أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

منافسة شرسة بين شرگات العقارات الأمريگية علي شراء الأراضي


المال - خاص
 
بدأت شركات بناء المساكن في الولايات المتحدة الاستحواذ علي المزيد من قطع الأراضي استعداداً للبدء في تسريع عمليات البناء، ورغم صعوبة تتبع حجم الأراضي التي تم شراؤها بالفعل من قبل هذه الشركات فإن المحللين أكدوا ان الاقبال علي شراء هذه الأراضي يتم بوتيرة متسارعة.

 
وأشاروا إلي ان خطوة من هذا النوع تدلل علي أنه يجري الخروج من الركود بخطوات ثابتة، حيث تقبل الشركات حالياً علي انفاق ملايين الدولارات بغرض الاستحواذ علي المزيد من الأراضي، بعد ان سيطر عليها التفاؤل في امكان صعود المبيعات عندما تتزايد معدلات التوظيف في البلاد، لكن المخاوف تزايدت في هذه الأثناء من الافراط في التفاؤل.
 
وانصب اهتمام شركات البناء علي شراء قطع الأراضي المزودة بالمرافق مثل الصرف الصحي والشوارع، حتي يمكن بناء المساكن بالسرعة الضرورية. وتسعي الشركات إلي التركيز علي المناطق الحضرية القريبة من المدن ومراكز التشغيل التي تخدمها شبكة مواصلات جيدة.
 
وقد اشترت مؤخراً شركة »بولت« لبناء المساكن نحو 55 قطعة أرض من مجموعة استثمارية بسعر يبلغ 5.7 مليون دولار، وتستهدف الشركة التي تعد الأكبر في مجال بناء المساكن في الولايات المتحدة البدء في بناء نماذج خلال الخريف المقبل، بعد تغلبها علي عروض الشركات المنافسة، وتعد هذه الصفقة هي ثاني أكبر عملية شراء تقوم بها الشركة خلال الشهور القليلة الماضية، عندما اشترت نحو 107 قطع أراض في شهر أكتوبر الماضي بسعر لم يتم الكشف عنه.
 
ويدعم الاتجاه الحالي نحو شراء الأراضي المزودة بالمرافق صعود أسعارها بنسبة %20 في الربع الأول مقارنة بنفس الفترة من عام 2009 التي شهدت الوصول لقاع الركود، وفقاً لمسح أوردته شركة »زيلمان آند استوشيتس« البحثية. وصعدت أسعار قطع الأراضي في منطقة مثل فونيكس وانلاند امباير في ولاية كاليفورنيا بنسبة تزيد علي %60، بينما صعدت بنسبة تتراوح بين %30 و%40 في ساكر منتو وأرولندو ولوس انجلوس.
 
وأشار جيم ميكنايل، رئيس مجلس إدارة شركة »افريكمان سينترفيت« القانونية، إلي صعود أسعار الأراضي في المواقع الممتازة للضعف مقارنة بعام سابق، وأضاف ان شركات البناء أصبحت علي قناعة بأن القطاع يعد مرشحاً للصعود بشكل ملموس، علي نحو يدعم ضخ المزيد من الاستثمارات لشراء قطع الأراضي مكتملة المرافق وغيرها علي حد سواء، ولا يبدو أن هذه الشركات تعاني من مشكلة توفير التمويل اللازم لإتمام هذه الصفقات، خصوصاً في الوقت الراهن الذي يشهد بدء خروج الاقتصاد من أسوأ ركود تتعرض له الولايات المتحدة منذ الثلاثينيات، بالنسبة للشركات الكبري علي أقل تقدير، وكانت الشركات في السابق حريصة علي تقليص العمالة وجمع السيولة عندما كانت أسعار المنازل تتجه نحو التراجع، وقد أعلن العديد من الشركات مثل شركة »بولت« و»كي بي هوم« و»تول برازرز« حيازتها سيولة ضخمة تقدر بنحو 1 مليار دولار بعد أن أبدت الحكومة الأمريكية استعدادها لرد نحو 2.6 مليار دولار لمصلحة نحو 16 شركة لبناء المساكن، أعمالاً لبنود قانون التحفير الاقتصادي.
 
وقامت شركة »تول« العقارية بانفاق نحو 100 مليون دولار لشراء نحو 3 آلاف قطعة أراض منذ شهر نوفمبر الماضي علاوة علي سعيها لاقتناص فرص إضافية علي المستوي القومي، وفقاً لما ذكره فريد كوبر، نائب رئيس التمويل. وتخطط شركة »ستاندر باسيفيك« لانفاق نحو 400 مليون دولار بغرض اتمام صفقات شراء أراض خلال العام الحالي، بعد انفاق نحو 64 مليون دولار في العام الماضي.
 
وذكر »كين كامبل«، المدير التنفيذي لشركة »ستاندر باسيفيك«، ان استراتيجية الشركة تقتضي الاقبال علي شراء قطع الأراضي هذه خلال 24 شهراً المقبلة قبل ان تبدأ الأسعار لاحقاً في الصعود، وسعي »كين« لانهاء مخاوف المحللين والمستثمرين من ضخ استثمارات كبيرة علي شراء هذه الأراضي وتراجع أسعارها لاحقاً، وأشار إلي ان شركة »ستاندر باسيفيك« تلتزم بمتابعة الأسعار عن كثب، وأكد ان شركات البناء سبق لها التعرض لخسائر ضخمة في السابق، بسبب قيامها بضخ سيولة كبيرة لتمويل عمليات شراء الأراضي، وان الوقت الراهن يشهد حدوث تحول جذري يصب في اتجاه صعود الأسعار، وقال »ستيفن كيم«، مدير إحدي المحافظ الاستثمارية لدي صناديق الباين للاستثمارات، ان السوق كانت تعاني من الركود في الماضي، مما ساهم في استبعاد قيام شركات البناء بدفع أسعار مبالغ فيها نظير شراء أراض، وان هذا الوضع أصبح مرشحاً للتغير في الوقت الراهن مع تزايد الاقبال علي شراء الأراضي، وذكر بوب ماكلويد، المدير التنفيذي لشركة »ايستريلا« لبناء المساكن، أنها قامت بتوقيع أربعة عقود لشراء الأراضي وعقدين آخرين يجري التفاوض بشأنهما، بسعر يزيد بنسبة %33 مقارنة بالأسعار السائدة في العام الماضي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة