أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

التجار‮: ‬%60‮ ‬زيادة في مبيعات أجهزة التكييف بالأسواق المحلية


محمد ريحان
 
أكد عدد من تجار وموزعي أجهزة التكييف والتبريد وجود حالة من الرواج في سوق أجهزة التكييف خلال الوقت الراهن، حيث ارتفعت المبيعات منذ بداية الشهر الماضي بنسبة %60 نتيجة اقبال المستهلكين علي شراء وتركيب التكييف الذي أصبح واحداً من السلع الاساسية للعديد من المستهلكين.

 
وقال التجار إن زيادة حركة المقاولات والانشاءات خلال الفترة الماضية في العديد من المناطق والمدن الجديدة، كالرحاب والقاهرة الجديدة والتجمع الخامس خلقت حالة كبيرة من الطلب علي أجهزة التكييف، مؤكدين أن المناخ في مصر أصبح شبيها بمناخ دول الخليج حيث يميل الي ارتفاع درجة الحرارة الأمر الذي يجعل تلك الاجهزة من الحاجات الاساسية وليست الكمالية كما كان خلال السنوات الماضية، موضحين أن أسعار أجهزة التكييف تتراوح حاليا بين 2900 و5500 جنيه للجهاز وأن هناك نوعاً حرق الأسعار يقوم به بعض الموزعين لجذب المستهلكين، الأمر الذي يؤثر سلبا علي جميع الموزعين بالأسواق المحلية، اضافة الي عدم توافر العمالة الفنية وبالتالي لا تفي المراكز باحتياجات مستهلكيها.

 
وقال محمد نجم، عضو شعبة تجار أجهزة التبريد والتكييف، مدير شركة أولاد العربي لتوزيع التكييف، إن سوق أجهزة التكييف والتبريد تشهد حالة من الانتعاشة والرواج منذ بداية الشهر الماضي متوقعا أن تستمر حالة الانتعاش والرواج حتي نهاية سبتمبر المقبل، موضحاً أن الموسم الصيفي بدأ مبكراً هذا العام الأمر الذي دفع المستهلكين لبدء عمليات تركيب الأجهزة منذ شهر مارس مما يسمح بزيادة نسبة المبيعات المتوقعة.
 
وأشار نجم إلي أن المبيعات ارتفعت حاليا بنحو %60 مقارنة بالأشهر السابقة نتيجة اقبال المتسهلكين، موضحاً استمرار حالة الرواج حتي شهر مايو المقبل، ثم تتوقف المبيعات بسبب الامتحانات نتيجة توجيه غالبية ميزانية الأسر الي الدروس الخصوصية، ثم تعاود المبيعات انتعاشها مرة أخري من شهر يوليو حتي نهاية شهر سبتمبر المقبل.
 
وأكدت زينب الملط، رئيس شركة »كيرا كول« لتوزيع التكييف أحد وكلاء شارب أن مبيعات التكييف كانت قد توقفت منذ شهر ديسمبر الماضي بسبب الموسم الشتوي، موضحة أن السوق حاليا تشهد اقبالا كبيرا من جانب المستهكلين علي شراء أجهزة التكييف والتبريد. وأرجعت حالة الرواج بالأسواق المحلية الي توريدات الأجهزة التي يتم توجيهها الي المدن الجديدة التي تشهد حركة نشطة في التشييد والبناء، الأمر الذي يتطلب ضرورة تركيب أجهزة تكييف لهذه الوحدات السكنية أو الإدارية التي يتم تشييدها. وقالت الملط إن المستهلكين لا يشكون ارتفاع الأسعار كما يردد البعض مؤكدة أن أسعار أجهزة التكييف تتراوح بين 2900 و5500 جنيه للجهاز شاملة التركيب والضمان وخدمة ما بعد التركيب، موضحة أن تجارة أجهزة  التبريد والتكييف تواجه العديد من المشاكل منها ظاهرة حرق الأسعار التي يقوم بعض الموزعين بممارستها من أجل الإضرار بالموزعين الآخرين، حيث من الممكن قيام البعض ببيع الجهاز بسعر يقل عن سعر السوق بنحو 200 جنيه لماركة معينة مما يؤثر سلبا علي مبيعات الآخرين.
 
وقال عمر نصر الدين، نائب رئيس شعبة تجارة أجهزة التكييف والتبريد، إن الاقبال علي شراء أجهزة التبريد والتكييف يرتفع مع دخول الموسم الصيفي، لافتا إلي أن العديد من المستهلكين بدأوا تركيب أجهزة التكييف والتبريد منذ شهر مارس الماضي. وأشار نصر إلي أنه علي الرغم من ارتفاع نسبة المبيعات بنسبة لا تقل عن %60 فان السوق تعاني عدداً من المشاكل خلال المرحلة الراهنة، منها عدم توافر العمالة والفنيين للقيام بأعمال التركيب والصيانة، الأمر الذي يؤثر علي قدرة مراكز التوزيع في الوفاء بالتزاماتها للمستهلكين الراغبين في شراء وتركيب أجهزة التكييف. وطالب نصر الدين بضرورة توفير العمالة اللازمة لمراكز التوزيع بهدف عدم تعطيل تلك المراكز في الموسم الذي يرتفع فيه الاقبال، مؤكداً أهمية الاتفاق مع المصانع والشركات المنتجة للأجهزة علي تدريب العمالة لديها. يذكر أن هناك العديد من الماركات الخاصة بأجهزة التكييف والتبريد في السوق المحلية أبرزها »شارب، ويونيون اير، وكارير، وال جي، وسامسونج، وفريش، وتوشيبا«.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة