أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

خالد الأزهري:مصر تتعرض لأزمة إقتصادية بالغة القسوة،ولدينا الحل


دعاء حسنى،ومحمد مجدى

    قال خالد الأزهري وزير القوى العاملة والهجرة أن الجميع يعلم أن مصر تتعرض لأزمة إقتصادية بالغة القسوة لايستطيع أحد إنكارها، ولكن على الرغم من ذلك لدينا القدرة الكاملة على المرور من تلك المرحلة الصعبة وإستعادة العافية الإقتصادية من جديد بفضل إمتلاك مصر للمقومات الأساسية للنجاح الإقتصادي.

 جاء ذلك خلال ملتقى الصعيد الأول للحوار الإجتماعي المنعقد حاليا في الأقصر تحت عنوان "دورمنظمات الأعمال فى تعزيز الحوار الإجتماعي"الذي تنظمه منظمة العمل الدولية تحت رعاية وزارة القوى العاملة وبالتعاون مع الإتحاد العام للغرف التجارية المصرية وإتحاد الصناعات المصرية، وجمعيات المستثمرين وذلك بحضور السفير عزت سعد الدين محافظ الأقصر واللواء طارق المهدي محافظ الوادي الجديد ويحيي عبد العظيم محافظ سوهاج واللواء عادل لبيب محافظ قنا.

 

ولفت الأزهرى إلى أن دور الحكومة ممثلة فى وزارة القوى العاملة هو الحفاظ على علاقات دائمة بين العمال وأصحاب الأعمال،وقال ليس أمامنا طريق آخر سوى تعزيز سبل ومبادىء الحوار الإجتماعي وتدعيمه بما يحقق التنمية المستدامة للخروج من الأزمة الحالية التى يمر بها الإقتصاد المصري.

 وأشار إلى أن طرفي المنظومة الإنتاجية لايمكن لأحدهما الإستغناء عن الآخر،ووصف العلاقة بين الطرفين بـأنها كالمقص، يبدو التضاد هو الأصل فى أداء مهمته ولكن لايمكن أن يستغني أحدهما عن الأخر وعلى الحكومة أن تلعب دور الآلية الحاكمة لتلك العلاقة،مؤكدا أن الإضرابات والإعتصامات إنخفضت بنسبة تتراوح ما بين 30 و 60% فى عام 2012، مقارنة بعام 2011 الأمر الذى يعني أننا قادمون نحو الأفضل ونحو الإستقرار بشكل ملحوظ.

 وأعلن أن الملتقى المقبل سيعقد بمحافظة الوادي الجديد أواخر شهر إبريل القادم فى إطار إهتمام حكومة الدكتور هشام قنديل بمحافظات الصعيد التى عانت بشدة على مدار السنوات الماضية.

من جانب آخر أكد الدكتور يوسف القريوتي مدير فريق العمل لمنطقة شمال أفريقيا بمنظمة العمل الدولية أن أًصحاب الأعمال في مصر عليهم الدور الأكبر فى محاربة البطالة، مشيرا إلى أنه إذا كان هناك تمثيل حقيقي للعمال فى تنظيماتهم لما شهدت مصر عذ العدد الضخم من المطالبات الفئوية التى أثرت سلبا على الإقتصاد المصري.

 

وأكد أحمد الوكيل رئيس الإتحاد العام للغرف التجارية أهمية تعزيز فرص ومبادىء الحوار الإجتماعي في مصر خاصة خلال تلك الفترة،معترفا بأن المشهد السياسي الحالي يؤثر وبشكل سلبي ومباشر فى تفاقم الأزمات الإقتصادية،ولفت إلى أن الإتحاد سيطلب عقد إجتماع عاجل فى غضون الأيام المقبلة مع وزراء المجموعة الإقتصادية لمحاولة إستدراك الوضع الإقتصادي المصري .

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة