أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

‮»‬الصفقات الكبري‮«.. ‬تجذب عملاء جددًا لشركات السمسرة أم ترفع رصيدها فقط؟


محمد فضل

تلعب صفقات نقل الملكية في الشركات دورا محوريا في تحديد تصنيف شركات السمسرة وفقا لقيم التداول في سوق الاوراق المالية، بالاضافة الي دعم شركة الوساطة التي تولت عملية تنفيذ الصفقة بعمولة جيدة وفقا لحجم الصفقة، إلا أن الصفقات لم يتوقف تأثيرها عند هذا الدور بل امتدت الي رؤية البعض بانها تساهم في تزويد شركات السمسرة بعملاء جدد من حاملي السهم محل الصفقة.


 عادل عبدالفتاح
وتنبع هذه الرؤية من قناعة العميل بان شركة السمسرة التي نفذت الصفقة تتوافر لديها معلومات حيوية ومهمة في ضوء عمليات نقل الملكية التي تتيح لها القدرة علي اصدار توصيات وتحليلات مالية وفنية اكثر دقة للعميل تدعمه في تعظيم ربحيته وتجنبه اكبر قدر من الخسارة.

الا ان السؤال الاهم الذي يفرض ذاته هل من السهولة تحول العميل عن شركة السمسرة التي تعامل معها منذ فترة خاصة في ظل ارتفاع ثقته فيها وفي توصياتها والمعلومات المقدمة من خلاله؟! بالاضافة الي وقوع العديد من عمليات نقل الملكية والصفقات في سوق الأوراق المالية وقد يتصادف أن تضم محفظة بعض العملاء مجموعة من الاسهم التي شهدت تنفيذ صفقة بما يصعب علي العميل فتح حساب جديد في كل شركة سمسرة تنفذ صفقة علي احدي الشركات التي يساهم فيها، وهو ما يتطلب تحديد نوعية العملاء التي يمكن ان ترتفع نسبة استجابتهم للصفقة للتحول الي شركة السمسرة المنفذة لها.

في هذا السياق اوضح ايميل داوود العضو المنتدب لقطاع السمسرة بشركة دلتا رسملة، ان تنفيذ صفقات نقل الملكية في البورصة سواء علي صعيد السوق الرئيسية او سوق داخل المقصورة اصبحت لها اهداف اخري بخلاف تنفيذ الصفقة وحصول شركة السمسرة علي العمولة المحددة، حيث تجذب مثل هذه الصفقات حملة سهم الشركة المنفذ عليها الصفقة، بما يساعد شركات السمسرة علي اضافة مزيد من العملاء اليها ورفع اجمالي قيمة العمليات المنفذة عن طريق سماسرتها.

وارجع توجه حملة الاسهم نحو شركة الوساطة المنفذة للصفقة الي قناعتهم بانها اكثر دراية بقيمة السهم الحقيقية واعداد تقارير بحثية وتوصيات ترتفع درجة دقتها في ضوء اقترابها من الشركة بشدة اثناء تنفيذ الصفقة، لافتا الي أن المتعاملين بطبيعتهم يبحثون عن شركات السمسرة التي تستطيع توفير معلومات دقيقة عن السهم سواء تتعلق بالتحليل الفني او المالي وهو ما يتوافر اكثر بالشركات المنفذة للصفقة.

واشار داوود الي ان الصفقات تمثل سلاح شركات السمسرة حاليا سواء لرفع قيمة العمليات المنفذة عن طريقها او جذب عملاء جدد، خاصة في ضوء المنافسة الشرسة بين شركات تداول الاورق المالية علي العملاء للهروب من نفق انخفاض احجام التداول، ضاربا مثالا بشركته التي نفذت صفقات بقيمة 1.958 مليار جنيه لتحتل المركز الثالث بين شركات السمسرة من ناحية قيمة الصفقات خلال الربع الاول من عام2010 .

ومن جانبه اكد عادل عبد الفتاح رئيس مجلس ادارة شركة المصرية العربية ثمار حدوث توابع ايجابية لعملية اتمام صفقة نقل الملكية بأي شركة خاصة اذا التزمت بقواعد الافصاح والشفافية بما تكسب شركة السمسرة الثقة اللازمة، حيث ان الصفقات تروج لشركات الوساطة ولحسن ادائها في السوق بما يضيف شريحة جديدة من العملاء، سواء من حاملي اسهم الشركة المنفذ بها الصفقة او عملاء اخرين في ضوء قناعتهم بنشاط شركة السمسرة.

واستطرد ان اتمام شركات السمسرة للصفقات ليس من شأنه استقطاب شريحة كبيرة من المتعاملين لارتباطات كل منهم بشركة معينة، الا انها قد تستهدف المجموعة غير النشطة من العملاء التي تتسم بانخفاض عدد عملياتها وتنفيذ عمليات بيع وشراء علي استحياء، حيث سيسهل تحولها الي الشركة منفذة العملية نقل الملكية، علاوة علي رفع معدل تعاملاتهم خاصة علي السهم محل الصفقة في ظل رؤيته لوجود حركة علي السهم مع اتمام الصفقة.

واشار رئيس مجلس ادارة شركة ثمار الي أن الصفقات قد يكون لها دور في رفع اجمالي قيمة العمليات المنفذة عن طريق شركة السمسرة وتحقيق نسبة عمولة جيدة وفقا لما هو متفق عليه، إلا ان الأهم توظيف هذه الصفقة في جذب عملاء جدد لانهم ينفذون عمليات باستمرار من خلال الشركة بما يدعم ارباحها بصورة شبه منتظمة وليس مجرد صفقة عابرة رغم ضخامة بعضها الا انها قلما تتكرر.

ومن جانب آخر، رأي حسين الشربيني العضو المنتدب لقطاع السمسرة بشركة فاروس، التي تصدرت سوق الصفقات في الربع الأول بقيمة 2.786 مليار جنيه، صعوبة جذب الصفقات مستثمرين جددًا لانهم يرتبطون بشركات اخري تتابع تنفيذ عملياتهم وتقديم توصيات تساعدهم في ادارة محافظهم، وهو ما يقلل من فرص انسحابهم من الشركات المتعاملين معها، خاصة في حالة وجود ثقة في شركة السمسرة بما يجنبه التجربة مع شركة جديدة.

ولفت الشربيني الي تنفيذ بعض الشركات عمليات تداول بقيم مرتفعة رغم قلة الصفقات المنفذة بما يعكس جذب شركة السمسرة في حد ذاتها للعملاء وفقا لمستوي خدماتها، وضرب مثالا بشركة المجموعة المالية للسمسرة التي نفذت اجمالي قيمة عمليات بـ 9.499مليار جنية في حين ان قيمة الصفقات المنفذة عن طريقها 48.3 مليون جنيi ، بما يؤكد عدم تأثير الصفقات في تزويد قاعدة العملاء.

والمح العضو المنتدب لشركة فاروس للاستثمارات المالية الي ان حملة الأسهم يتوجهون الي الشركة المنفذة للصفقة في حالة الشركات المغلقة غير المتداولة بالبورصة حيث ينخفض عدد المساهمين وتتم صفقة نقل الملكية من خلال شركة او شركتي سمسرة فقط.

واتفق مع الرأي السابق نادر ابراهيم، المدير التنفيذي بشركة المشرق لتداول الاوراق المالية، مشيرا إلي أنه من الطبيعي ان تمتلك شركة السمسرة التي تتولي عملية نقل ملكية في اي شركة معلومات وبيانات تفصيلية عنها وهو ما يميزها عن الشركات الاخري في تقديم توصيات دقيقة في عمليات الشراء والبيع، الا أن الأمر يتطلب هنا حفاظ شركة الوساطة علي سرية الصفقة والافصاح عنها والالتزام بالشفافية عند تنفيذها حتي تكتسب ثقة المتعاملين بالسوق.

وتابع ابراهيم: انه من الناحية النظرية يفترض ان تقدم شركة السمسرة المنفذة للصفقة الحد الادني من المعلومات وفقا لما يتداول بين المتعاملين والشركات في البورصة، حفاظا علي سرية المعلومات وتنفيذا لما تم الاتفاق عليه مع الاطراف التي اجريت لهم عملية نقل الملكية، خاصة انه نشأت علاقة قوية بين الشركتين تضمنت انتقال معلومات مهمة الي شركة السمسرة.

واستبعد انتقال العميل الي كل شركة سمسرة تنفذ صفقة علي احد الاسهم المتواجدة في محفظته لفتح حساب بها، لأن الامر يتعلق هنا بتنفيذ العديد من الصفقات بسوق الاوراق المالية بما يفتح الباب الي امكانية وقوع صفقات نقل ملكية لمجموعة من الاسهم لمتعامل واحد بما يغلق الطريق امامه للتحول الي شركة سمسرة اخري لأنه سيتعامل حينها مع العديد من الشركات في آن واحد وهو ما لا يحبذه اي عميل، بالاضافة الي ولائه لشركة السمسرة التي يتعامل معها في ظل وجود ثقة في نزاهتها وحرصها علي تعظيم استثماراته وتجنيبه الخسائر عبر التوصيات والتحليلات المالية والفنية التي تقدمها له.

يشار الي أن شركة المشرق لتداول الاوراق المالية احتلت المركز الثاني خلال الربع الاول من 2010 من حيث قيمة الصفقات حيث بلغت 2.746 مليار جنيه.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة