أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

أحمد السيد يطالب‮ »‬مختار إبراهيم‮« ‬بالتوسع في أفريقيا‮.. ‬وليبيا تتصدر الدول المستهدفة


محمد فضل
 
طالب المهندس أحمد السيد، رئيس مجلس إدارة الشركة القومية للتشييد والتعمير، بتوجه »شركة المقاولات المصرية مختار إبراهيم« لاقتناص عطاءات في افريقيا خاصة في دول حوض النيل باعتبارها مستقبل البنية التحتية خلال الفترة المقبلة ضاربا مثالا بتنفيذ شركتي المقاولون العرب وأولاد حسن علام مشروعات في القارة السمراء.

 
وأكد رئيس مجلس إدارة شركة القومية للتشييد والتعمير خلال الجمعية العمومية أمس لاعتماد الموازنة التقديرية للشركة المصرية للمقاولات عام 2011-2010، أهمية عدم اقتصار النشاط الخارجي لـ»مختار ابراهيم« علي الامارات وسلطنة عمان فقط، حيث يجب الانتشار في دول الخليج، علاوة علي ليبيا التي يرتفع بها حجم التدفقات الخاصة بالبنية التحتية بصور لافتة حيث سترتفع من 500 مليون دينار ليبي هذا العام إلي 3 مليارات دينار في عام 2011.
 
ولفت الي أن التوسع الخارجي سينقذ شركة مختار ابراهيم من مأزق انخفاض حجم الاعمال خاصة المسند من جانب الدولة، وذلك في ضوء توجه الدولة نحو اعتماد مشروع قانون الشراكة مع القطاع الخاص بنظام »PPP «، مما يفوت الفرصة علي شركات المقاولات العامة علي الاستفادة من اعمال الحكومة في البنية التحتية، مشيرًا الي ان التأثيرات السلبية ستنعكس علي شركات المقاولات الصغيرة التي كانت تعمل من الباطن عبر الشركات العامة.
 
من المقرر بلوغ الميزانية الخاصة بالبنية التحتية خلال عام 2011-2010 حوالي 8 مليارات جنيه، في حين ان الدولة ضخت سيولة لإنعاش الاقتصاد تصديا للأزمة العالمية بمقدار 15 مليار جنيه، وتأتي الشركة مع القطاع الخاص لتوفير السيولة عبر شركات المقاولات الخاصة المحلية وكذلك العالمية.
 
وشدد السيد علي ضرورة الحفاظ علي معدل ايرادات »مختار ابراهيم« والذي بلغ خلال العام الماضي حوالي 2.850 مليار جنيه، بما يعني ان الشركة لديها طاقات تمكنها من تحقيق ايرادات تقترب من 23 مليار جنيه وليس 1.8 مليار فقط كما هو مستهدف في العام المالي 2011-2010، مما يفرض علي الشركة تدعيم جهاز المشروعات الخارجي التابع لها في ابو ظبي لاستثمار السمعة الجيدة لـ»مختار ابراهيم« في الخارج.
 
ومن جانبه اوضح المهندس علي حلاوة رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب لشركة المقاولات المصرية مختار ابراهيم ان الشركة ستدعم توسعاتها في الخارج حيث ستقيم فرعاً في السعودية، لاقتناص العطاءات المطروحة في البنية التحتية.
 
وتوقع ابو حلاوة ان تبلغ حجم تعاقدات »مختار ابراهيم« خلال العام المالي القادم حوالي 8.044 مليار جنيه، مقابل تعاقدات فعلية بقيمة 10.154 مليار جنيه في عام 2009-2008، وارجع هذا الانخفاض المتوقع الي الانخفاض المتوقع في حجم الاعمال المسندة اليها من الدولة الي 950 مليون جنيه في العام المقبل، بسبب نظام الشراكة مع القطاع الخاص.
 
وبلغ حجم الأعمال المنفذة خلال النصف الاول من العام الحالي حوالي 9.979 مليار جنيه، في حين ان المستهدف وفقا للموازنة التقديرية لهذا العام بلغ 8.222 مليار جنيه بما يشير الي تحفظ الشركة في تقدير الاعمال المستهدفة.
 
ورشح رئيس مجلس ادارة مختار ابراهيم بلوغ صافي ارباح العام المالي القادم 55 مليون جنيه، مقابل 44.5 مليون جنيه ارباحاً مستهدفة خلال 2010-2009، بزيادة بنحو %23.6، وذلك في زيادة حجم الايرادات خلال الفترة المقارنة بنحو %12.5، لافتا الي توقع وصول حجم التعاقدات المرحلة خلال 2011-2010 الي 6.244 مليار جنيه مقابل مستهدف 6.622 مليار جنيه في العام الحالي، علاوة علي بلوغ الارباح قبل الضرائب 70 مليون جنيه مقابل 57 مليون جنيه خلال فترة المقارنة، واضاف ان الزيادة المتوقعة في اجور العاملين وارتفاع تكلفة المواد الخام سيرفع تكلفة الانتاج الي 213.3 مليون جنيه مقابل 173.5 مليون جنيه.
 
وأبدي الجهاز المركزي للمحاسبات بعض التحفظات علي الموازنة التخطيطية لشركة المقاولات المصرية مختار ابراهيم خلال عام 2011-2010 وفي مقدمتها انخفاض حجم الاعمال المستهدفة في الخارج الي 200 مليون جنيه رغم بلوغ الاعمال المنفذة خلال العام الماضي 600 مليون جنيه، بالاضافة الي انخفاض حجم التحصيل المتوقع 1.6 مليار جنيه بما يعادل %59 من مستحقاتها لدي العملاء بما يخلق عجزاً في التدفقات النقدية.
 
وشكك الجهاز في تخصيص الشركة استثمارات بقيمة 70 مليون جنيه خلال العام المقبل حيث انفقت خلال النصف الاول استثمارات بحوالي 11 مليون جنيه فقط من المبلغ المخصص للعام الحالي المقدر بـ 70 مليون جنيه، لافتا الي ان الشركة حددت سعر طن الحديد بـ 3500 جنيه رغم بلوغه خلال الشهر الحالي حوالي 4200 جنيه للطن.
 
ومن جانبه اشار الدكتور محمد هاشم نائب رئيس مجلس إدارة شركة »المقاولات المصرية مختار ابراهيم« الي ان الاعمال المتاحة في الخارج للعام المقبل حتي الآن تتوزع بنحو 115 مليون جنيه في ابو ظبي، و825 مليون جنيه في سلطنة عمان.
 
وفيما يتعلق بتحصيل مستحقات الشركة لدي العملاء لفت الي ان حجم التحصيل المرتبط بالنقدية المتاحة لدي الاجهزة الحكومية وبناء عليه تم اعداد دراسة لحساب متوسط فترة التحصيل للوصول الي حجم التمويل اللازم لدورة رأس المال العامل.
 
وكشف نائب رئيس مجلس ادارة »مختار ابراهيم« انه تم انفاق خلال الربع الثالث من 2010-2009 حوالي 44 مليون جنيه لإحلال وتجديد الآلات والمعدات لاستكمال مشروعات البنية التحتية المتعاقد عليها، بالاضافة الي سداد 6 ملايين جنيه للايجار التمويلي، وهو ما يعني بلوغ الاستثمارات المنفذة حتي الآن %87.14 من اجمالي الاستثمارات المرصودة والبالغة 70 مليون جنيه، وذلك باضافة 11 مليون جنيه تم انفاقها خلال النصف الاول من العام المالي الحالي.
 
كما أكد هاشم ان اي زيادة في اسعار الحديد يتحملها العميل وليست الشركة، حيث يتم تحديد سعر الطن وفقا للتعاقدات كل 3 اشهر.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة