أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

رغم انخفاض قروض القطاع للحكومة %0.66‮ ‬ارتفاعاً‮ ‬في أرصدة الإقراض


كشف تقرير البنك المركزي عن عودة إجمالي أرصدة الإقراض لدي البنوك للارتفاع خلال يناير الماضي إلي 433.350 مليارجنيه بزيادة 2.849 مليار جنيه وهو ما يمثل تصاعداً بنسبة %0.66 عن ديسمبر 2009 الذي بلغت أرصدة الإقراض لدي البنوك خلاله 430.501 مليارجنيه، بنسبة انخفاض %0.12 عن نوفمبر السابق له.

 احمد سليم
وكشف التقرير أيضاً عن انخفاض مقداره 1 .200 مليار جنيه في إقراض القطاع المصرفي للحكومة بما يعادل %0.66، حيث بلغ الاقتراض الحكومي 32.991 مليارجنيه في يناير، منخفضاً عن ديسمبر السابق له الذي بلغت خلاله الأرصدة 34.191 مليار جنيه، وبلغ حجم الاقتراض الحكومي بالعملة المحلية حوالي 12.788 مليار جنيه بانخفاض مقداره %3.51 عن ديسمبر 2009 البالغ حجم إقراض القطاع المصرفي للحكومة فيه 13.082 مليار جنيه، وبلغ الاقتراض الحكومي بالعملات الأجنبية »معادلة بالجنيه المصري« خلال الشهرنفسه حوالي 20.203 مليار جنيه وبنسبة انخفاض نحو %4.29 عن ديسمبر 2009 حيث بلغ الاقتراض الحكومي فيه بالعملة الأجنبية 21.109 مليار جنيه.

وأشار تقرير المركزي أيضاً إلي ارتفاع بنسبة %1.022 لإجمالي إقراض القطاع المصرفي للقطاعات غير الحكومية ممثلة في قطاعات الزراعة، والصناعة، والتجارة، والخدمات، وكل من القطاع العائلي وقطاع العالم الخارجي المصنفين تحت بند »قطاعات غير موزعة«، ووصلت تلك الأرصدة في يناير إلي نحو 400.359 مليار جنيه، مقارنة بديسمبر 2009 الذي وصل حجم الإقراض خلاله إلي 396.310 مليار جنيه، والذي لوحظ الانخفاض فيه أيضاً عن نوفمبر السابق له بنسبة %0.33.

وأفاد التقرير بأن حجم الإقراض بالعملة المحلية للقطاعات غير الحكومية وصل إلي حوالي 283.413 مليار جنيه بارتفاع %1.096 عن ديسمبر 2009 الذي وصل حجم  الإقراض المصرفي فيه لهذه القطاعات غير الحكومية إلي 280.340 مليار جنيه. وأظهر أن إقراض هذه القطاعات بالعملة الأجنبية في يناير حوالي 116.946 مليار جنيه مرتفعاً بنسبة %0.84 عن ديسمبر 2009 حيث وصل إجمالي الإقراض فيه بالعملة الأجنبية إلي 115.970 مليار جنيه.

ولوحظ في تقرير البنك المركزي ارتفاع القروض بالعملة المحلية الموجهة إلي قطاع الصناعة بنسبة %1.134 وبلغت في يناير 81.438 مليار جنيه بارتفاع مقداره 913 مليون جنيه عن ديسمبر 2009 الذي شهد انخفاضاً بنسبة %3.59 في قروض القطاع وصلت إلي 80.525 مليار جنيه.

من جهته أوضح أحمد سليم، مديرعام البنك العربي الأفريقي الدولي، أن ارتفاع أرصدة القروض لدي البنوك لا يمثل ارتفاعاً كبيراً في معدلات تشغيل القطاع المصرفي ككل، إضافة إلي أنه ليس دليلاً واضحاً علي حدوث رواج ملحوظ في معدلات الإقراض مقابل الإيداع داخل القطاع.

وأشار »سليم« إلي أن الارتفاع الطفيف في أرصدة القروض قد يكون ناتجاً عن عدة أسباب طارئة، منها تراكمات في القروض الممنوحة خلال 2009، بالإضافة إلي الرواج الملحوظ في قروض التجزئة، التي استعادت بعضاً من رواجها ونشاطها بنهاية العام الماضي بعد اتجاه البنوك إلي طرح منتجات تجزئة جديدة في محاولة لتنويع منتجاتها لجذب أكبر عدد من العملاء.

ولفت »سليم« الانتباه إلي حالة الرواج غير المعهودة في نشاط »القروض العقارية« بعد تعديل أغلب البنوك لمواصفات القرض العقاري بما يجعله أكثر ملاءمة ويسراً ليتناسب مع شرائح الدخل المختلفة، التي ساهمت في دفع إجمالي معدلات الإقراض بصفة عامة، كان عدد من البنوك منها »بي إن بي باربيا« قد بدأت في طرح منتج التمويل العقاري ضمن خدماتها، فيما اتجهت بنوك أخري مثل بنكي »الأهلي« و»الإسكندرية سان باولو« إلي إدخال تعديلات علي المنتج ذاته لتنشيطه وتطويره بما يتناسب مع احتياجات العملاء.

وحدد »سليم« بعض المجالات الموجودة داخل القطاع المصرفي والتي تمتلك القدرة علي تحقيق معدلات نمو إيجابية لإحداث نمو في حركة الإقراض المصرفي ودفعه نحو الارتفاع في المستقبل القريب، ومنها القروض العقارية التي تتمتع بفرص واسعة للنمو إلي جانب زيادة الطلب عليها مؤخراً في ظل عدم تشبع عملائها بجميع خدمات ومنتجات التمويل العقاري، إضافة إلي استمرار النشاط داخل قطاعات أخري مثل البترول، والغاز الطبيعي، والبنية الأساسية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة