أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

%10 نموًا مرتقبًا فى صادرات الغزل والنسيج


دعاء حسنى

كشفت المجالس التصديرية الثلاثة للمفروشات والملابس الجاهزة، والغزل والنسيج عن توقعاتها حول نسب النمو المرتقبة، والمنتظر أن تشهدها صادرات القطاعات الثلاثة خلال 2013، إذ ستدور حول %10، مقارنة بما حققته صادرات القطاعات الثلاثة العام الماضى.

وأكد المصدرون أن ما يدعم التوقعات، هو تحسن الأسواق الخارجية هذا العام، فضلاً عن التحسن النسبى الذى تشهده الأوضاع الداخلية مقارنة بالعام الماضى، ومحاولة المجالس الدفع بشركات مصرية جديدة إلى الأسواق التصديرية، فضلاً عن فتح أسواق جديدة أمام المنتجات المصرية فى تلك القطاعات بخلاف الأسواق التقليدية.

ورهن البعض، خصوصا مصدرى الغزل والنسيج، إمكانية تحقيق أى نمو منتظر فى صادرات هذا العام، باستقرار الأوضاع الداخلية، متجهين بأبصارهم إلى النتائج المنتظرة عقب مرور الذكرى الثانية للثورة، وظهور نتائج محاكمات مذبحة بورسعيد.

قال المهندس سعيد أحمد، رئيس المجلس التصديرى للمفروشات، إن صادرات القطاع بلغت نحو 4.3 مليار جنيه خلال 2012 مقارنة بنحو 3.8 مليار جنيه خلال 2011، متوقعاً أن تشهد صادرات قطاع المفروشات نمواً يتراوح بين 10 و%15 كحد أدنى خلال هذا العام.

وكشف سعيد عن استحواذ شركة «النساجون الشرقيون» على نصيب الأسد من صادرات قطاع المفروشات العام الماضى، إذ بلغت نسبتها نحو %54 من إجمالى قيمة الصادرات، بينما استحوذت شركة «نايل لينين جروب» على %9 من صادرات القطاع، وتوزعت بنسب تتراوح بين 2 و%3 بين مجموعة من الشركات كان من بينها شركات قطاع أعمال منها «العامرية» و«مصر المحلة للغزل والنسيج».

وفى سياق متصل توقع سعيد أحمد والذى يرأس مجلس إدارة شركة «نايل لينين جروب» أن تشهد الشركة زيادة فى حجم صادراتها خلال العام الحالى بنحو %25 مقارنة بالعام الماضى، مرجعاً ذلك إلى تحرك الأسعار العالمية للغزول والأقطان، وزيادة الطاقة الإنتاجية للشركة.

وأشار إلى أن الشركة شهدت تراجعاً فى قيم صادراتها خلال العام الماضى، بالرغم من ارتفاع الطاقة الإنتاجية لها، بسبب وضع الأسواق العالمية فى 2012 والتراجع الذى شهدته أسعار الأقطان والغزول.

وأضاف: إن الدفع بشركات مصرية للتصدير هذا العام، والتركيز على أسواق الدول العربية، خصوصاً السعودية وليبيا والعراق والجزائر والسوق الأفريقية، بخلاف الأسواق التقليدية للقطاع كالسوق الأوروبية هو أبرز آليات المجلس التصديرى للنهوض بصادرات القطاع هذا العام.

وأوضح السعيد أن معرض HEIMTEXTIL الذى أقيم فى مدينة فرانكفورت بألمانيا، شارك فيه قرابة 40 شركة مصرية فى قطاع المفروشات المنزلية، بزيادة قرابة 10 شركات على تلك التى شاركت خلال العام الماضى.

كان محمد قاسم، رئيس المجلس التصديرى للملابس الجاهزة، قد توقع أن تشهد صادرات السوق المصرية من الملابس زيادة تتراوح بين 10 و%15 خلال العام الحالى، على صادرات القطاع خلال العام الماضى، والتى بلغت 2.2 مليار دولار محققة تراجعاً نسبته %7 عن صادرات الملابس فى 2011.

وأضاف قاسم: إن عدداً من الشركات الأمريكية أبدت استعداداً تاماً للتواصل مع المصدرين المصريين، وأظهرت رغبتها فى إبرام تعاقدات جديدة هذا العام، عقب الزيارة الأخيرة التى أجراها وفد من المجلس التصديرى للملابس إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لحضور معرض نظمه اتحاد مستوردى المنسوجات خلال الأيام الماضية.

وكان المجلس التصديرى للملابس قد أعلن عن خطة ترويجية إلى أسواق عدة لصادرات الملابس خلال هذا العام مثل ألمانيا ولا تعتمد فقط على السوق الأمريكية، ولكن ستشمل أيضاً أسواقاً أخرى، وإسبانيا خلال الأسابيع المقبلة، لإنعاش صادرات القطاع.

وأشار وائل علما، رئيس مجلس إدارة شركة «برفكت للصناعات النسيجية»، نائب رئيس المجلس التصديرى للغزل والنسيج سابقاً، إلى أن صادرات قطاع الغزل والنسيج لم تكن جيدة خلال 2012 مقارنة بالنتائج التى تحققت فى 2011، نظراً للأزمات التى أصابت عدداً من الأسواق الخارجية، فضلاً عن التراجع الذى شهدته أسعار الغزول والأقطان عالمياً، مما خفض من قيمة الصادرات، فضلاً عن تردى الأوضاع الداخلية.

وأضاف أنه يتوقع تحسن مؤشر صادرات قطاع الغزل والنسيج خلال عام 2013 مقارنة بالعام الماضى، أما عن شركة «برفكت» فتوقع علما أن تشهد صادرات الشركة من غزول قطنية موجهة إلى أسواق أوروبا وتركيا نمواً بنحو %20 مقارنة بالعام الماضى، معتمدة فى ذلك على خطة توسعات بمصانع الشركة لرفع الطاقات الإنتاجية.

وربط حمادة القليوبى، رئيس جمعية مستثمرى ومصدرى المحلة الكبرى توقعاته بحدوث أى نمو فى صادرات قطاع الغزل والنسيج هذا العام، بتحسن واستقرار الأوضاع الداخلية، خصوصاً مع الذكرى الثانية لثورة 25 يناير، فضلاً عن ترقب ظهور نتائج المحاكمات للمتهمين فى مجزرة بورسعيد، وما سيترتب على الحكم والذكرى الثانية من أوضاع داخلية جديدة بالسوق المحلية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة