أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

المغرب تسعي للقضاء علي الأحياء الفقيرة بتوفير مساگن رخيصة


إعداد - نهال صلاح
 
تسعي الغرب عبر استخدام حزمة من الحوافز الضريبية إلي القضاء كلياً علي الأحياء الفقيرة في البلاد، وإسكان الفقراء في مساكن جديدة.
قالت صحيفة »فاينانشيال تايمز« البريطانية إن نحو 2500 شخص يعيشون في تجمع من المساكن صغيرة الحجم المصنوعة من الكتل الأسمنتية التي تعلوها الألواح المعدنية المثبتة بالأحجار، والتي توجد في أحد الأحياء الفقيرة بمدينة الدار البيضاء المغربية.

 
وتفصل بين هذه المنازل أزقة يبلغ عرضها أقل من متر، كما لا يملك قاطنو هذه المنازل مياهاً جارية.. وبدلاً من ذلك فإنهم يضطرون إلي استخدام صنبور مياه عام.
 
ويأمل العديد من ساكني هذه المنازل وغيرها في الأحياء الفقيرة الأخري في مغادرة تلك المنازل التي لا تحميهم من مياه الأمطار، كما تهتز أسقفها عند هبوب الرياح. ولكنهم في ترقب وانتظار لانتهاء العمل في خطة مشروع أعلنت عنه الحكومة المغربية لبناء مساكن منخفضة التكلفة يستهدف سكان الأحياء الفقيرة.

 
وتعاني المغرب نقصاً في المنازل منخفضة التكلفة مقداره 1.2 مليون منزل أو يتزايد هذا الرقم كل عام بمقدار 125 ألف منزل.

 
وتأمل الحكومة المغربية في معالجة هذه المشكلة التي تنتشر في المنطقة بأكملها بحزمة من الحوافز المصممة لأحياء الإنشاءات الخاصة بالإسكان منخفض التكلفة والذي تم الإعلان عنه في الموازنة العامة الأخيرة للحكومة.

 
وتتضمن هذه الحوافز إعفاءات ضريبية لكل من المشترين وشركات البناء، مع الإعفاء لمدة 10 سنوات من ضرائب أرباح رأس المال للشركات التي تقوم ببناء الإسكان منخفض الثمن.

 
وتعتزم شركة »أدوها« وهي إحدي كبري شركات الاستثمار العقاري في المغرب الاستفادة من هذه التدابير الجديدة، حيث تمتلك حقوق بناء حوالي نصف الإسكان منخفض التكلفة الجاري إنشاؤه حالياً في المغرب.

 
وتخطط الشركة لبناء ما يصل إلي 25 ألف شقة سكنية للمواطنين من أصحاب الدخول المنخفضة في أنحاء البلاد خلال العام الحالي.. بالإضافة إلي 120 ألف مسكن خلال خمس سنوات.

 
يقول عبدالرزاق علي الله، مساعد المدير العام لشركة »أدوها«، إن الإعفاءات الضريبية لمدة 10 سنوات تعطي الشركة رؤية واضحة، وأضاف أن هامش أرباح الشركة نسبته %30 ولكن الوضع كان صعباً عندما تم إلغاء الإعفاءات الضريبية في عام 2008.

 
وتمتلك الشركة أراضي علي ضفة النهر تبلغ مساحتها 6 آلاف هكتار، نصفها مخصص للمنازل رخيصة الثمن، وتوفر الدولة  الأراضي التي تهدف إلي إسكان الفقراء بأسعار منخفضة.

 
ويتوقع مساعد المدير العام بشركة »ادوها« أن تسهم سهولة الشروط المقدمة لشركات الإنشاء العقاري في جذب مزيد من الشركات علي الدخول في القطاع، مما سيساعد علي انتهاء مشكلة نقص المعروض عن حجم الطلب علي هذا النوع من المساكن خلال عشرة أعوام.

 
ورغم أن الشركة لم تعلن حتي الآن عن مواقع منشآتها العقارية إلا لأكثر من 150 ألف شخص سجلوا أسماءهم علي قائمة الانتظار قالت خديجة جرير أثناء مغادرتها مقر شركة »أدوها« في مدينة الدار البيضاء بعد قيامها بحجز شقة لها ولنجلها العاطل عن العمل إن التأخير ليس بالأمر الجيد لأن مالكي المساكن يحاولون دائماً التخلص من المستأجرين.

 
وأضافت أن محمد السادس، ملك المغرب، يقدم للفقراء الآن هذا الصنيع الجيد عن طريق منح كل مشتر منحة مقدارها 40 ألف درهم مغربي أو ما يساوي 4750 دولاراً.

 
وذكرت صحيفة »فاينانشيال تايمز« أن هذه المنحة تعد خصماً من ضريبة القيمة المضافة المخول للمشترين من أصحاب الدخول المنخفضة كجزء من حزمة الإسكان المعلن عنها في الموازنة كما تم إلغاء رسوم التسجيل أيضاً.

 
وأضافت الصحيفة أن عدد الوحدات السكنية التي ينبغي علي شركة الاستثمار العقاري إنشاؤها لكي تكون مؤهلة للحصول علي الحوافز هي 500 وحدة سكنية خلال أكثر من عامين.

 
كما ينبغي بيع الوحدة بسعر ثابت يبلغ 290 ألف درهم مغربي. فالإجراءات الخاصة بتوفير إسكان رخيص تعد جزءاً من برنامج »مدينة بدون أحياء فقيرة « الذي انطلق العمل فيه في عام 2004.

 
وقد تم إخلاء أكثر من 30 حياً فقيراً.. ولكن مازال هناك الكثير من الأحياء المتبقية، وتستهدف الحكومة نقل 280 ألف أسرة إلي خارج مدن الصفيح.

 
وأوضحت الصحيفة أن الحكومة  المغربية حولت اهتمامها في السنوات الأخيرة لإخلاء الأحياء الفقيرة بعد قيام 14 مهاجماً انتحارياً من قاطني إحدي مدن الصفيح التي تقع خارج مدينة الدار البيضاء بتفجير أنفسهم عام 2003 في حادث راح ضحيته 45 شخصاً.

 
وأشارت صحيفة »فاينانشيال تايمز« إلي أن بعضاً من كبري مجتمعات الأحياء الفقيرة قد أصبحت تشكل تربة خصبة للتطرف.

 
وكانت الإنشاءات العقارية الخاصة بالإسكان المنخفض التكلفة قد تراجعت كثيراً بعد قيام الحكومة بإلغاء الإعفاءات الضريبية لشركات الاستثمار العقاري في عام 2008. وكانت أسعار أرخص المساكن سعراً بعيدة عن متناول العديد من قاطني الأحياء الفقيرة.

 
وتخطط الحكومة الآن لإنفاق 7.5 مليار دولار خلال العقد المقبل علي الإسكان منخفض التكلفة وبرنامجها لإخلاء الأحياء الفقيرة.

 
كما شجعت الحكومة المغربية أيضاً مقدمي الرهون العقارية علي إقراض العائلات ذات الدخول المنخفضة، وفي عام 2004 أنشأت الحكومة صندوق الضمان »فوجاريم« والذي يستخدم لشطب %70 من إجمالي القروض، ويتم تمويله عبر فرض ضريبة مقدارها 12 دولاراً علي كل طن من الأسمنت يتم بيعه في البلاد.

 
ويقول يوسف بينكيراني، رئيس أعمال السمسرة في مؤسسة »بي إم سي ايي كابيتال«، إن ذلك الأمر يجعل البنوك أكثر ارتياحاً بشأن الإقراض حتي لهؤلاء الذين لا يمتلكون راتباً منتظماً. وبهدف منع المضاربة فإن مالكي المنازل منخفضة التكلفة غير مسموح لهم بيعها لمدة أربع سنوات. وبالنسبة لهؤلاء الأشخاص الذين لا يستطيعون تحمل المدفوعات الشهرية للرهن العقاري التي تبلغ 120 دولاراً، وهو المعيار المحدد للوحدات  السكنية المنخفضة التكلفة مثل التي تقوم ببيعها شركة »أدوها«. فهناك خطة بديلة تقدم منازل مدعومة من جانب الحكومة تصل تكلفتها إلي 19 ألف دولار.

 
وأعرب »بينكيراني« عن نجاح الخطة الموضوعة خلال الأعوام الخمسة الماضية، وأشار إلي أن معدل القروض التي استحقت دون سدادها كان أقل من %1، لأن المواطنين لا يرغبون في فقدان شققهم السكنية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة