أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

استمرار نشاط‮ »‬طلعت حرب‮« ‬وتعديل رأس المال


الإسكندرية - السيد فؤاد
 
وافقت الجمعية العامة العادية وغير العادية لشركة طلعت حرب للأقطان التي عقدت الاثنين الماضي علي استمرار نشاطها الأساسي تطبيقاً للمادة 61 من النظام الأساسي للشركة، كما تم تعديل رأس المال الخاص بها إلي 19.6 مليون جنيه بدلاً من 25 مليون جنيه رغم توصية الجهاز المركزي للمحاسبات بوقف نشاط الشركة لزيادة الخسائر عن رأس المال حيث بلغ إجمالي الخسائر 66 مليون جنيه.


 
وقال شفيق جمعة، عضو مجلس الإدارة، القائم بأعمال رئيس مجلس إدارة الشركة لـ»المال« إن هناك8  أسباب وراء خسائر الشركة، منها انخفاض الاستهلاك العالمي لمصانع الغزل والنسيج لأول مرة منذ 10 سنوات، بسبب انخفاض الطلب علي المنسوجات علي خلفية الازمة المالية والاقتصادية العالمية، مشيراً إلي أن الانخفاض هو الأكبر منذ الحرب العالميةالثانية ويقدر بنسبة %13.

 
أضاف »جمعة«: يأتي انخفاض المساحة المنزرعة بالقطن بعد الارتفاع الكبير في أسعار القطن خلال الموسم السابق 2008/2007 من بين المزرعة سباب خسائر الشركة حيث مازال القطن أقل جاذبية للمزارعين مقارنة بمحاصيل منافسة بسبب ارتفاع مدخلات الإنتاج للكساد العالمي، مشيراً إلي أن من أسباب الخسائر ايضاً انخفاض صادرات الشركة لأدني مستوياتها منذ عدة سنوات في العديد من الدول منها الولايات المتحدة وتركيا واليونان وإسبانيا وبيرو وتوجو وبارجواي وجنوب افريقيا.

 
وأوضح »جمعة« أن أسباب الخسائر تضمنت أيضاً انخفاض انتاج الاقطان فائقة النعومة بنسبة %42 لتصل إلي 430 ألف طن، وهو الاقل خلال السنوات الست الماضية، بخلاف انخفاض تجارة الاقطان العالمية بشدة، حيث كان الانخفاض السنوي قد بلغ %24، وهو الأكبر ايضاً من الحرب العالمية الثانية، وعدم استقرار أسعار القطن العالمية وذلك منذ 20 عاماً.

 
وأشار »جمعة« إلي أن الشركة تكبرت خسائر قدرها 1.28 مليون جنيه خلال العام الماضي مقارنة بنحو مليون جنيه في العام قبل الماضي، معتبراً تلك الخسارة من أقل الخسائر بين شركات الاقطان العاملة في السوق المحلية.

 
من ناحية أخري أشار تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات والذي حصلت »المال« علي نسخة منه إلي أن نتائج أعمال الشركة عن العام الماضي اسفرت عن خسارة قدرها 1.28 مليون جنيه ليبلغ رصيد الخسائر المرحلة إلي 66 مليون جنيه بما يجاوز رأس المال بالكامل والبالغ 19.8 مليون جنيه، الأمر الذي يستوجب معه دعوة الجمعية العامة غير العادية للانعقاد للنظر في حل الشركة أو استمرارها وفقاً للنص69  من قانون الشركات الصادر بالقانون رقم 159 لسنة 1981 والمادة 61 من النظام الاساسي للشركة.

 
وأضاف التقرير أنه تلاحظ وجود خلل في الهيكل التمويلي للشركة، أدي الي العجز الشديد في السيولة النقدية وتضخم حجم القروض طويلة الاجل للبنوك حيث بلغت 52.6 مليون جنيه تمثل أضعاف رأسمال الشركة فضلا عن السحب علي المكشوف من البنوك لتمويل النشاط الجاري، الذي بلغت قيمته خلال العام نحو 40 مليون جنيه.

 
من ناحية أخري أوضح الدكتور رفعت السعيد، عضو مجلس ادارة الشركة رئيس اللجنة الاقتصادية في مجلس الشعب، أن بنك مصر يعد مساهماً في الشركة بنسبة %30 وأن معظم الديون التي تتحملها الشركة تتبع البنك مطالباً إدارة الاخير بضرورة مساعدة الشركة في تمويل شراء الاقطان، ومنحها الاولوية في المحفظة الائتمانية للبنك، وذلك لكونه شريكاً في الشركة ويهمه استمرار نشاطها كونه أيضا بنكاً استثمارياً يضخ استثمارات وتمويل في أنشطة مختلفة حيث تصل المديونية إلي حوالي 36 مليون جنيه للبنك.

 
أضاف »السعيد« أن الشركة خفضت مشترياتها من الاقطان خلال العام المنقضي والموسم الحالي حتي لا تتكبد المزيد من الخسائر بعد امتناع المغازل المحلية عن شراء مخزونها واعتماد تلك المغازل علي شركات الشركة القابضة للغزل والنسيج حيث قامت الشركة العام قبل الماضي بشراء حوالي 64 ألف قنطار من القطن الزهر، تم تخفيضها إلي 17 ألف قنطار، ومن 43 ألف قنطار من الأقطان الشعر تم تخفيضها إلي 12 ألف قنطار فقط، معتبراً ذلك من أسباب ووسائل تخفيض معدل خسائر الشركة.

 
يذكر أن »طلعت حرب« شركة مساهمة مصرية يشارك فيها عدد من المساهمين منها بنك مصر بنسبة %30 ومصر للتأمين وعدد من المساهمين الأفراد.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة