سيـــاســة

الأشعل: مستعد لمناظرة أى من رموز المعارضة


كتب – محمود غريب:

قال الدكتور عبدالله الأشعل إنه مستعد لمناظرة أى من رموز المعارضة في مصر، مشيرا إلى أن لدينا ثابت ومتغير فى مصر أما الثابت فهو مؤسسات الدولة الديمقراطية وأولها الرئيس والدستور والمجالس النيابية الذين اختارهم الشعب فأما المتغير فهو الدعوة إلى الفوضى وهدم هذه المؤسسات ولذلك حرم الشعب المصرى من الحق فى معرفة الحقيقة.


وتابع الأشعل في بيان له اليوم حصلت "المال" على نسخة منه: وحتى يعرف الشعب الحقيقة فإننى مستعد للظهور فى مناظرة علنية عامه مع أي من رموز هذا التيار الذى ضل طريقه، لخدمة الوطن وشغل نفسه بمحاربة من اختاره الشعب وتلك المناظرة تكون فاصلة.

وأشار الأشعل إلى أن التاريخ سيكتب بقصوة أننا عشنا بزمن لم نحافظ على مصر والمصرين فيه، متسائلا: فهل يقدموا البناء وبخلاف معاداة الحاكم وهم يعلمون أن مصر تمصر كل شيء وعلى الحاكم أن يدرك أنه لن يستطيع أن يدير مصر بمنطق الجماعة فعليه أن يستعين بكل كفاءة مصرية فى الداخل والخارج وألا يستسلم لحرب التوريط وأن يوجه جهوده لتوظيف الشباب فى مشروعات تعود علينا بالنفع.

وتابع: أرجو أن يصدر قرارًا بوقف استيراد كل السلع غير ضرورية حتى ينقذ الجنيه من توحش الدولار، وأن ينجز فى معركة مقاومة الفساد الذى عطل كل شيء وعلى الجميع أن يساندوا الرئيس ضد الفساد والبطالة لأن البطالة كلمة السر فى كل المئاسى مثل الانتحار والعنوسة والمخدرات والانتحار والقتل والاغتراب والحقد الطبقى وغيرها من المظالم الاجتماعية ونرجو أن يشكل حكومة قوية تتواصل مع الرئيس العام وأن تمكن المصرين أن يساهموا فى البناء وأن ينصرفوا عن نداء الفتنة إلى البناء والتنمية.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة