أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

"آبل" تخسر تصدرها للشركات العالمية من حيث القيمة السوقية لصالح "إكسون موبيل"


أيمن عزام

تراجعت القيمة السوقية لأسهم شركة آبل الأمريكية بنسبة 17% في العام الحالي، لتنزل بذلك عن عرش كبرى الشركات العالمية من حيث القيمة السوقية ولتحل محلها شركة إكسون موبيل.

 وجاء التراجع الأخير لأسهم شركة آبل مدعوما بمخاوف التباطؤ في نمو الشركة مما دفع أسهمها لتسجيل أكبر انخفاض في نطاق مؤشر ستاندرد آند بورز 500.

 وذكرت وكالة بلومبرج الإخبارية أن الشركة واصلت احتفاظها بالمركز الأول من حيث القيمة السوقية العالمية طيلة 12 شهرا، لكنها تراجعت مؤخرا بنسبة تعد هي الأكبر في نطاق مؤشرات الأسهم الأمريكية، حيث أدى التراجع إلى تقليص القيمة السوقية للشركة لتصل إلى 413 مليار دولار مقابل 418 مليار دولار لشركة إكسون موبيل.

    ويدل تراجع القيمة السوقية لـ"آبل" على ضعف ثقة المستثمرين في الشركة التي استطاعت طيلة 15 عاما الانتقال من شركة صغيرة لتصنيع المحمول تقف على شفا الإفلاس لتصبح شركة كبرى قادرة على الهيمنة على سوق التليفون الذكي والكمبيوتر اللوحي، وصولا لصدارة الشركات العالمية من حيث حجم القيمة السوقية في عام 2012.

 وخسرت أسهم الشركة نحو 37% من قيمتها نزولا من أعلى مستوى نجحت في الوصول إليه في سبتمبر الماضي، وذلك بسبب تزايد مخاوف ضعف معدلات نموها جراء ارتفاع التكاليف واشتداد حدة المنافسة مع الشركات الأخرى.

وقال جيسون كوبر، المدير التنفيذي لصندوق فريس سورس إنفستمنت إدفايزرز، الذي يحتفظ بأسهم من الشركتين، والذي  يدير استثمارات بقيمة 2.5 مليار دولار، أن "آبل" كانت تحتفظ بتوقعات نمو مرتفعة، بينما كانت إكسون تتقدم ببطء، مشيرا إلى أن المستثمرين قد أدركوا أخيرا أن "آبل" لم يعد بوسعها تحقيق أي معدلات مرتفعة للنمو.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة