أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

«الصندوق الاجتماعى » يتوسع فى القروض الإسلامية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة


الاسكندرية - محمد عبد المنعم:

بدأ الصندوق الاجتماعى للتنمية استحداث أساليب جديدة لتمويل عملائه بطرق متوافقة مع الشريعة الإسلامية أهمها نظاما المرابحة والمشاركة بالتعاون مع كل من البنك الأهلى المصرى والمصرف المتحد، وذلك بعد تحقيقه طفرة كبيرة فى تمويل المشروعات الصغيرة بالإسكندرية لتبلغ الزيادة خلال العام الماضى %100 مقارنة بتمويلات 2011.

 
وكشف محمد وجيه خالد، المدير الإقليمى للصندوق الاجتماعى للتنمية بالإسكندرية، عن ارتفاع قيمة التمويلات الممنوحة من الصندوق كقروض للمشروعات الصغيرة الى 103 ملايين جنيه خلال عام 2012 ليستفيد أكثر من 5 آلاف مشروع فى مقابل 51 مليون جنيه فقط عن عام 2011 بزيادة تبلغ نحو %100.

وأضاف خالد فى حواره مع «المال » أن نسبة استرداد القروض زادت على %90 رغم ظروف عدم الاستقرار بعد الثورة، مشيرا الى أن الصندوق يفرق بين نوعين من التعثر خلال تعامله مع العملاء العاجزين عن سداد القروض، لافتا الى أن الصندوق يتخذ جميع الإجراءات القانونية مع المتعثرين إيراديا بسبب إهمالهم أو صرف القرض فى غير محله، فى حين أنه يتعامل بطرق مختلفة مع التعثر الناتج عن ظروف خارجة على إرادة العميل قد تصل الى إعدام الدين بالكامل أو إعادة جدولته حسب كل حالة .

وأوضح خالد أن الصندوق يمول المشروعات الصغيرة بقروض تصل الى 2 مليون جنيه للمشروع الواحد وفترة سداد تبلغ 5 سنوات بفوائد أقل من السعر السائد فى السوق لتبلغ نحو %10 للمشروعات فى جميع المجالات التجارية والخدمية والصناعية، فى حين يكون تمويل المشروعات الصغيرة فى مجال الأمن الغذائى مثل الدواجن والمجازر مفتوحا ليزيد على 15 مليون جنيه وفق دراسة الجدوى .

ولفت الى أن القروض المخصصة لتمويل المشروعات متناهية الصغر تكون بفوائد أعلى قليلا من فوائد قروض المشروعات الصغيرة، وذلك نظرا لارتفاع سرعة دوران رأس المال فى مثل تلك المشروعات والتى قد تكون مخصصة فى بعض الأنشطة مثل تجارة الخضراوات والفاكهة، ويتم التمويل من خلال بعض الجمعيات المتعاونة مع الصندوق، وتختلف تلك الفوائد على حسب الأنشطة والجمعيات المشاركة فى عملية التمويل .

وقال خالد إن الصندوق بدأ ادخال نظم جديدة للتمويل الإسلامى مع بداية العام 2013 أهمها نظاما المرابحة والمشاركة بالتعاون مع البنك الأهلى المصرى والمصرف المتحد ليتيح لعملائه نظم تمويل متوافقة مع الشريعة الإسلامية .

وأشار الى تفعيل مشروع لتدريب الشباب وتأهيلهم لسوق العمل أو للحصول على تمويل من الصندوق لفتح مشروعات صغيرة للنهوض بالمجتمع المحلى فى الإسكندرية مع كل من جمعيتى السلام والحرية بمنحة تبلغ نحو 1.2 مليون جنيه خلال العام الحالى .

وطالب خالد محافظ الإسكندرية المستشار محمد عطا عباس بإعادة تشغيل مكتب الأشغال العامة بالإسكندرية حتى يتمكن الصندوق من تمويل مشروعات البنية التحتية بالمحافظة عن طريق المنح التى ترد الى الصندوق من جهات متعددة، بعد أن تم إلغاء الصندوق عام 2008 فى عهد اللواء عادل لبيب محافظ الإسكندرية الأسبق، مشيرا الى أن الصندوق طالب المحافظ أكثر من مرة بإعادة تشغيل المكتب، إلا أن المحافظة لم تستجب لطلبه بعد .

وكان السيد حمزة علم الدين، رئيس شعبة أصحاب المقاولات، قد طالب بإعادة تشغيل مكتب الأشغال العامة ليساهم فى مشروعات البنية الأساسية بالمدينة مثل رصف الطرق وشبكات المياه والصرف الصحى وتطوير المدارس وترميم المنازل بالعشوائيات .

وأوضح المدير الإقليمى للصندوق الاجتماعى بالإسكندرية أن مخصصات الصندوق للإقراض بالمدينة تتراوح فى العام الحالى بين 100 و 120 مليون جنيه، فيما بلغت حتى الآن منح الصندوق للعام نفسه على مستوى الجمهورية نحو 1.2 مليار جنيه قيمة منحة البنك الدولى البالغة 200 مليون دولار، ومن المتوقع زيادة مبلغ المنح من خلال مؤسسات أخرى أبرزها الاتحاد الأوروبى .

وأشار خالد الى أن عدد الجمعيات المتعاونة مع الصندوق بالإسكندرية يبلغ نحو 35 جمعية فقط تستفيد من التمويل المتاح من البنك الدولى لتنفيذ مشروعات ومبادرات تنموية تستخدم أساليب ومنهجية العمالة المكثفة بغرض توفير أكبر عدد ممكن من فرص التشغيل للشباب فى الفئة العمرية من 29-18 عاما فى مجالات التعليم وتشغيل الشباب فى المناطق الحضرية والريفية والصحة والسكان والبيئة ورياض الأطفال .

ودعا خالد جميع الجمعيات المسجلة بوزارة التأمينات والشئون الاجتماعية الى التسجيل لدى الصندوق للاستفادة من المنح المتاحة وتأهيلها للاشتراك فى البرنامج العاجل للتشغيل والكثافة بشرط مرور 3 سنوات منذ تأسيسها على الأقل وأن تكون لديها خبرات سابقة فى تنفيذ مشروعات ومبادرات تنموية بجانب وجود مقر لها وجهاز إدارى متكامل .

ولفت خالد الى أن وجود خبرة ودراية لدى العميل بالإضافة الى تفرغه للمشروع وإدارته هى أهم شروط حصوله على التمويل علاوة على بعض الشروط الأساسية الأخرى مثل الأهلية القانونية وحسن السير والسلوك وإجادة القراءة والكتابة .

وأشار الى تقديم الصندوق خدمات أخرى غير مالية أهمها خدمة الإعفاء الضريبى للمشروعات الفردية الجديدة وخدمة «البار كود » ، بالإضافة الى خدمة الشباك الواحد ومجمع خدمة المنشآت، علاوة على مساعدة عملائه على تسويق منتجاتهم من خلال المعرض الالكترونى لعرض منتجات وخدمات عملائه على الشبكة العنكبوتية، بالإضافة الى إقامة معارض داخلية وخارجية لهم .

وأوضح خالد أن خدمة الشباك الواحد ومجمع خدمة المنشآت يمكن من خلالهما استخراج التراخيص والبطاقة الضريبية والسجل التجارى للمنشأة، بالإضافة الى الرقم القومى لها، وذلك للمساهمة فى نقل المشروعات من القطاع غير الرسمى الى القطاع الرسمى، مشيرا الى أن المجمع يقدم خدماته للمشروعات التى لا يزيد حجم رأسمالها على مليون جنيه فقط طبقا للقانون رقم 141 لسنة 2004 والخاص بتنمية المنشآت الصغيرة بخلاف مركز تميز الملحق بالغرفة التجارية والذى يقدم خدمات مشابهة لأى مشروع بغض النظر عن حجم رأسماله .

ويقوم الصندوق الاجتماعى بالتعاقد مع البنوك لإتاحة التمويل اللازم للمشروعات الصغيرة الجديدة والقائمة من خلال شبكة فروعها المنتشرة بالإضافة الى تقديمه الدعم والمساندة والمشورة للعملاء وإعداد دراسات الجدوى المبدئية لمشروعاتهم بعد استيفاء المستندات الأساسية المطلوبة للحصول على القرض وتحويل طلبات العملاء لأحد فروع الجهات الوسيطة للدراسة واتخاذ القرار الائتمانى، وتعد بنوك الأهلى المصرى والتنمية والائتمان الزراعى وعوده، بالإضافة الى بنك الشركة المصرفية العربية الدولية وبنك الاتحاد الوطنى مصر والتنمية الصناعية ومصر إيران للتنمية والبركة والمصرف المتحد وبنك فيصل الإسلامى أهم البنوك التى يتعامل معها الصندوق .

وأشار خالد الى تأسيس الصندوق بداية التسعينيات بالقرار الجمهورى رقم 40 لسنة 91 للمساهمة فى توليد فرص عمل والقيام بتنمية مجتمعية وبشرية على خلفية اتجاه الحكومة نحو الخصخصة والتحول من الاقتصاد الاشتراكى الى الاقتصاد الحر، بالإضافة الى قيام حرب الخليج، وهو ما نتج عنه تفاقم البطالة التى يحاول الصندوق التصدى لها من خلال مساهمته فى تأسيس المشروعات الصغيرة .

ويتعاون الصندوق مع عدد من المؤسسات لتحقيق أهداف، أهمها دعم عدد من الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى، بالإضافة الى البنوك والمحافظة والأحياء المختلفة، وتعد أهم الفئات المستهدفة للصندوق شباب الخريجين من الجنسين وأصحاب المؤهلات العليا والمتوسطة وفوق المتوسطة، بالإضافة الى أصحاب الخبرة والقادرين على إدارة المشروعات الصغيرة من المهنيين والحرفيين علاوة على أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة .

وتعد أهم المنتجات التمويلية المتاحة المقدمة من قبل الصندوق بالتعاون مع البنوك هى القروض الصغيرة والمتوسطة الأجل بالإضافة الى حد جار مدين لسد احتياجات رأس المال العامل لدورة النشاط، علاوة على التمويل الإسلامى الذى تم استحداثه مؤخرا بجانب القروض بنظام حق الامتياز التجارى «الفرنشايز » والقروض النوعية المتخصصة .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة