أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

التوزيعات النقدية السخية تزيد من سرعة الحركة الصعودية لـ»هيرمس‮«‬


المال - خاص

اتفق محللون فنيون علي مرور سهم المجموعة المالية هيرمس بأفضل فتراته حالياً منذ نهاية شهر سبتمبر عام 2008، خاصة بعد كسره مستويي مقاومة عند 33 جنيهاً و34.5 جنيه علي التوالي، مؤكين أن إعلان المجموعة في جمعيتها العمومية بداية الأسبوع الحالي اعتماد توزيع كوبون نقدي قيمته جنيه واحد لكل سهم وتعديل النظام الأساسي للشركة للتحول نحو التوزيع الدوري ومنح جنيهين إضافيين بعد نتائج الربع الأول من حصيلة بيع حصتها في بنك عودة، ستساهم بشدة في سرعة دوران سهم هيرمس مستهدفاً 38 جنيهاً لتكون محطة انتقال سريعة نحو 40 جنيهاً.


وأضاف المحللون أن السهم تفاعل جيداً مع صعود المؤشر الرئيسي للسوق »EGX 30 « نحو 7447 نقطة حتي جلسة أمس الأول متجاوزاً مستوي مقاومة رئيسي عند 7.280 نقطة، حيث تمكن هيرمس من استثمار هذا الصعود ليخترق حاجز 34.5 جنيه، خاصة في ضوء الإعلان عن توزيع جنيهين للسهم من الأرباح الرأسمالية الناتجة عن بيع حصة المجموعة في بنك عودة اللبناني، وأشاروا إلي صعوبة تحديد مستويات مقاومة رئيسية الآن، لأنها ترجع لمدة تزيد علي عام ونصف العام، بما يصعب الاعتداد بها في تحديد مستويات المقاومة القوية.

في هذا السياق أوضح كريم عبدالهادي رئيس قسم التحليل الفني بشركة جولدن واي لتداول الأوراق المالية أن التوقعات حول سهم المجموعة المالية هيرمس، كانت تدور حول اتخاذ السهم تياراً صعودياً علي المدي القصير، إلا أنه عقب اختراقه مستوي مقاومة 33 جنيهاً ثم استئناف رحلته الصعودية متخطياً نقطة المقاومة الرئيسية للسهم عند 34.5 جنيه، أصبح مؤهلاً لاستكمال دورته الصعودية علي المدي المتوسط، خاصة في ضوء الأحداث الجوهرية المتعلقة بتوزيع 3 جنيهات للسهم بواقع جنيه عن عام 2009، وجنيهين للسهم من الأرباح الرأسمالية الناتجة عن بيع حصة المجموعة المالية في بنك عودة عقب اعتماد القوائم المالية للربع الأول من عام 2010.

وأضاف عبدالهادي أن السهم يستهدف مستوي 38 جنيهاً علي أن يتجه بعد ذلك نحو 40 جنيهاً، مؤكداً أن التوزيعات النقدية ستساهم في سرعة تحرك السهم نحو تسجيل مستهدفاته ودعم أحجام تداوله، خاصة أنها تشهد تزايداً مستمراً، حيث بلغ متوسط حجم التداول علي هيرمس خلال الأشهر الستة الماضية 1.813 مليون ورقة مالية، ثم بلغ خلال الأشهر الثلاثة السابقة حوالي 2.009 مليون سهم ليستكمل ارتفاعه ليصل إلي 3.421 مليون ورقة مالية في جلسة أمس الأول.

وتوقع رئيس قسم التحليل الفني بجولدن واي أن يستأنف السهم دورته الصعودية حتي في حال عدم وقوع الحدث الجوهري الخاص بالتوزيعات النقدية حالياً، لأنه اتخذ تياراً صعودياً منذ بداية العام منطلقاً من 25.14 جنيه نحو 34.46 جنيه بارتفاع نسبته ٪37.1، مشيراً إلي أن هيرمس يتمتع حالياً بنقطة دعم قوية عند 34.5 جنيه فيما سيواجه مقاومة رئيسية بالقرب من 40 جنيهاً.

واتفق مع الرأي السابق عبدالرحمن لبيب، رئيس قسم التحليل الفني بشركة الأهرام لتداول الأوراق المالية، حيث أكد أن سهم هيرمس استفاد من الحركة الصعودية للسوق من مستوي 6300 نقطة نحو 7447 نقطة متخطياً نقطة المقاومة الرئيسية المتمثلة في 7280 نقطة، حيث انطلق السهم حينها من 27 جنيهاً مخترقاً الحواجز التي تعوقه عند 33 جنيهاً ثم 34.5 جنيه، خاصة أن السهم كان يمر بنموذج مثلث متماثل متوسط الأجل عند هذه المستويات، الذي يتسم بالاتجاه العرض وانخفاض أحجام التداول.

وأكد لبيب أن السهم بالتزامن مع الإعلان عن توزيع 3 جنيهات نقدياً من شأنه استهداف مستوي 40 جنيهاً، لافتاً إلي صعوبة تحديد مستويات مقاومة حالياً لأن المقاومة الرئيسية للسهم كانت عند مستويي 33 جنيهاً، و34.5 جنيه، واللذين يمثلان حالياً حائط صد قوياً ضد هبوط السهم، لذا فإنه عند تحديد أي مستوي مقاومة جديد للسهم سنعود إلي المستويات السعرية للسهم منذ أكثر من عام ونصف العام، مما يزيد من قوة واحترام هيرمس هذه المستويات.

وحدد رئيس قسم البحوث 33 جنيهاً كنقطة إيقاف خسائر لهيرمس لأنها تمثل منطقة دعم قوية، لعبت دور البطولة في استئناف رحلة السهم الصعودية، وكسرها ويعني عدم احترام هذه المنطقة المهمة، ودخول السهم في موجة هبوطية، واستبعد أن يؤثر هيرمس في صعود السوق بصفة عامة، نظراً لاستحواذ سهمي أوراسكوم تليكوم وأوراسكوم للإنشاء والصناعة علي التأثير الأكبر في تحديد اتجاه السوق، في حين كان يتمتع هيرمس بهذه القوة منذ نهاية عام 2005 حتي منتصف 2006 ليفقد تأثيره القوي مع دورة البورصة التي تتأثر بشدة كل فترة بسهم معين.

ومن جانبه توقع محمد عبدالعال، مدير الحسابات بشركة حورس لتداول الأوراق المالية، أن تنشط التوزيعات النقدية الحركة الصعودية لسهم هيرمس ليستهدف مستوي 38 جنيهاً كإحدي نقاط المقاومة القوية، لينتقل إلي التحرك بعدها نحو 45 جنيهاً، خاصة في ضوء تعديل النظام الأساسي للسهم لتتمكن من التوزيع الدوري بدلاً من السنوي، وهو ما يرفع حجم الطلب علي السهم مع اقتراب موعد التوزيع علي غرار سهم حديد عز، مستبعداً أن يتأثر السهم سلباً عند اقتراب توزيع الكوبون النقدي البالغ جنيهاً واحداً للسهم لأن هيرمس يمر بمرحلة صعودية حالياً.

وأضاف أن السهم بدأ في تياره الصعودي منذ الإعلان عن تخارجه من بنك عودة اللبناني ببيع حصته بقيمة 913 مليون دولار في منتصف يناير الماضي، عندما كان يتداول بالقرب من 29.19 جنيه، وألمح إلي أن إعلان الشركة عدداً من الأخبار الجوهرية خلق دعماً جيداً للسهم ومنها طرح صندوق جديد يحمل اسم »Infra Egypt «  المتخصص في الاستثمار بمشروعات البنية الأساسية في مصر برأسمال 250 مليون دولار المنفذة بنظام الـ»P.P.P «، بالإضافة إلي إطلاق صندوق جديد للاستثمار المباشر في السوق السورية قيمته ما بين 250 و300 مليون دولار سعياً وراء فرص الاستثمار الواعدة في هذه السوق، إضافة إلي افتتاح مكتب إقليمي لهيرمس هناك.

وأشار عبدالعال إلي أن الشركة ستحتفظ بسيولة تقدر بـ6.17 مليار جنيه عقب توزيع أرباح علي المساهمين من أرباحها الرأسمالية بمقدار 765.43 مليون جنيه، وهو ما يدعم فرص الاستحواذات المرتقبة للشركة، في الوقت الذي أعلن فيه البنك المركزي الباكستاني عن موافقته دخول »المجموعة المالية ــ هيرمس« في تقييم شراء حصة حاكمة في »البنك الملكي الإسكتلندي« العامل بباكستان، بالتزامن مع دراسة المجموعة فرصاً استحواذية في دول أفريقية بما يزيد من تأهب المستثمرين لوقوع أحداث جوهرية مهمة تدفع السهم لمواصلة الصعود وتسجيل مستويات سعرية تاريخية.

وكان حسن هيكل، العضو المنتدب للمجموعة المالية هيرمس القابضة قد أعلن عقب اتمام التخارج من بنك عودة، أن شركته لديها سيولة نقدية تبلغ ما يقرب من 1.4 مليار دولار متمثلة في 913 مليون دولار ناتجة عن بيع حصتها في بنك عودة، بالإضافة إلي ما يتراوح بين 350 و400 مليون دولار كانت لديها سابقاً، فضلاً عن امتلاكها مساهمات وحصص أقلية في بعض الشركات.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة