سيـــاســة

القوي الثورية تنعي شهيدي الإسكندرية.. وتؤكد الطابع السلمي للثورة


محمد حنفى

أعلن عدد من القوي الثورية نعيها "الشهيدين" اللذين سقطا في مظاهرات اليوم بمحافظة الإسكندرية، والتي اختارت طريق حصار المؤسسات الحكومية لا سيما في المحافظات، وهو ما يعني أن الجماهير أدركت ان الرسالة من مظاهرات 25 يناير لابد أن تصل للسلطة الحاكمة، وقد ظهرت الرسالة بشكل واضح في حصار الجماهير لمبني محافظة السويس ومجلس مدينة المحلة وعدد آخر من دواوين المحافظات بما يشير لوعي جماهيري متزايد، علي حد وصفها.

وأكدت خلال بيان لها حصلت "المال"علي نسخة منه، أن القوي الثورية تخافظ علي الطابع السلمي للمظاهرات، وتؤمن بأن الجماهير لابد أن تنتصر في نهاية المطاف بنضالها وأن إرادتها لن تنكسر، محذرة في الوقت نفسه من مغبة استخدام العنف المفرط في مواجهة المتظاهرين لاسيما بعد ارتفاع اعداد المصابين بشكل كبير.

وقالت إن مئات الآلاف من الجماهير التي انتفضت في كل محافظات مصر هي الضامن الرئيسي لانتصار الثورة ولتحقيق كل أهدافها في الحرية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية.

و تؤكد القوي الموقعة علي هذا البيان، أن رسالة الجماهير يجب أن تصل الي السلطة الآن، وعلي السلطة ألا تصم آذانها عن سماع صوت الجماهير الغاضبة في كل انحاء مصر والتي خرجت اليوم بشكل كثيف في ذكري ثورتها العظيمة لتستكمل الطريق الذي بدأته منذ عامين.

ومن القوي الثورية الموقعة علي البيان، "التيار الشعبي والتحالف الشعبي الاشتراكي وحركة المصري الحر وحركة 6 إبريل الجبهة الديمقراطية".
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة