أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

زيادة الأسعار ترفع أرباح شركات النفط العالمية خلال الربع الأول


إعداد - هدي ممدوح
 
كشفت شركة النفط »أكسون موبيل« الأمريكية مؤخراً عن ارتفاع أرباحها الفصلية خلال الربع الأول من العام الحالي بحوالي %38، بسبب ارتفاع إنتاج وأسعار خام النفط.

 
ورغم اتسام تلك النتائج المالية بالإيجابية، فإنها خالفت توقعات محللي »وول ستريت« الذين توقعوا أن يؤثر قانون الرعاية الصحية وتراجع عمليات التكرير علي أرباح أكبر شركة نفط أمريكية.
 
وفي بيان للشركة، ذكر »ريكس تيلرسون«، الرئيس التنفيذي لـ»أكسون موبيل«، أن نتائج شركته تعكس ارتفاع الآداء الإنتاجي وارتفاع هوامش أرباح الصناعات الكيماوية بينما لا يزال هامش الصناعات التحويلية في تراجع.

 
وطبقاً لما ذكرته وكالة »رويترز« فقد بلغ متوسط سعر النفط الأمريكي نحو 79 دولاراً للبرميل في الربع الأول، وهو أعلي بحوالي 3 دولارات علي متوسط أسعار الربع الأخير من العام الماضي، وأعلي كثيراً من متوسط أسعار الربع الأول من العام الماضي التي سجلت 43 دولاراً للبرميل.

 
وبلغت أرباح »أكسون« نحو 6.3 مليار دولار، بما يعادل 1.33 دولار للسهم الواحد، مقارنة مع أرباحها في الفترة نفسها من العام الماضي، والتي بلغت 4.55 مليار دولار بما يوازي 92 سنتاً للسهم، وأشارت الشركة إلي أن قانون الرعاية الصحية أدي إلي تراجع أرباحها بنحو 200 مليون دولار، بما يعادل تراجع قيمة أسهمها بحوالي %4.

 
أما توقعات المحللين، فقد كانت تشير إلي تحقيقها أرباحاً بحوالي 1.41 دولار للسهم.

 
من جهته، وصف »جايسون جاميل«، محلل النفط في مؤسسة »ماكواريش للأبحاث، أرباح »أكسون« في الربع الأول بالخسارة الكبيرة الناتجة عن إقرار قانون الرعاية الصحية.

 
وارتفع الإنتاج النفطي للشركة في الربع الأول بنحو %4.5، مقارنة بالربع الأول من العام الماضي، مدفوعاً بارتفاع إنتاج الشركة من الغاز الطبيعي المسيل في قطر.

 
وارتفعت إيرادات الشركة لتبلغ 90.25 مليار دولار مقابل 64.03 مليار دولار في الربع السابق، مقارنة بتوقعات المحللين بأن تحقق أكبر شركات النفط الأمريكية إيرادات بقيمة 96.4 مليار دولار.

 
أما شركة »شيفرون« الأمريكية، فقد ارتفعت أرباحها بأكثر من الضعف، حيث عوض ارتفاع أسعار النفط تراجع إيراداتها من عمليات تكرير النفط التي قامت بها الشركة.

 
وارتفع صافي الأرباح لتبلغ 4.55 مليار دولار بما يعادل 2.27 دولار للسهم، مقارنة بأرباحها في الربع نفسه من العام الماضي والتي سجلت 1.84 مليار دولار و92 سنتاً للسهم الواحد، وجاءت تلك النتائج بسبب ارتفاع المبيعات بنسبة %34 لتحقق إيرادات بحوالي 46.7 مليار دولار، وبذلك تكون أرباحها الصافية قد ارتفعت بنحو %147.

 
وتأتي النتائج الفصلية لثاني أكبر شركات النفط الأمريكية لأول مرة تحت الرئاسة التنفيذية لـ»جون اطسون«، الذي يعتزم التحول إلي مشاريع مصافي التكرير النفطي بالتوازي مع الاستمرار في مشاريع إنتاج النفط والغاز.

 
حيث ارتفع إنتاج الشركة من النفط والغاز ليبلغ 2.78 مليون برميل نفط يومياً خلال الربع الأول، حيث رفعت الشركة من إنتاجها في الولايات المتحدة، ونيجريا، وأنجولا، وكازاخستان.

 
في حين سجل قطاع التكرير أرباحاً بلغت 82 مليون دولار خلال الربع ذاته، مقارنة بـ136 مليون دولار في العام السابق.

 
ولم يختلف وضع شركة »توتال« الفرنسية عن باقي شركات النفط، حيث سجلت الشركة ارتفاعاً في أرباحها الفصلية بنحو %14، مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق لتبلغ أرباحها حوالي 3.46 مليار دولار.

 
وفي بيان لها، ذكرت الشركة أن مبيعاتها ارتفعت لتؤدي إلي زيادة إيراداتها بنسبة %25 نظراً لارتفاع سعر خام برنت بنحو %70 بالنسبة إلي الربع الأول من العام 2009.

 
وفيما يتعلق بشركة »بريتيش بتروليم BP « فقد ذكرت وكالة »فرانس 24« أنها فاقت كل التوقعات لتسجل ارتفاعاً في أرباحها الصافية بنحو %135 في الربع الأول، مقارنة بالربع نفسه من العام الماضي، بسبب ارتفاع أسعار الغاز والنفط الخام، حيث بلغت أرباحها 6.08 مليار دولار.

 
ولكن تراجعت أسهم المجموعة مؤخراً بعد إعلانها عن مسئوليتها الكاملة عن تسرب بقعة النفط في خليج المكسيك، ورأي بعض المحللين أن ذلك الأمر لا ينبغي أن يؤثر علي أسهم المجموعة خلال المدي القصير، حيث إن التأمين سيغطي نفقات إزالة تلك البقعة، الأمر الذي لا يؤدي إلي الضغط علي المجموعة.

 
وذكرت »BP « - ثالث أكبر شركة نفط غربية من حيث القيمة السوقية - أن إنتاجها من الغاز والنفط كان مستقراً إلي حد كبير خلال الربع الأول، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، حيث بلغ إنتاجها نحو 4.01 مليون برميل نفط يومياً، ونفس الاتجاه لم تغيره شركة »رويال دويتش شل« والتي سجلت أرباحاً أفضل من المتوقع خلال الربع الأول، نظراً للأسباب نفسها التي أدت إلي ارتفاع أرباح شركات النفط العالمية الأخري.

 
فقد ارتفع إنتاج »شل« من الغاز والنفط بنحو %6 في الربع الأول، مقارنة بالربع نفسه من العام الماضي، ليبلغ 3.59 مليون برميل يومياً.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة