أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

البورصة تقلص مكاسبها الصباحية بضغط من القوة البيعية


كتب - فريد عبداللطيف:
 
عادت القوة البيعية لفرض سيطرتها علي البورصة أمس مع اقتراب الأسهم الكبري من نقاط مقاومة عنيدة في المرحلة الحالية، دفعت السيولة داخل السوق للقيام بتخفيف المراكز للتعامل مع التحركات العرضية المرشحة للاستمرار، لتقوم في النصف الثاني من الجلسة بمبيعات مكثفة دفعت اغلب الأسهم لفقدان مكاسبها الصباحية والاغلاق تحت متوسطاتها المرجحة.

 
واستفاد مؤشر EGX 30 من المكاسب الصباحية للأسهم الكبري ليغلق علي ارتفاع بنسبة %0.87 مسجلا 6716.7 نقطة مقابل 6659 نقطة في اقفال الجلسة السابقة.
 
لاحظ منفذو عمليات اقتناع المستثمرين باستمرار التحركات العرضية، علي الرغم من الزخم الذي شهدته السوق بسبب تماسك سهم أوراسكوم تليكوم، في أول ظهور له بعد دخول أسهم زيادة رأس المال، إلا أن القلق من ضغط السهم علي المؤشر الأسبوع المقبل بعد نزول شهادات الإيداع الدولية الجمعة التي تشكل الجانب الأكبر من زيادة رأس المال، دفع شريحة عريضة من المتعاملين للقيام بمبيعات استباقية قبل وصول المؤشر لمقاومته الرئيسية في المرحلة الحالية قرب 6800 نقطة التي تشكل حاجزاً نفسياً للسوق في المرحلة الحالية، مما كان أحد أسباب اتجاه المؤشر للتراجع من مستوي 6777 نقطة التي سجلها في بداية الجلسة.

توقع إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني في شركة »أصول« للسمسرة، أن يستمر اليوم الضغط البيعي الذي وقع علي البورصة في النصف الثاني من جلسة أمس، ليدفع المؤشر للاقتراب من 6650 نقطة، التي ينتظر أن تتزامن مع وصول الأسهم الكبري لنقاط دعم ثانوية ستدعم حركتها، وتعطي المستثمرين فرصة لاستقراء حركتها علي المدي القصير وقدرتها علي مقاومة الضغط البيعي، وأوصي بالبدء في بناء مراكز من قبل المستثمر قصير الأجل عند هذا المستوي.
 
وألمح إلي أن سهم أوراسكوم تليكوم قد يشهد ضغطاً بيعياً في بداية الجلسة يدفعه للتوجه نحو 5.1 جنيه، وفي حال تماسكه قرب 5.4 جنيه سيكون ذلك إشارة شراء، لأن تماسكه قبل قاعه السابقة عند 5.1 جنيه سيؤهله لكسر مقاومته الحالية عند 5.55 جنيه مستهدفا 6 جنيهات، وسيعطي ذلك إشارة إيجابية للسوق، تعيد الشهية للمخاطرة، ليعود المؤشر من جديد لاستهداف 6800 نقطة التي استبعد كسرها في المرحلة الحالية. وأغلق السهم تعاملات أمس علي ارتفاع مستفيدا من التعاملات الصباحية، وبلغت نسبة الارتفاع %2 مسجلا5.46  جنيه مقابل 5.35 جنيه. وأضاف »السعيد« أن سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة سيحد من التذبذبات في حركة المؤشر في المرحلة المقبلة نظرا لتراجع مستويات المتاجرة المتاحة علي حركته، لتكون قمتها قرب264  جنيهاً وقاعها قرب 253 جنيهاً، وأوصي بالمتاجرة بينهما.
 
وأغلق السهم تعاملات أمس علي ارتفاع أقل من المؤشر نسبته %0.7  مسجلا 257 نقطة مقابل 255 جنيهاً. وألمح »السعيد« إلي أن الاتجاه الصعودي اللافت لسهم البنك التجاري الدولي قد بلغ ذروته بعد وصوله الثلاثاء إلي أعلي مستوياته علي الاطلاق، مما دفع شريحة عريضة من القوة الشرائية التي استهدفته في الأشهر الأخيرة للقيام بمبيعات مكثفة دفعته للتخلف عن البورصة في صعودها المعتدل أمس ليغلق علي تراجع مسجلا 66.4 جنيه مقابل 66.7 جنيه. وأوصي بجني الأرباح علي السهم علي الاسعار الحالية، والعودة لاستهدافه قرب 63 جنيهاً.
 
من جهته، يقترب سهم مجموعة طلعت مصطفي من دعم رئيسي أوصي بالشراء قربه عند 7.25 جنيه، كون السهم سيستخدمه كقاعدة للتوجه إلي 7.8 جنيه، التي وجدها قمة حركة السهم في المرحلة الحالية. وكان السهم ضمن الرابحين أمس بعد ارتفاعه بنسبة %2 مسجلا 7.56 جنيه مقابل7.41  جنيه. وحقق سهم »سوديك« مستهدفاته في المرحلة الحالية قرب 102 جنيه، وفقا لرئيس قسم التحليل الفني بأصول، وهو المستوي الذي شهد بالقرب منه جني أرباح واسعاً ليتحرك عرضيا مع اغلاقه قرب نفس مستواه السابق مسجلا 98 جنيهاً مقابل 97 جنيهاً، ونصح بعدم الدخول في السهم قبل تراجعه لقرب 92 جنيهاً.
 
وبالنسبة للأسهم الدولارية فقد تفوق سهم القابضة المصرية الكويتية علي البورصة بعد ارتفاعه بنسبة %1.8 مسجلا2.27  دولار مقابل 2.23 دولار. وأشار »السعيد« إلي أن السهم يقترب من نقطة مقاومة رئيسية نصح بعدم الدخول فيه قبل اختراقها قرب 2.32 جنيه، من جهة أخري أوصي بشراء السهم حال اقترابه من 2.2 دولار كونه في اتجاه صاعد قصير الأجل.
 
جاء صعود البورصة وسط تعاملات معتدلة بلغت قيمتها 916 مليون جنيه، واتجه الأجانب نحو الشراء بصافي قيمة 21 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %19.4 من السوق، مقابل اتجاه العرب للبيع بصافي قيمة 18 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %11.3 من السوق، بينما توازنت تعاملات المصريين مع اتجاههم للبيع بصافي قيمة مليوني جنيه، ومثلت تعاملاتهم %69.3 من السوق. وشكلت تعاملات الأفراد %61 من السوق مقابل %39 للمؤسسات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة