أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

مؤشر‮ ‬EGX 30‮ ‬يستهدف‮ ‬5400‮ ‬نقطة موجة شراء الأسهم القيادية ترشح البورصة للصعود


كتب ـ أحمد مبروك:

 

 
توقع متعاملون بسوق المال، أن ترتفع البورصة علي مدار الأسبوع الحالي، في موجة ارتداد تصحيحية لأعلي، بعد الهبوط العنيف الذي اجتاحها خلال جلستي الأسبوع الماضي، الذي دفع مؤشر »EGX 30 « لإغلاق تعاملات الخميس عند مستوي 4950.8 نقطة، فاقداً %12.3 عن إغلاق 27 يناير الماضي، عند مستوي 5646.5 نقطة، مسجلاً أدني مستوي منذ عامين.

 
وأرجع محللون تنبؤاتهم بارتفاع السوق، إلي ظهور قوي شرائية ضخمة علي عدد من الأسهم القيادية خلال تعاملات الخميس الماضي، التي دفعت معظم هذه الأسهم لتقليص معدلات الهبوط علي مدار الجلسة، وتسجيل مستويات تداول تاريخية خلال النصف الثاني من الجلسة.

 
ورشح متعاملون السوق لاستهداف مستوي 5400 نقطة علي مدار الأسبوع الحالي، وهو المستوي الذي اعتبروه فرصة للمتاجرة علي المدي القصير جداً.

 
نصح محمد الأعصر، كبير المحللين الفنيين بالمجموعة المالية »هيرمس«، المستثمرين ببناء مراكز شرائية قصيرة الأجل في منطقتي 4400 و4700 نقطة، باستهداف تحقيق مكاسب علي المدي القصير عند مستوي 5700 نقطة، حيث من المرجح أن تمر السوق بارتداد مفاجئ علي المدي القصير، خاصة بعد الهبوط العنيف المتواصل لمؤشر »EGX 30 « من مستوي 7250 نقطة إلي مستوي 4950 نقطة، علماً بأن مستوي 4400 نقطة يمثل الحد السفلي للمسار طويل الأجل علي المدي الطويل.

 
وفيما يخص المدي المتوسط، رهن »الأعصر« بناء مراكز شرائية بتمكن السوق من تخطي مستوي 5700 نقطة لأعلي، بحجم تداول مرتفع.

 
وعلي مدار الأسبوع الحالي، قال »الأعصر« إن مؤشر »EGX 30 « مرشح للتحرك بين مستويي 4700 و5400 نقطة.

 
من جانبه، توقع إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني، عضو مجلس الإدارة بشركة أصول للسمسرة، أن ترتفع سوق المال المحلية خلال الأسبوع الحالي، بدعم من ظهور قوي شرائية علي بعض الأسهم القيادية، بعد تمكنها من التماسك خلال النصف الثاني من جلسة الخميس الماضي، ليرتد مؤشر EGX 30 إلي مستويي 5400 و5500 نقطة، حيث ستحاول معظم الأسهم القيادية استهداف أسعار ما قبل إعادة فتح التداول بالبورصة، خاصة بعد أن سجل مؤشر السوق الرئيسية نسبة هبوط إجمالية بنحو %35.3 منذ الإعلان عن ثورة تونس منتصف يناير الماضي وحتي إغلاق الخميس الماضي، مسجلاً أدني مستوي سعري منذ عامين عند 4950 نقطة.

 
وعلي صعيد الأسهم القيادية، قال »السعيد« إن سهم البنك التجاري الدولي عاني خلال جلسة الأربعاء وحتي النصف الأول من جلسة الخميس، من شح الطلبات، ليقبع عند مستويات الحدود السعرية المحددة بنسبة %10، قبل أن تظهر عمليات نقل الملكية علي السهم، التي اقتنصت من الأسهم المعروضة، والبالغ حجمها 10 ملايين جنيه في جلسة الأربعاء، ما شجع المتعاملين علي الدخول في السهم، ليتمكن من الارتداد لأعلي، ويقلص هبوطه العنيف مغلقاً عند مستوي 31.5 جنيه، وسجل أعلي حجم تداول تاريخي علي السهم بواقع 25.6 مليون سهم بقيمة 761.4 مليون جنيه، وبالتالي من المرجح للسهم أن يواصل الارتداد لأعلي علي مدار الأسبوع الحالي، ليستهدف بلوغ مستوي 36 جنيهاً.

 
في حين توقع محمد الأعصر، أن يستهدف سهم البنك التجاري الدولي مستوي 34.5 جنيه خلال الأسبوع الحالي، ونصح بالمتاجرة بسهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة بين مستويي 200 و235 جنيهاً.

 
من جانب آخر، أشار رئيس قسم التحليل الفني، عضو مجلس الإدارة بشركة أصول للسمسرة، إلي أن سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة عاني خلال جلسة الأربعاء والنصف الأول من جلسة الخميس، من شح الطلبات، وقبع عند الحد السعري البالغ %10، قبل أن تظهر عمليات نقل الملكية من جديد علي السهم، ليصعد من مستوي 180 جنيهاً تقريباً إلي مستوي الإغلاق عند 211 جنيهاً في الجلسة نفسها، مسجلاً أعلي حجم تعامل منذ عامين بواقع 2.1 مليون سهم بقيمة 430 مليون جنيه، ومن المرجح للسهم أن يواصل الارتداد علي مدار الأسبوع الحالي، ليستهدف مستوي 217 جنيهاً اليوم، يليه 230 جنيهاً علي مدار الأسبوع، الذي ينصح بتخفيف المراكز عنده.

 
وبالتالي استحوذ سهما البنك التجاري الدولي وأوراسكوم للإنشاء والصناعة علي 1.19 مليار جنيه من إجمالي 1.876 مليار جنيه قيمة التعامل بسوق داخل المقصورة خلال جلسة الخميس الماضي!

 
ورأي »الأعصر« أن ارتفاع أحجام التعامل بشكل قوي علي بعض الأسهم القيادية خلال النصف الثاني من جلسة الخميس الماضي، يرجع إلي ارتفاع كمية المعروض علي تلك الأسهم، تزامناً مع استمرار انخفاضها بشكل ملحوظ، وهو ما دفع بعض المتعاملين إلي المتشجع علي الشراء، مقارنة بجلسة الأربعاء، كما أنه من المرجح أن تواصل البورصة تحقيق أحجام تعامل مرتفعة علي مدار الفترة القصيرة المقبلة، في ظل ارتفاع أحجام الأسهم المعروضة علي معظم الأسهم القيادية.

 
وعلي صعيد الاتصالات، قال »السعيد« إن سهم أوراسكوم تليكوم بعد أن هوي إلي الحد الأقصي للهبوط في جلسة الأربعاء عند مستوي 3.23 جنيه، الذي يمثل أدني مستوي منذ 6 سنوات، ارتد خلال جلسة الخميس بعد ظهور طلبات علي السهم ليغلق عند مستوي 3.87 جنيه، ومن المرجح للسهم الارتداد الأسبوع الحالي إلي مستوي 4.2 جنيه، والذي ينصح عنده بتخفيف المراكز، علماً بأن شهادة الايداع الخاصة بالشركة يتم التداول عليها في بورصة لندن عند مستوي 4.3 جنيه.

 
في حين رأي »الأعصر« أن فرصة المتاجرة في سهم أوراسكوم تليكوم تنحصر بين مستويي 3.7 و4.05 جنيه.

 
من جانب آخر، قال »السعيد« إن سهم المجموعة المالية »هيرمس«، هوي إلي الحدود السعرية المسموح بها خلال جلستي الأربعاء والخميس، ليغلق عند مستوي 21.4 جنيه، ومن المرجح للسهم استكمال الهبوط اليوم، مستهدفاً مستوي 19.25 جنيه، والذي ينصح بالشراء عنده جزئياً، في ظل التكهنات بارتداد السهم من مستوي 18.5 جنيه، والذي ستظهر عنده طلبات شراء ليستهدف السهم مستوي 24 جنيهاً علي مدار الأسبوع الحالي.

 
وقال »الأعصر« إن سهم المصرية للاتصالات مرشح للمتاجرة خلال الأسبوع الحالي بين مستويي 15.8 جنيه و16.5 جنيه، في حين من المتوقع لسهم طلعت مصطفي أن يستهدف مستوي 6 جنيهات، ومستوي 16 جنيهاً لسهم حديد عز.

 
وحازت المؤسسات علي نصيب الأسد من تعاملات سوق المال، خلال جلستي الأربعاء والخميس بنسبة %94.12، بصافي بيع بقيمة 141.9 مليون جنيه، ليتبقي للأفراد %5.79 فقط من تعاملات البورصة المصرية.

 
وسجلت تعاملات المصريين %74.19 من إجمالي تعاملات السوق، بينما استحوذ الأجانب علي نسبة %23.25 والعرب %2.56، بعد استبعاد الصفقات، وسجل الأجانب صافي بيع بقيمة 528.57 مليون جنيه، بينما سجل العرب صافي شراء بقيمة 18.3 مليون جنيه.

 
جدير بالذكر أن تعاملات الأجانب سجلت صافي بيع قدره 901.51 مليون جنيه منذ بداية العام، بينما سجل العرب صافي بيع قدره 410.99 مليون جنيه خلال الفترة نفسها، وذلك بعد استبعاد الصفقات.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة