عقـــارات

عبد اللاه يطالب مجلس الوزراء باضافة فترات حظر التجول في مدن القناة الي فترات تنفيذ مشروعات الطرق


محمود إدريس

ارسل المهندس داكر عبد اللاه عضو مجلس الاتحاد المصري لمقاولي التشييد والبناء مذكرة الي كلا من المنهدس محمد هشام درويش رئيس قطاع التشييد والعلاقات الخارجية بوزارة الاسكان ومقرر اللجنة الرئيسية لحل مشكلات الشركات ، والمهندس حسن عبد العزيز رئيس مجلس ادارة الاتحاد ، تمهيدا لرفعها لمجلس الوزراء للمطالبة بإضافة فترات توقف شركات المقاولات جراء الاحداث السياسية الاخيرة بمدن القناة لفترات تنفيذ المشروع.

قال عبد اللاه ان اعلان حالة الطوارئ وحظر التجول بمدن القناة لمدة 30 يوم في محافظات السويس والاسماعيلية وبورسعيد ، وضعت شركات المقاولات لاسيما العاملة في قطاع الطرق والكباري في مرمي النيرات بسبب اعتمدها بنسبة 90 % من اعمالها علي مواد بنائية يتم توريدها من هذه المدن ، وعلي رأسها ناتج تكسير الكسارات من سن 6 المستخدم في طبقة الاساس ، وسن 1 وسن 2 المستخدمين في طبقة الاسفلت وطبقة التشريف " MCO " ، وطبقة اللصق " RC " ، بالاضافة الي مادة البيتومين " القار " والذي يقتصر انتاجه علي معامل شركات البترول الكائنة بمدينة السويس.

واضاف ان كافة اعمال نقل ناتج تكسير الكسارات من مدينة السويس وعتاقة ونقل شحنات البيتومين ، ستتأثر سلبا بحالة حظر التجول التي فرضها الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية ، وهو ما يهدد عمل شركات المقاولات بلأكثر من 75  بمحافظات الدلتا والقاهرة الكبري وضواحيها.

يذكر ان محمد مرسي كان قد القي كلمة تلفزيونية مساء الاحد الماضي اعلن خلالها عن اعلان حالة الطوارئ لمدة 30 شهر ، وفرض حالة حظر التجول ، علي كافة مدن القناة " الاسماعيلية والسويس وبورسعيد " ، وذلك علي خلفية حالة الاحتجاجات الواسعة بسبب احكام القضاء في قضية " مذبحة بورسعيد ".
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة