أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

التوسع في شركات الخدمات البترولية البحرية يدعم المنافسة في التنقيب


المال - خاص

دعا خبراء قطاع البترول إلي التوسع في انشاء شركات الخدمات البترولية البحرية، وفتح السوق أمام الشركات الأجنبية، العاملة في هذا المجال، بما يضمن خلق حالة من المنافسة مع الشركة الوحيدة العاملة بالسوق المحلية.


أكد الخبراء ان توسيع دائرة المنافسة سيوفر الخدمات لشركات التنقيب بأقل التكاليف.
 
 عزت معروف


وأوضحوا ان شركات خدمات البترول البحرية تقدم الأجهزة والمعدات وباقي الخدمات اللوجيستية إلي المنصات البحرية ومواقع الحفر، والخدمات الميكانيكية المطلوبة علي الأرصفة البحرية، الأمر الذي يحتم ضرورة تنوع الخدمات المقدمة ومتابعة أحدث الوسائل التكنولوجية بمجال النقل البحري.

وأشار المهندس مدحت السيد، القائم بأعمال شركة خدمات البترول البحرية في تصريحات له، إلي تنفيذ 7 مشروعات بترولية العام الماضي، شملت تطوير حقول جنوب غرب جبل الزيت وصيانة حقول خليج السويس ومشروعات خط منصة إنتاج حقل الحمد 12، وكذلك إعادة تأهيل حقول جابكو وتغيير مجمع بلوف حقل التمساح، ونقل وتركيب منصة بورفؤاد بالبحر المتوسط.

أكد الدكتور حمدي البنبي، وزير البترول الأسبق، ان الشركات التي تعمل بمجال البحث والتنقيب بالمناطق البحرية تمتلك منصات بحرية وشركة خدمات البترول البحرية ومراكب ووحدات نقل متطورة لنقل المعدات والأفراد والأغذية والطفلة، كما تمتلك الشركة ورشاً عائمة تمد خطوط أنابيب للزيت الخام والغاز الطبيعي في المياه وتقوم بتركيب المنصات البحرية.

وأضاف ان الشركات القائمة بخدمات البترول البحرية تحتاج إلي كوادر وخبرات مدربة تستطيع التعامل مع جميع المشكلات التي من الممكن ان تواجهها حال ارتفاع أو انخفاض التيار بالبحار.

وأوضح »البنبي« ان شركة خدمات البترول البحرية تستطيع تلبية جميع احتياجات شركات البترول دون تقصير وأنها تقوم بتنفيذ عمليات ومشروعات بالدول الأجنبية والعربية، وقال: إذا احتاجت شركات البترول المصرية المزيد من الوحدات البحرية في حالات الطوارئ، تقوم الشركة بالاستعانة بوحدات نقل بحري أجنبية غير مصرية مشيراً إلي ان تكلفة صيانة وتشغيل تلك الوحدات مرتفعة.

وأشار »البنبي« إلي أنه في حال ارتفاع حجم السوق ستقوم الشركة بشراء وحدات بحرية جديدة خاصة بها، ولكن الزيادات التي تحدث في الطلب حتي الآن مؤقتة ومن الأيسر ان تستعين الشركة بوحدات من الخارج، لتلبية وسد تلك الاحتياجات، موضحاً أنه لا توجد قوانين تمنع دخول شركات أجنبية للمنافسة مع الشركة المصرية الوحيدة العاملة بالقطاع، ولكن العبرة بالعطاءات المقدمة حول الخدمات بأقل التكاليف، ولكنه أوضح ان الشركة تستحوذ علي السوق بشكل كامل وتقدم أفضل العروض، وأرخص الأسعار بالإضافة إلي امتلاكها وحدات عديدة للصيانة والتشغيل.

وأضاف »البنبي« أنه إذا قامت الشركات الأجنبية المتخصصة في ذلك المجال بالنفاذ إلي السوق المحلية بأسعار أقل من التي تقدمها شركة خدمات البترول البحرية فسوف تستعين بها الشركات البترولية المصرية دون قيد أو شرط ولكن معظم الشركات الأجنبية لا يفضل العمل بالمشروعات طويلة الأجل وهو ما ينطبق علي مشروعات البحث والتنقيب بالمياه العميقة.

وقال الدكتور عزت معروف، عضو لجنة الطاقة والصناعة بجمعية رجال الأعمال: لا مانع من زيادة عدد شركات خدمات البترول البحرية، خاصة في ظل الزيادة الأخيرة في عدد الاتفاقيات الخاصة بالبحث والتنقيب عن الغاز والخام بالمياه العميقة الأمر الذي يجعل من تنوع الخدمات، وزيادة عدد الشركات، فرصة حقيقة للاسراع في تنفيذ هذه الاتفاقيات بحيث لا يكون الأمر حكراً علي شركة واحدة تعمل بالسوق دون منافس.

وأكد أحد الاستشاريين الاقتصاديين ان شركة خدمات البترول البحرية تعمل وفقاً للجدول الزمني المقدم لها من الشركات البترولية المصرية التي تتعامل معها مؤكداً ان ذلك يجعلها أكثر قدرة علي تنفيذ أعمالها وتعاقداتها بالتوقيت المحدد دون تأخير أو تقصير، ومن هنا افتقدنا الحاجة لوجود شركات جديدة، مشيراً إلي ان شركة خدمات البترول البحرية ليست  المسئول عن حوادث التلوث البترولي بالبحار والمحيطات.

جدير بالذكر ان هناك مراكز بترولية متخصصة في ازالة التلوث البترولي بالبحر الأبيض ورأس غارب ورأس شقير، ومن الممكن ان تستعين الناقلات البترولية البحرية العملاقة بشركة خدمات البترول البحرية، لإزالة التلوث بشكل سريع، نظراً لامتلاك الشركة وحدات إطفاء بحرية متطورة وسريعة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة