أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

قلق في الولايات المتحدة من هيمنة‮ »‬مونسانتو‮« ‬علي صناعة البذور


إعداد - أماني عطية
 
بدأت الإدارة الأمريكية الالتفات لمشكلة ارتفاع أسعار البذور والتي أزعجت العديد من المزارعين.
 

فرغم هبوط وثبات أسعار العديد من السلع في غضون الازمة المالية العالمية كان الوضع مختلفاً في المزارع الامريكية وذلك مع الصعود الصاروخي للأسعار.
 
وأوضح المحللون أن أسعار بذور الذرة وفول الصويا ارتفعت بنسبة %24 و%32 علي التوالي خلال العام الماضي الذي شهد الازمة، لافتين الي أن هذا الصعود في أسعار البذور التي تعتبر من أهم مشتريات الفلاحين كل عام تعد جزءاً من الارتفاع غير المسبوق الذي بدأ منذ أكثر من 10 سنوات وهو ينبع من التركيز علي المحاصيل المعدلة وراثياً.

 
وبدأت وزارة العدل الأمريكية التحقيق لمنع ممارسة احتكار صناعة البذور العام الماضي مع التركيز بشكل كبير علي شركة »مونسانتو« متعددة الجنسيات التي تعمل في مجال التكنولوجيا الحيوية الزراعية والمتحكمة في معظم سوق الهندسة الحيوية التي تجعل المحاصيل تقاوم الآفات الحشرية والمبيدات.

 
ويري الخبراء أن إدارة أوباما من خلال التحقيق ستفحص بشكل أكبر مدي المنافسة أوعدم وجودها في المجال الزراعي بدءاً من صناعة الالبان والماشية وحتي المحاصيل الزراعية مثل الذرة وفول الصويا.

 
ومع اقتراب موسم الزراعة في الربيع سيتحدث كل من، ايريك هولدر النائب العام في الولايات المتحدة وتوم فيلساك وزير الزراعة الأمريكي لأول مرة يوم الجمعة المقبل في سلسلة من الاجتماعات العامة التي تستهدف السماح للمزارعين والمسئولين في القطاع الزراعي بالتعبير عن أفكارهم ومشاكلهم، وسينعقد الاجتماع في ولاية آيوا الامريكية.

 
ويبحث توم ميلر النائب العام لولاية »آيوا« مدي هيمنة شركة »مونسانتو« علي السوق حيث أوضح أن الهندسة الوراثية يتم استخدامها في زراعة ومتابعة نمو كمية كبيرة من محصولي الذرة وفول الصويا في الولايات المتحدة، وقد أعطي هذا للشركة قوة ملحوظة بحيث أصبح هناك تساؤلات تثار حول كيفية استخدام هذه القوة.

 
واتهم النقاد الشركة بأنها استغلت اتفاقاتها ومنحها التراخيص لشركات البذور الصغيرة للاستفادة بميزة غير عادلة في مواجهة منافسيها ولمنع البذور المقلدة الارخص سعراً من دخول السوق.

 
وادعت شركة »دوبونت« المنافسة لشركة »مونسانتو« أن الاخيرة قامت بمنعها بطريقة غير عادلة من ضم التكنولوجيا الحيوية الزراعية بطريقة من الممكن أن تخدم المزارعين.

 
وأوضح »هيودج جرانت« المدير التنفيذي لشركة »مونسانتو«، خلال حوار أجري معه مؤخراً في مقر الشركة الرئيسي، في مدينة سانت لويس الامريكية، أن المزارعين يقومون باختيار منتجات الشركة بسبب اعجابهم بالنتائج التي يحصلون عليها في حقولهم.

 
ولكن ما زالت حتي الآن مشكلة ارتفاع الاسعار تسود سوق البذور والتي تسيطر عليها شركة »مونسانتو«.

 
وأظهرت بيانات وزارة الزراعة الامريكية ارتفاع أسعار بذور الذرة بنسبة %135 منذ عام 2001 وحتي العام الماضي، فيما ارتفعت اسعار بذور فول الصويا بنسبة %1.8.

 
ومن جهة أخري ذكرت صحيفة نيويورك تايمز، أن العديد من المزارعين لديهم الاستعداد لدفع اسعار أعلي مقابل البذور المعدلة وراثياً والتي لها فوائد كبيرة حيث إن البذور المعدلة وراثياً لكل من الذرة وفول الصويا تجعل المحصول مقاوماً للآفات والمبيدات.. وتمكن من السيطرة علي الحشائش وتوفير تكاليف العمالة والوقود والماكينات.

 
وقال لي كوارلز المتحدث باسم شركة »مونسانتو« أن الزيادة في الاسعار تعتبر عادلة بسبب ارتفاع جودة البذور والتكنولوجيا الجديدة، بالاضافة الي أنها توفر نقود المزارعين.

 
الجدير بالذكر أن شركة »مونسانتو« بدأت الاستثمار بشكل مكثف في التكنولوجيا الحيوية في ثمانينيات القرن الماضي قبل معظم الشركات الزراعية الاخري.

 
وأصبحت في منتصف الثمانينيات الأولي لتسويق البذور المعدلة هندسياً للمحاصيل الخاصة وتقدم فول الصويا الذي يحتوي علي جينات معينة تسمح للنبات بمقاومة أثر المبيدات الخاصة بالحشائش وبعد ذلك بدأت في بيع بذور الذرة الهندسية التي تحتوي علي جينات لمقاومة الآفات الحشرية.

 
ومنذ ذلك الحين بدأت عدة شركات الاهتمام بهذا المجال والدخول في السوق مثل شركة »دوبونت« و»داوكيميكال« و»سينجينتا« و»بي إيه إس اف« و»باير كورب ساينس« إلا أن مونسانتو هي التي استفادت بشكل أكبر لأنها بدأت في وقت مبكر عنها.

 
وأوضح الخبراء أن أكثر من %90 من فول الصويا و%80 من الذرة التي تتم زراعتها في الوقت الحالي في الولايات المتحدة معدلة وراثياً ومعظم هذه المحاصيل تتكون من واحدة أو أكثر من جينات »مونسانتو«.

 
ومنذ بدأ انتشار التكنولوجيا الحيوية قامت شركة »مونسانتو« ومنافسون لها بشراء العديد من شركات البذور الصغيرة لكي تزيد من قوتها السوقية في الصناعة.

 
وتبيع شركة »مونسانتو« بذورها المتنوعة والتي لها ماركة مثل »ديكلابي« للذرة و»أزجرو« لفول الصويا للمزارعين. وقامت بتوسيع نفوذها وزيادة ارباحها عن طريق ترخيص هذه الماركات الي مئات الشركات الصغيرة سامحة لها بانتاج بذور تحتوي علي نفس الخصائص التي تبيعها »مونسانتو« ومنتخب الاخيرة ايضاً تراخيص لشركات كبري.

 
وقالت »مونسانتو« في هذا الشأن إن منح التراخيص يبين عدم قيامها بالممارسات الاحتكارية بل انها تشجع علي زيادة التنافسية، ولكن أوضح النقاد أن هذه التراخيص تعطي »مونسانتو« سيطرة أكبر علي السوق.

 
واندلعت بعض الخلافات والاتهامات بين الشركات اثر ذلك حيث قامت »مونسانتو« في العام الماضي بمقاضاة منافستها »دوبونت«، حيث أوضحت الأولي أن الاخيرة استخدمت خصائص جينات بذور »مونسانتو« لابتكار جينات مجمعة غير مسموح بها في اتفاق الترخيص.

 
ورداً علي ذلك اتهمت »دوبونت« مونسانتو أنها تستخدم قوتها السوقية لإضعاف منافسيها والقضاء علي الابتكارات التي قد تخدم المزارعين والمستهلكين.

 
وفازت شركة »مونسانتو« في هذه الواقعة في شهر يناير الماضي بانتصار جزئي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة