أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

فرض الضرائب العقارية علي المنشآت الصناعية يحد من انطلاق النشاط الاقتصادي


المال - خاص
 
علي الرغم من قيام وزارة المالية باعتماد سعر المتر الذي تحدده الهيئة العامة للتنمية الصناعية أثناء تقييم المنشآت الصناعية تمهيداً لتقدير الضريبة العقارية المفروضة عليها طبقاً لقانون الضرائب العقارية الجديد، فإن عدداً كبيراً من المنتجين يعبرون هذه الخطوة مجرد حل لتهدئة الأوضاع، بسبب ما سيخلفه تطبيق هذه الضريبة علي المنشآت الاستثمارية، نتيجة الأعباء الإضافية  التي يخلقها الوضع الجديد، إضافة إلي ما يسدده المنتجون من ضرائب بجميع أنواعها مما يعني أن فرض ضرائب جديدة سيخلق مناخاً غير ملائم للاستثمار.

 
 
 محرم هلال
واعترض المنتجون أيضاً علي عدم وضوح الرؤية بالنسبة للطريقة التي سيتم علي أساسها احتساب الضريبة المقدرة عليهم وعدم إخطار الجهات المعنية بالاستثمار وتجمعات رجال الأعمال بأي طرق خاصة بمحاسبتهم، كما رفض البعض منهم التعليق علي هذه الخطوة لحين توضيح طرق  المحاسبة الخاصة بهم بإخطارات رسمية للجهات المعنية.

 
من جانبه رفض وليد هلال، رئيس المجلس التصديري للبتروكيماويات، التعليق علي طرق المحاسبة الجديدة قبل قيام مصلحة الضرائب بمخاطبة رسمية للمجلس من أجل الوقوف علي المقترح وبحث مقترحات الأعضاء فيه لعدم وضوح الرؤية حتي الآن.

 
في حين رفض محرم هلال، رئيس جمعية مستثمري العاشر من رمضان، فرض أي أنواع من الضريبة العقارية علي المنشآت الصناعية التي تقوم باستثمار الأموال محلياً وتوفر بذلك فرص تشغيل كبيرة تقلل حجم البطالة، مشيراً إلي أن ذلك سيحمل المستثمرين أعباء إضافية لا طائل من ورائها.

 
وأضاف »هلال« أن احتساب الضريبة سواء علي أسعار الهيئة العامة للتنمية الصناعية أو غيرها يعتبر أعباء إضافية لن تستطيع المصانع تحملها في ظل تراجع الأرباح، وأشار إلي أن جمعيات المستثمرين طالبت أكثر من مرة بمراعاة النشاط الصناعي بشكل خاص والاستثماري بشكل عام في شأن تطبيق هذا النوع من الضرائب علي المدن الصناعية دون جدوي.

 
أكد حاتم صالح، مدير شركة »بيتي« لمنتجات الألبان، أن فرض هذا النوع من الضرائب علي المنشآت الصناعية سيؤدي حتما إلي عرقلة النشاط الاقتصادي بشكل كبير، خاصة فيما يتعلق بالتوسعات الجديدة التي تقرر المصانع إنشاءها.

 
وأضاف »صالح« أن هذه الضريبة لو كان لابد من فرضها فيجب علي الأقل مراعاة ظروف المصانع الخاسرة فلا يمكن أن تقوم وزارة المالية بتحميل مصنع خاسر أعباء إضافية تضاف إلي إجمالي خسائره، وكذلك المصانع التي تقع داخل مناطق ترتفع فيها قيمة المتر مثل منطقة المدابغ بوسط البلد، والتي يمكن تقدير الضريبة عليها أن يصل إلي أسعار خيالية.

 
ورفض »صالح« أسلوب تعامل الإدارة الضريبية مع المصانع في هذا الصدد فهي لم تخطر الجهات المعنية حتي الآن بالطرق المحاسبية الواضحة التي سيتم علي أساسها احتساب الضريبة علي هذه المنشآت.

 
قال خالد الدماطي، مدير شركة »دومتي« لمنتجات الألبان، إن أي أعباء إضافية ستتم إضافتها علي كاهل المستثمرين ستؤدي إلي رفع أسعار المنتج النهائي للمستهلك إضافة إلي ما يواجهه المستثمرون من أعباء أخري تتمثل في أنواع الضرائب الأخري وكذلك المنافسة الشرسة التي يواجهها المنتج المحلي أمام الأجنبي.

 
وأضاف »الدماطي« أن الخلاف أيضاً سيكون حول السعر الذي ستحتسبه هيئة التنمية الصناعية علي المتر في هذه المناطق وهل ستحتسب سعر المتر وقت الشراء أم وقت التقييم؟، فأمر تقدير المنشآت الصناعية لا يزال يعاني الغموض.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة