أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

التهديد بمقاضاة الحزب الوطني دولياً‮.. ‬سلاح ذو حدين


إيمان عوف

تقدمت الحملة المستقلة لدعم الدكتور محمد البرادعي، المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية، بمذكرة إلي منظمة العفو الدولية مؤخراً، تشكو فيها السياسات التعسفية التي يتبعها الحزب الوطني في مصر. مطالبة منظمة العفو باخضاع الحزب إلي المحاكمة الدولية لما قام به من تهديد وارهاب لاعضاء الحملة إثر نشاطهم الاخير في محافظة الفيوم. بعد ان قام احد ضباط أمن الدولة بتعذيب الدكتور طه عبدالتواب. احد انصار البرادعي، وهددت الحملة في مذكرتها بالتصعيد في مواجهة الحزب الوطني واستخدام جميع الآليات الدولية التي تمكنها من الملاحقة القضائية للحزب الحاكم.


 
 محمد البرادعى
أكد عبدالرحمن يوسف، منسق الحملة المستقلة لدعم البرادعي، ان الهدف الاساسي من الملاحقة القضائية الدولية للحزب الوطني يتمثل في التشهير به ومحاولة احراجه دولياً، وفضح سياساته التعسفية ضد المعارضين والمواطنين.

وعن جدوي تلك الملاحقات القضائية اكد يوسف، ان معظم المعاهدات الدولية التي تتعلق بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية، والمدنية، والسياسية قد وقعت عليها حكومة الحزب الوطني لتتغني بها امام العالم، وتثبت انها نموذج للديمقراطية، ولذلك فإن الجدوي من تلك التحركات هي وضع الحكومة بين خيارين اما ان تلتزم بما وقعت عليه من معاهدات دولية وإما ان تترك الحكم لمن يستحقه.

ونفي يوسف ان يؤثر اتجاه الحملة للتصعيد الدولي علي شعبية الدكتور البرادعي، لا سيما ان الحملة تتوجه إلي منظمات معروف عنها النزاهة والحيادية، بالاضافة إلي الطبيعة الدولية لشخصية البرادعي، معلنا ان اللجنة القانونية للحملة تعكف حالياً علي صياغة مذكرات قانونية لارسالها إلي العديد من المنظمات الدولية لمحاكمة الحزب الوطني بالتعاون مع عدد من منظمات المجتمع المدني في مصر.

من جانبه أعرب الدكتور مصطفي عبدالجليل، عضو الجبهة الوطنية من أجل التغيير، عن ترحيبه بالخطوات السريعة التي تتخذها المعارضة المصرية في مواجهة تعسف وقمع النظام، مشيرا إلي ان نجاح المعارضة متوقف علي قدرتها التنظيمية داخلياً ودولياً بشرط ان تتعاون مع منظمات مشهود لها بالشفافية والنزاهة وعدم الانحياز. لكنه عاد ليوجه تحذيراً إلي المعارضة بضرورة توخي الحذر من اللجوء للتصعيد الدولي، حتي لا يتحول هذا التصعيد إلي سلاح يستخدمه النظام لتصفية المعارضة من خلال الاتهامات بالتخابر والعمالة.

وأوضح عبدالجليل ان هناك عدداً من منظمات المجتمع المدني التي افلتت من قبضة النظام، واستطاعت ان تلتزم بالحيادية والموضوعية وتقف مع المعارضين وتوفر لهم الدعم القانوني، ولذلك فإنه من الضروري ان تكون تلك المنظمات هي القناة الشرعية التي يمكن من خلالها التوجه إلي المنظمات الدولية.

وقال الدكتور عبدالحليم قنديل، المنسق العام لحركة كفاية: اتجاه الحملة إلي التصعيد الدولي ينبغي ان يبدأ علي المستوي الداخلي أولاً، معللاً ذلك بأن الحكومة المصرية قد استطاعت الفتك باقوي المعارضين لها من خلال اتهامهم بالعمالة وتشكيك الرأي العام في نواياهم، ومن الضروري ان تسعي الحملة لتقوية شعبية الدكتور البرادعي بتثبيت أقدامها علي أرض صلبة في الشارع السياسي بتكوين لجان في جميع المحافظات والالتحام بالمواطنين، وبناء جسور الثقة بينهم، قبل اللجوء للتصعيد الدولي ضد النظام.

من جانبه أكد الدكتور جهاد عودة، استاذ العلوم السياسية، عضو امانة السياسات بالحزب الوطني، ان حق التقاضي مكفول للجميع وحكومة الحزب الوطني -التي يتهمها هؤلاء الاشخاص بارتكاب الجرائم وتجويع وارهاب المواطن المصري- قد وقعت علي العديد من الآليات الداخلية والخارجية التي من شأنها ان تمكن أي مواطن مصري من محاكمة الحكومة باكملها.

وطالب عودة حملة البرادعي وغيرها من قوي المعارضة بأن تقدم ادلتها وبراهينها علي الادعاءات قبل التهليل الفارغ »علي حد قوله«، وان تقدم برنامجاً بديلاً يحقق معدل نمو قليل من الذي حققه الحزب الوطني.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة