أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

زيادة الإقبال علي البناء في الموسم الصيفي سترفع أسعار الحديد



جاء السؤال الثالث حول توقعات ارتفاع أسعار الحديد حيث توقع نحو %50 من حجم العينة أن ترتفع أسعار الحديد خلال الفترة المقبلة لتعود لمعدلاتها في مطلع عام 2008، حيث قالوا إن أسعار الحديد مرتبطة بالسعر العالمي لخام البليت الذي بدأ في الارتفاع مؤخراً، بالإضافة إلي بدء ارتفاع المعادن بشكل عام مستدلين علي ذلك بارتفاع أسعار الحديد بنحو %30 خلال أيام قليلة حيث وصل سعرالحديد لنحو 4500 جنيه فيما يصل سعر طن الحديد العالمي إلي نحو 5500 جنيه، وبالتالي فإن الأسعار المحلية لن تكون بمعزل عن الأسعار العالمية.

وربط المتعاملون بالقطاع العقاري ارتفاع أسعار الحديد نتيجة بزيادة حجم الطلب خاصة مع قدوم الموسم الصيفي الذي يتميز بزيادة الإقبال علي البناء هذا، بالإضافة إلي قرب انتهاء البرنامج الانتخابي للرئيس مبارك لذا ستكثف الشركات العاملة في المشروع القومي جهودها خلال الفترة المقبلة لاستكمال مشاريعها والالتزام بالمواعيد الزمنية المتفق عليها مع وزارة الإسكان.

كما أرجع البعض التوقعات بارتفاع أسعار الحديد إلي تحسن الاقتصاد الكلي واتجاه معظم شركات الاستثمار العقاري لإطلاق مشروعات جديدة، بالإضافة إلي مؤشرات ارتفاع أسعارالنفط العالمي، وبالتالي زيادة التكلفة الإنتاجية للمصانع لذا تتجه الشركات لرفع الأسعار لتحقيق هوامش ربح جيدة.

وقالوا إن أسعار البليت ارتفعت بنحو %13 تأثراً بارتفاع أسعار البترول علاوة علي اتجاه الحكومة لفرض رسوم علي الحديد المستورد وذلك لدعم المنتجات المحلية.

بينما توقع نحو %50 من المتعاملين بالسوق العقارية ألا تتجه أسعار الحديد للارتفاع لتصل لمعدلات ما قبل الأزمة، لافتين إلي انخفاض الطلب علي العقارات منذ بداية 2010 وحتي الآن مما يؤثر علي حجم السيولة المتاحة للشركات لاستكمال مشاريعها بالإضافة إلي وجود كميات كبيرة مخزونة من الحديد لدي التجار، بالإضافة إلي دخول الحديد التركي والأوكراني للسوق، خاصة في ظل تساوي الجودة بين الحديد المصري والمستورد وانخفاض سعر المستورد.

وأضافوا أن حجم الطلب علي العقار في مصر لم يصل لمعدلات ما قبل الأزمة وبالتالي فإن أسعار الحديد لن تصل لمعدلات 2008  مع التوقعات بالارتفاع النسبي تدريجياًَ علي أن تصل بمعدلات 2008 خلال النصف الثاني من عام 2011، وكذلك فإن السوق العقارية شهدت عقب الأزمة تراجع العديد من الشركات العربية التي أحدثت طفرة في قطاع البناء والتشييد خلال عام 2008 وبالتالي فإن تأثر تلك الشركات مازال ينعكس علي السوق المصرية.

ولفت البعض إلي أن إنذارات الحكومة بعدم رفع أسعارالحديد إلا لأسباب مبررة ستساهم في ضبط التوازن في مستويات الأسعار، بالإضافة إلي زيادة وعي الجماهير لكيفية التعامل مع ارتفاع الأسعار ودور جهاز حماية المستهلك في ضبط التوازن في أسعار السلع والخدمات المطروحة في السوق.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة