أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

جني الأرباح يكبل حركة الأسهم المتوسطة والصغيرة


أحمد مبروك
 
صعدت الأسهم المتوسطة والصغيرة في التعاملات الصباحية أمس، استكمالاً لحالة التفاؤل النسبي التي سادت أوساط المتعاملين الأفراد، بعد الاطمئنان علي صحة الرئيس حسني مبارك، ليرتفع مؤشر EGX 70 بنسبة %2 تقريباً خلال منتصف التعاملات، إلا أن القوي البيعية ظهرت من جديد من قبل المستثمرين الذين كانوا قد اقتنصوا الأسهم عند مستويات متدنية لجني الأرباح، استغلالاً لارتفاع السوق بشكل عام، ليتخلي المؤشر عن كل مكاسبه الصباحية، ويغلق عند مستوي 661.1 نقطة، فاقداً 0.84 نقطة عن إغلاق أمس الأول عند مستوي 661.94 نقطة، منخفضاً بنسبة %0.13.

 
توقع متعاملون أن تستكمل الأسهم المتوسطة والصغيرة اليوم، مرحلة جني الأرباح التي ظهرت خلال النصف الثاني من تعاملات الأربعاء، لتضع الأسهم المتوسطة والصغيرة حداً لارتفاعها التصحيحي خلال تعاملات أمس الأول، والنصف الأول من تعاملات الأربعاء، ويعاود مؤشر EGX 70 استهداف مستوي دعم 640 نقطة.
 
قال عبد الرحمن لبيب، رئيس قسم التحليل الفني بشركة الأهرام للسمسرة، إن الأسهم المتوسطة والصغيرة وضعت خلال النصف الثاني من التعاملات حداً لارتفاعها التصحيحي الذي مرت به أمس الأول، والذي جاء بعد فقدان المؤشر %10 تقريباً خلال جلستي مطلع الأسبوع الحالي.
 
وأوضح »لبيب« أن الأسهم المتوسطة والصغيرة ارتدت لأعلي خلال النصف الأول من تعاملات أمس، مستفيدة من ارتفاع أسعار آخر تنفيذات تمت علي الأسهم خلال تعاملات أمس الأول، عن متوسطات أسعار الإغلاق، ليصل مؤشرها إلي مستوي 675.3 نقطة، مرتفعاً بنسبة %2 عن مستوي الفتح، ومستهدفاً بلوغ مستوي مقاومة 680 نقطة، إلا أن مبيعات الأفراد بغرض جني الأرباح أدت إلي فشل المؤشر، حتي في ملامسة مستوي المقاومة.
 
وأشار رئيس قسم التحليل الفني بشركة الأهرام للسمسرة إلي أنه من ضمن العوامل السلبية التي ظهرت علي أداء الأسهم المتوسطة والصغيرة، ارتفاع أحجام التداول أوقات الهبوط وانخفاضها عند الصعود، مستنداً إلي أن الأسهم المتوسطة والصغيرة ارتفعت أمس الأول بحجم تداول بلغ 12.9 مليون سهم، في حين هبطت أمس بحجم تداول 15.29 مليون سهم.
 
وتوقع »لبيب« أن تواصل الأسهم المتوسطة والصغيرة الهبوط اليوم، بسبب انخفاض أسعار آخر تنفيذات تمت علي الأسهم عن متوسطات أسعار الإغلاق، ليستهدف المؤشر مستوي دعم 630-640 نقطة، والذي يمثل أدني مستوي بلغه المؤشر خلال تعاملات الأسبوع الحالي.
 
من جانبه قال محمد محسن، السمسار والمنفذ بشركة البحر المتوسط للسمسرة، إن جني الأرباح الذي تعرضت له الأسهم المتوسطة والصغيرة أمس، كان رد فعل طبيعياً من قبل المستثمرين الذين اقتنصوا الأسهم خلال تعاملات الاثنين عند أدني مستوياتها، وبالتالي من المنطقي أن يتجه أولئك المشترون لجني أرباحهم واستغلال صعود السوق بشكل عام خلال النصف الأول من تعاملات الأربعاء.
 
وأضاف محسن أن ارتفاع الأسهم المتوسطة والصغيرة أمس الأول، وفي التعاملات المبكرة أمس، يعتبر صعوداً تصحيحياً في ظل الاتجاه الهابط لمعظمها علي المديين القصير والمتوسط، ما أرجعه إلي انخفاض أحجام التداول علي تلك الشريحة من الأسهم أوقات الصعود، ومعاودة ارتفاع أحجام التداول في أوقات الانخفاض، لذا توقع محسن أن تواصل الأسهم المتوسطة والصغيرة هبوطها اليوم، استكمالاً لجني الأرباح الذي استهدفها خلال النصف الثاني من تعاملات الأربعاء.
 
ولفت السمسار والمنفذ بشركة البحر المتوسط للسمسرة إلي أن تعاملات الأسهم المتوسطة والصغيرة في الفترة الحالية افتقدت إلي ظاهرة »المضاربات«، كما انساقت الأسهم وراء تحركات الأسهم القيادية، بالإضافة إلي اتسام ردود فعلها بالعنف والاندفاعية، حيث تنخفض الأسهم المتوسطة والصغيرة بمجرد ملاحظة تقلص ارتفاعات الأسهم الكبري.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة