أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

%19 انخفاضًا فى واردات الهند خلال 9 أشهر


إعداد - خالد بدر الدين

رغم أن واردات الهند من البترول الإيرانى قفزت بحوالى 29 % فى ديسمبر الماضى بالمقارنة مع شهر نوفمبر، فإنها تراجعت بنسبة 19 % فى الأشهر التسعة الماضية وهو الخفض الذى أعفاها من العقوبات الغربية التى تفرضها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى بهدف ارغام إيران على وقف برنامجها النووى المثير للجدل والذى يعتقد الغرب أنه يهدف إلى إنتاج سلاح نووى، وأدت إلى خفض صادرات النفط الإيرانية لأكثر من النصف فى عام 2012 وإن كانت إيران تؤكد أن برنامجها النووى مدنى.

وذكرت وكالة رويترز ان خفض أكبر عملاء النفط الإيرانى فى آسيا وهى الصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية، خفضت وارداتها بدرجة كبيرة للحصول على إعفاء من العقوبات واستمرار العمل مع النظام المالى الأمريكى.

وخفضت الهند، وهى ثانى أكبر مشتر للنفط الإيرانى بعد الصين، من أهمية إيران كمورد لها لتشكل إمداداتها 8.6 % من إجمالى واردات الهند فى 2012 وتوجهت بدلا من ذلك إلى بائعين من أمريكا اللاتينية، أصبحت الواردات منهم تمثل حاليا 15.5 % من إجمالى مشتريات الهند من النفط.

وتعتزم الهند خفض وارداتها من إيران ما بين 10 و15 % فى العقد السنوى التالى الذى يبدأ فى أول ابريل المقبل ثم تقليصها بدرجة أكبر إذا لم تخفض طهران أسعارها للمساعدة فى تغطية التكاليف الناتجة عن العقوبات الغربية.

وإذا كانت العقوبات ستؤدى الى خفض انتاج البترول على مستوى العالم فان عبد الله البدرى الأمين العام لمنظمة أوبك اعلن هذا الاسبوع أن تحسن الاقتصاد العالمى يعنى أن المنظمة لن تواصل سياسة الخفض فى إنتاجها.

كان انتاج «أوبك» قد انخفض فى ديسمبر لأدنى مستوياته فى أكثر من عام مع خفض السعودية أكبر منتج فى المنظمة لإنتاجها وانخفاض الانتاج الايرانى غير أن شركة سامسونج توتال الكورية الجنوبية للبتروكيماويات أعادت إحياء عقد لشراء النفط الإيرانى بعد توقف لمدة عام إذ إن انخفاض هوامش الربح فى الصناعة يجعل من الصعب عليها مقاومة إغراء الخام الإيرانى الرخيص.

وبسبب العقوبات الأمريكية والأوروبية المشددة التى تهدف إلى تقليل إيرادات النفط الإيرانية وإجبار طهران على وقف برنامجها النووى أصبح شحن النفط ودفع ثمنه عملية أكثر صعوبة، مما دفع صادرات النفط الإيرانية للانخفاض إلى النصف.

وتمثل هذه الصفقة الكورية حالة نادرة لعودة أحد العملاء لشراء النفط الإيرانى رغم العراقيل التى تشكلها العقوبات وجهود القوى الغربية للحد من تدفقه.

وبعد انخفاضات شديدة فى صادرات إيران العام الماضى مع توقف شحناتها إلى اليابان وكوريا الجنوبية وهما من أكبر الدول المستهلكة للنفط الإيرانى وجد المستوردون سبلا للحفاظ على تدفق النفط دون انتهاك العقوبات.

وكان النفط الرخيص وتحسن هامش الربح مغريين لـ«سامسونج توتال» من خلال المشروع المشترك بين مجموعة سامسونج الكورية الجنوبية وشركة الطاقة الفرنسية العملاقة توتال للتغلب على الصعوبات حيث تشير حسابات «رويترز» إلى أن الصفقة ربما تخفض تكاليف «سامسونج توتال »بمقدار 6.7 مليون دولار ولذلك يرى مصدر حكومى فى سول على دراية مباشرة بالأمر انه يمكن فهم الصفقة بسهولة عند النظر إلى الوضع المالى لـ«سامسونج توتال».

وتوقفت «سامسونج توتال» عن استيراد النفط من إيران العام الماضى بعد أن فرضت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى عقوبات لعرقلة برنامج نووى يشتبه الغرب فى أن إيران تستخدمه لإنتاج أسلحة وهو ما تنفيه طهران، وتلزم العقوبات الأمريكية الدول المستوردة بتقليص مشترياتها من النفط الإيرانى وكذلك توقفت «توتال» أيضا عن شراء النفط الإيرانى لمصافيها امتثالا للعقوبات الأوروبية العام الماضى.

وأدى استبدال النفط الإيرانى من ارتفاع تكاليف المدخلات لشركة سامسونج توتال إلى تراجع أرباح التشغيل وانخفضت أرباح الشركة بنسبة 90 % فى الربع الثانى من عام 2012 بحسب التقارير التى قدمتها إلى الجهات التنظيمية مما جعل الشركة تتحول إلى المكثفات الأسترالية والروسية الأغلى ثمنا العام الماضى.

وكان لدى «سامسونج توتال» عقد سنوى لشراء نحو 550 ألف برميل شهريا من مكثفات قنجان الإيرانية حتى يونيو من العام الماضى لكن لم يتضح ما إذا كانت الشركة استوردت الكمية كلها بالفعل خلال النصف الأول من العام الماضى ولم تتضح أيضا الكمية المتفق عليها فى العقد الجديد.

وستضطر شركات تكرير كورية جنوبية أخرى إلى استيراد كميات أقل لإفساح المجال للعقد الجديد لشركة سامسونج توتال إذا أرادت سول الامتثال للعقوبات الأمريكية.

ولتجديد الإعفاء من العقوبات الذى منحته واشنطن لمدة ستة أشهر يجب أن يواصل مشترو النفط الإيرانى خفض وارداتهم. ومن المقرر إجراء المراجعة التالية لإعفاء كوريا الجنوبية من العقوبات فى مايو المقبل.

وبدأت شركة سامسونج توتال الاستيراد من إيران بشراء 30 ألف طن أى ما يعادل 280 ألف برميل من مكثفات قنجان وهو نفط خفيف تتم معالجته عادة فى وحدة تعرف باسم وحدة التكسير لإنتاج النافتا وصناعة البتروكيماويات، وسيتم تسليمها فى مارس المقبل إلى مصنع شركة البتروكيماويات فى مدينة دايسان الايرانية.

وتوقع استطلاع رويترز الشهرى لآراء 30 محللا أن يبلغ متوسط سعر برنت 109.70 دولار للبرميل العام الحالى مقابل 111.70 دولار العام الماضى وأن يظل سعر الخام الأمريكى الخفيف أقل من برنت ولكنه سيقلص الفجوة معه، ويتوقع أن يبلغ متوسط سعر الخام الامريكى 96.40 دولار للبرميل العام الحالى بارتفاع 2.50 دولار على توقعات الشهر الماضى، مقابل 94.15 دولار فى المتوسط فى العام الماضى.

وقال هانز فان كليف، خبير الطاقة فى بنك ايه.بى.إن امرو، انه من المنتظر أن يرتفع الطلب العالمى تدريجيا وسيتفق ذلك مع توقعات النمو الاقتصادى العالمى وانه فى ضوء التوقعات بنمو الامدادات العالمية بنفس المعدل أو أسرع فلن يكون هناك تأثير على أسعار النفط او قد يكون التأثير سلبيا

ورغم التوقعات بانخفاض طفيف لبرنت يستبعد المحللون امكانية حدوث هبوط حاد للأسعار وقال معظمهم إن السعودية ستحافظ على دورها كمنتج مرن لتحافظ على مستوى الأسعار، ولكنها لن تهوى لأن احتياجات الميزانية السعودية ستحول دون حدوث ذلك.

وتوقع فان كليف أن يبلغ متوسط سعر برنت 105 دولارات العام الحالى، ولكن يرى محللون اخرون أن سعر 90 دولارا لبرنت قد يكون المستوى الذى يدفع أعضاء منظمة أوبك، لا سيما السعودية إلى خفض الامدادات.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة