة أخرى .

وتبلغ تكلفة محطة النوبارية نحو 13 مليار جنيه، وتم إنشاؤها خلال عام 2005 ، وتنفذ شركة «سيمنز » الألمانية الوحدتين الأولى والرابعة، فى حين تنفذ شركة «جنرال اليكتريك » وشركة «ألستوم وأنسالدوا » باقى الوحدات، وتعمل المحطة بأقل من نصف قدرتها منذ عام ونصف العام، وتعد من أحدث المحطات إلا أن الأعطال الجسيمة تضربها باستمرار مثل معظم المحطات التى تم بناؤها خلال الـ 10 سنوات الأخيرة .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة