أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

مستشار وزير المالية: استراتيجية جديدة فى الاستثمارات العامة بموازنة 2013/2014


أ ش أ

قال الدكتور أحمد النجار مستشار وزير المالية والمسئول عن ملف الصكوك إن هناك استراتيجية جديدة فيما يتعلق بالاستثمارات العامة بموازنة 2013 /2014.

 
أحمد النجار 
وأضاف النجار، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بوزارة المالية مساء أمس، أن أحد مشكلات توزيع الاستثمارات العامة في مصر أنها توزع على قطاعات كثيرة جدا وبمبالغ قليلة ومناطق متعددة، ولذلك لا يتم الانتهاء منها لعدم وجود اعتمادات كافية.

وأشار إلى أن الوزارة تدرس مع وزارة التخطيط باعتبارها المسئولة على الباب السادس بالموازنة، المتعلق بالاستثمارات العامة، اختيار المشروعات ذات الأولوية القصوى وتكون نسب الإنجاز فيها عالية، حتى يتم الانتهاء منها تماما، ليشعر المواطنون بالتطوير والتغيير، لافتا أن مشكلة المشروعات تمتد لفترة طويلة، وهو ما يؤدي إلى إهدار المال العام.
 

وأوضح النجار أن هناك قيودًا على إمكانية زيادة الإنفاق العام على الاستثمارات العامة، نظرا للوضع الحالي للموازنة، حيث إنها تعاني من مشكلات مرتبطة بالإنفاق الجاري الذي يغلب على الموازنة بأكثر من 90%، مضيفا أنه جزء كبير من الإنفاق العام فوائد الدين العام، وهو ما يمثل 25% من حجم الموازنة.

وأكد ضرورة الإصلاح المالي على جميع أبواب الموازنة، كالإصلاح الهيكلي للأجور بشكل يحقق نوعًا من العدالة ونوعًا من الضبط المالي، وإعادة النظر في هيكل الدين العام وتمويله، وإعادة هيكلة الباب المتعلق بالمواد البترولية وليست تخفيضه.

وأشار إلى أن المشكلة الأساسية التي تترتب على المشكلات الهيكلية الخاصة بالموازنة هي تزايد الدين العام، وبالتالي زيادة عجز الموازنة وزيادة إصدارات أذون وسندات الخزانة، ما أدى إلى ما يسمى بأثر المزاحمة للقطاع الخاص في الحصول على تمويل من البنوك.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة