أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

إقبال مرتقب علي مزايدة التنقيب في‮ »‬المتوسط‮«‬


نسمة بيومي
 
توقع عدد من العاملين بقطاع البترول إقبال كبري الشركات البترولية الأجنبية علي المزايدة العالمية التي يعتزم قطاع البترول طرحها للبحث والتنقيب بمنطقة البحر المتوسط قبل نهاية العام الحالي.

 
وأشاروا إلي  صعوبة الحفر بهذه المنطقة مقارنة بالحفر البري لأن الاول يحتاج لنوعيات معقدة من تكنولوجيا الحفر كما يتطلب تمويلاً مادياً ضخماً لا يمكن توفيره الا من خلال المزايدات.
 
وأكد المهندس إسماعيل كرارة، وكيل وزارة البترول لشئون الغاز سابقا، أن معظم المناطق التي يتم طرحها بمزايدات عالمية خلال الفترة الراهنة تتواجد بالبحر الابيض المتوسط، وأوضح أن هناك منافسة شرسة من قبل الشركات الاجنبية للفوز بهذه المناقصات مما يعد دليلا علي ثراء هذه المناطق بالغاز، وأوضح أن الخام يتواجد علي أعماق كبيرة بهذه المناطق البحرية مثل منطقة البرلس الامر الذي يتطلب العمل بأحدث الوسائل التكنولوجيا لاستخراج الانتاج.

 
وأوضح أن شركة »شل« تعمل بمنطقة البحر المتوسط وتقوم بتنمية حقل »نيميت« وأن المنطقة الغربية من البحر المتوسط ثرية بالغاز الطبيعي نظرا لاقتراب حدودها من ليبيا وبالتالي فإن الصخور الرسوبية ممتدة وطويلة وغنية بالغاز، مشيرا الي ان المزايدة العالمية القادمة مجدية للغاية، وستتقدم فيها الشركات بمنح مالية ضخمة لاقتناعها بأنها ستعوض هذه التكاليف بعد ظهور الانتاج.

 
وأكد الجيولوجي راشد محمد راشد، خبير الاتفاقيات، في تصريحات له أن البحر المتوسط من أهم المناطق الواعدة في العالم في مجال البحث والتنقيب وأن معدلات الاستكشاف المرتفعة تؤكد أن ما تم اكتشافه لا يزيد علي %10 من الاحتياطيات الموجودة خاصة أن غرب المتوسط لم تظهر به اكتشافات حتي الآن.

 
وأكد مجدي صبحي، أستاذ اقتصادات الطاقة بمركز الاهرام الاستراتيجي أن هناك شواهد واضحة علي ثراء منطقة البحر المتوسط، ولكن لا يشترط أن تصدق هذه الشواهد دائما وعلي سبيل المثال توقع الخبراء والعاملون أن يصل حجم الاحتياطيات في بحر قزوين الي 260 مليار برميل »وهي أكبر من احتياطيات السعودية« وبعد الحفر اتضح أن الاحتياطي يتراوح ما بين 30 و40 مليار برميل وهو أقل من خمس الكمية المتوقعة، وبالتالي لا يجب أن نغالي في احتياطيات البحر المتوسط حتي لا يتكرر معه سيناريو بحر قزوين.

 
وأشار الي إمكانية وجود فرصة كبيرة لنجاح العمل بهذه المنطقة لأن البحر المتوسط منطقة غير مستهلكة من حيث الحفر والتنقيب، الامر الذي يعظم من نتائج المزايدة التي سيتم طرحها قريبا وأوضح أن المناطق المجاروة للبحر المتوسط ثرية بالغاز الطبيعي.

 
وأن البحر الاحمر ثري بالخام في مناطق الغردقة وسفاجة وخليج السويس وبالتالي فإن البحرين »المتوسط والاحمر« علي رأس قائمة المناطق البحرية المؤهلة للبحث والتنقيب والاستثمار حالياً وخلال الفترة المقبلة.

 
وأكد مصدر مسئول بإحدي شركات الحفر أن الفترة المقبلة ستشهد نشاطاً ملحوظاً في عمليات الحفر بالبحر المتوسط من قبل شركات تنمية الحقول والانتاج وأوضح أن إجمالي إنتاج المتوسط من الغاز والمتكثفات خلال 2009 وصل الي ما يزيد علي 4632.7 مليون قدم مكعب قامت عدة شركات بإنتاجها مثل جابكو وبتروبل ورشيد والربلس وويبكو.

 
وطالب بإعادة تأهيل الحقول المكتشفة، وتسهيلات الانتاج بالمنطقة وأكد أن خليج السويس شهد اهتماماً أكبر من البحر المتوسط خلال الفترة الماضية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة