بورصة وشركات

الشوري يوافق علي اتفاقية لمنع التهريب بين مصر والصين


كتب - يوسف إبراهيم:
 
وافق مجلس الشوري، أمس، علي اتفاق للمساعدة الإدارية والتعاون في الأمور الجمركية لمنع التهريب بين مصر والصين.
وطالب صفوت الشريف - رئيس المجلس - الحكومة بوضع استراتيجية واضحة للتعامل مع ظاهرة التهريب، وزيادة الصادرات المصرية، ودعا »الشريف« لتحديث شهادات المنشأ لوقف التهريب.

 
أكد الدكتور خلاف عبدالجابر، رئيس اللجنة الاقتصادية بمجلس الشوري، أن الاتفاقية تهدف لمنع ومكافحة المخالفات الجمركية في الدولتين، وتيسير التعاون الإداري فيما يخص التشريع الجمركي وتبادل المعلومات في مجال مكافحة الجرائم المتعلقة بالمخالفات الجمركية. أضاف أن هذا الاتفاق سيعمل علي تمكين الدولة من إنشاء قواعد بيانات دقيقة لمواجهة جميع أنواع التهرب الجمركي، كما أن من مزايا هذا الاتفاق تسهيل حركة التبادل التجاري بين مصر والصين، والاستفادة من تيسير الرقابة الجمركية علي نقل البضائع والمسافرين. يذكر أن حجم التبادل التجاري مع الصين بلغ نحو 6.24 مليار دولار عام 2008، وارتفعت قيمة واردات الصين لمصر من 937.3 مليون دولار عام 2003 إلي 5816.7 مليون دولار عام 2008. وتتزايد استثمارات الشركات الصينية في مصر لتتجاوز 500 مليون دولار.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة