أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الوزراء سلاح‮ »‬الوطني‮« ‬في الانتخابات التشريعيةمحمد القشلان



بدأ الحزب الوطني اللعب بورقة الوزراء في الانتخابات البرلمانية المقبلة بترشحيهم علي قوائمه في الدوائر التي يصعب عليه الفوز فيها.
وألمحت بعض التسريبات إلي أن مجموعة من الوزراء سيتم ترشيحهم في دوائر مختلفة في الانتخابات المقبلة إضافة للوزراء الذين فازوا في الانتخابات السابقة. وأن الحزب يستهدف من ترشيح الوزراء الاستفادة من قدرتهم علي أداء الخدمات للدوائر دون أي اعتراض من المنافسين، فضلاً عن قدرتهم في الفوز بالدوائر التي تسيطر عليها المعارضة أو الإخوان المسلمين من خلال الخدمات التي يمكن أن يقدموها من خلال مواقعهم الوزارية.


 
يوسف بطرس غالى
ويتصدر قائمة الوزراء الذين يتردد خوضهم الانتخابات علي قائمة الوطني الدكتور مفيد شهاب، وزير الدولة للشئون البرلمانية والنيابية، في إحدي دوائر الإسكندرية، والدكتور هاني  هلال، وزير التعليم العالي، ولم تحدد له دائرة بعد، وسيد مشعل، وزير الإنتاج الحربي في حلوان، وعلاء فهمي، وزير النقل لدائرة المعادي، والدكتور محمود محيي الدين في كفر الشيخ، فضلاً عن الدكتور طارق كامل، وزير الاتصالات، في الشرقية، والدكتور نصر علام، وزير الري في دائرة جهينة بالصعيد، والدكتور أحمد زكي بدر، وزير التعليم في دائرة شبين الكوم، بالإضافة إلي الوزراء الذين فازوا في الانتخابات السابقة، وأبرزهم الدكتور يوسف بطرس غالي في دائرة قسم شرطة شبرا، والدكتور علي المصيلحي، وزير التضامن الاجتماعي في الشرقية.

أكد الدكتور رابح رتيب بسطا، المستشار القانوني للحزب الوطني عضو الأمانة العامة للحزب الوطني، أن الحزب الوطني لم يسم مرشحيه لانتخابات مجلس الشعب بعد، وأن من حق الحزب ترشيح أي من أعضائه الوزراء كما لا يمثل استغلالاً لصفة الوزير في البرلمان لأنه حق دستوري، وبالتالي فالأمر يعود للحزب ولرغبة الوزير نفسه فضلاً عن مدي شعبيته داخل الدائرة. وأوضح أن تجربة خوض الوزراء الانتخابات نجحت في أكثر من حالة، مثل الدكتور يوسف بطرس غالي.

وقال الدكتور يحيي الجمل، الفقيه الدستوري، إن ترشيح الوزراء لانتخابات البرلمان لا يتعارض مع الدستور، ويحدث في كثير من دول العالم، وأوضح أن المسألة ليست قانونية وإنما سياسية، لأن الأحزاب في دول كبري مثل بريطانيا يكون لديها وزراء، حيث يرشح حزب المحافظين وزيراً ويقوم حزب العمال بترشيح وزير آخر، ولكن في مصر هناك احتكار من الحزب الوطني لكل المناصب، ولا يمكن مثلا لشخصية عامة لديها ثقل سياسي الفوز علي وزير في السلطة.

وأضاف أن الوزراء في مصر يستفيدون من مناصبهم حيث يتحركون بسيارات الوزارة، ويقوم موظفو الوزارة بالدعاية لهم دون فصل بين منصبهم الوزاري ودورهم الرقابي والتشريعي، فالعيب ليس في القاعدة ولكن في التطبيق.

وأشار الدكتور ضياء رشوان، خبير الشئون السياسية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، إلي أن الوزراء في الحزب الوطني أنواع، منهم رجال أعمال ومنهم تكنوقراط في وزارات سيادية والأمر لا يتم عشوائياً. وقال إن الحزب الوطني يعرف ما يفعل، وهناك وزراء يخشون خوض هذه التجربة وهناك مجموعة أمانة السياسات ستخوض الانتخابات مثل محمود محيي الدين، وزير الاستثمار، والدكتور يوسف بطرس  غالي، وزير المالية، وتوقع أن يقوم الحزب الوطني بتغيير مرشحيه من الوزراء.

وأضاف »رشوان« أن ترشيح الوزراء موجود في كثير من دول العالم، لأن البرلمان في هذه الدول يشكل الوزارة، أما هنا فالتجارب تؤكد أن الوزراء الذين فازوا في الانتخابات الماضية حولوا ميزانية الوزارة لدوائرهم الانتخابية، موضحاً أن الحزب الوطني لديه قائمة طويلة من الراغبين في الترشح ولا يجب أن يزاحمهم الوزراء.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة