أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

العملاء يلاحظون عودة الأسعار للارتفاع نسبياً‮ ‬في دورة العام الحالي


إسلام سمير- محمود إدريس- إبراهيم الغيطاني

شهد المعرض العقاري الأكبر في مصر »نكست موف« حضوراً كثيفاً من شركات الاستثمار والتسويق العقاري، حيث بلغ عدد الشركات العارضة 40 شركة، وتميز نكست موف هذا العام بتعدد وتنوع المشروعات التي طرحتها كل شركة، وإن غلبت المشروعات السكنية والسياحية علي معظم مشروعات الشركات.


وأشاد الزائرون بحسن تنظيم المعرض والإعداد الجيد لإقامته، واتفقوا علي أن تواجد شركات بهذا الحجم أتاح للزائر الحصول علي معلومات مختلفة عن جميع الوحدات المعروضة من قبل الشركات، مما وفر حرية الاختيار للعميل.

بينما انتقد معظم الزائرين ارتفاع أسعار الوحدات السكنية مضيفين أن أسعارها مبالغ فيها من قبل الشركات، بينما رأي آخرون أن أسعارها منخفضة نسبياً مقارنة بأسعار الوحدات ما قبل الأزمة، ووصف أحد الزائرين المعرض بأنه »معرض عالمي ولكن للصفوة«، وأبدي الزائرون سعادتهم بتنوع تصميمات الوحدات السكنية والشاليهات، وكذلك بتوافر جميع المساحات التي تلائم رغبات كل الأفراد.

واقترح عدد من رواد المعرض إقامته مرتين في العام، أو مد فترة إقامته لمدة أسبوع، واتفق معظم الزائرين علي ضرورة تواجد الشركات التي تخاطب الفئات المتوسطة.

وبالرغم مما شهده المعرض الحالي من انتقادات عديدة فإن المعارض العقارية تظل أداة مهمة لدي المطورين العقاريين لتنشيط المبيعات، خاصة في ظل أزمة الركود التي شهدتها السوق العقارية خلال العامين الماضيين.

وأبدي محمد سيف، مدير مبيعات بأحد فروع فودافون ارتياحه لتنوع أسعارالوحدات السكنية داخل المعرض، فنجد أن بعض الوحدات يبلغ سعرها 100 ألف جنيه بينما أخري تصل لـ800 ألف، ويمثل هذه ميزة  كبيرة التي يوفرها المعرض وناشد الجهات المعنية بإقامة المعرض مرتين في العام حتي يتاح للشركات عرض مشاريعها وكذلك فإن العملاء يكون لديهم الفرصة للبحث عن الوحدات التي تلائمهم، فيما اختلف جرجس فوزي مهندس ديكور، حيث قال إن المعرض شهد مبالغة كبيرة من جانب الشركات في الأسعار فتصل أسعار بعض الوحدات صغيرة المساحة إلي 900 ألف وهو ما يجعل المعرض يستهدف فئات بعينها مضيفاً أن الأسعار تلائم الأفراد الذين ترتفع دخولهم الشهرية ويتجاهل باقي الفئات، ويري فوزي أن تصميم الوحدات تقليدي جداً، إلا أن هناك بعض المشروعات أثارت اهتمامه، من بينها ستون تاورز الذي يتميز بتصميمه البديع.

وأثني أحمد كمال علي تنظيم المعرض، وكذلك وجود عدد كبير من العارضين، وأكد أن أسعارالوحدات تعتبر منخفضة نسبياً مقارنة بالأسعار ما قبل الأزمة المالية.

من ناحية أخري أشار محمد فوزي، أحد الزائرين، أن المعرض استطاع أن يوفر جميع الأسعار بما يتناسب مع جميع الفئات، وأوضح أن شركة أوراسكوم للإسكان التعاوني تعتبر الشركة العارضة الوحيدة التي سعر الوحدة فيها يبدأ من 120 ألف جنيه -ضمن المشروع القومي للإسكان-، وأشار نبيل عبدالوهاب، مهندس بشركة بتروجيت، إلي أن أسعار الوحدات المعروضة معتدلة إلي حد ما، وتعبر عن حالة السوق العقارية في مصر، وأضاف أن أسعار الوحدات ملائمة لجميع الشرائح الاجتماعية باستثناء وحدات محدودي الدخل، التي تمثل النسبة الكبري من الشعب المصري والتي يتم استعراضها في معارض أخري تستهدف هذه الفئة.

وأظهر عبدالوهاب إعجابه بالتصميم الهندسي والمعماري للمعرض، مضيفاً أنه يشد انتباه الزائرين، حيث بذلت الشركات جهداً كبيراً في عرض مشروعاتها المختلفة، وأشاد بالمظهرالحضاري في الدخول والخروج من وإلي المعرض.

وانزعج أحمد علي من ارتفاع أسعار الوحدات السكنية المعروضة من قبل الشركات، موضحاً أن هذا الارتفاع يتنافي مع مستويات الدخول، وقال إن التصميم الخاص بالمعرض كان جيداً، وأشاد بالتعاون الذي أظهره موظفو الشركات في عرض مشروعات الشركة.

وأوضح أحد الزائرين للمعرض أن تجمع الشركات في مكان واحد مكن الزائر من التعرف علي جميع المعلومات الخاصة بالوحدة السكنية والمشاريع للشركات المختلفة، مما يتيح له الاختيار من بين الوحدات الكثيرة المعروضة.

بينما أوضح محمود سمير، لواء شرطة سابق، أن فكرة إقامة معرض عقاري تفيد كل من العارض والعملاء، مضيفاً أن ذلك يسمح بترابط أطراف المنظومة العقارية في مصر، وأكد أن حضور أحمد المغربي، وزير الإسكان، للمعرض يعطي إشارة مهمة باهتمام الوزارة بدعم القطاع العقاري في مصر، وأشاد بتوقيت المعرض حيث جاءت إقامته قبل شهور الصيف مما أتاح للعملاء فرصة البحث عن عقارات سياحية مناسبة.

وقالت نرمين المهندس، ربة منزل، إنها من الزائرين الدائمين للمعرض، وأبدت إعجابها بتصميم جناح شركتي بالم هيلز ورؤية.

وأشارت إلي أن الأسعار هذا العام مرتفعة نسبياً عن العام الماضي، واقترح محمد عبدالفتاح، عقيد، جعل رسوم دخول المعرض مجانية أو رمزية للزائرين، حتي يتسني لعدد أكبر من المواطنين زيارته، تمني حضور جميع الشركات في المعرض وبرر بأن المعروض من الوحدات سيزيد مما يتيح للعميل أسعاراً ومساحات تلائمه.

واندهش محمود الجمسي من ارتفاع الأسعار بالرغم من تبعات الأزمة المالية العالمية، مضيفاً أنه كان يتوقع انخفاض أسعار الوحدات السكنية عن مثيلاتها في العام الماضي، واستكمل أنه أرجأ عملية الشراء للعام الحالي بناء علي هذا الاعتقاد، ولكنه فوجئ بارتفاع الأسعار.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة