أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

مبيعات الأجانب والعرب والمؤسسات تُفقد البورصة‮ ‬%1.35


كتب - أحمد مبروك:
 
هبطت أمس كل الأسهم القيادية في ظل استمرار حالة عدم اليقين بالسوق بشكل عام رغم البيان الذي أرسلته شركة »أوراسكوم تليكوم« والذي لم يبدد الغيوم حول مفاوضاتها مع مجموعة »MTN «، وأدي استمرار حالة عدم اليقين أمس إلي انخفاض السوق لتستهدف كل الأسهم القيادية مستويات الدعم التي تتداول بالقرب منها، عدا سهم »أوراسكوم تليكوم« الذي تحرك أمس بشكل عرضي ليعكس حالة الترقب التي سيطرت علي المتعاملين حتي بعد بيان الإفصاح.


 
وفقد أمس مؤشر EGX 30 قرابة 102.48 نقطة، ليغلق تعاملات الأربعاء عند مستوي 7500.56 نقطة، منخفضا بنسبة%1.35  عن اغلاق أمس الأول عند مستوي7603.04 نقطة.

 
ورجح متعاملون بالسوق أن تواصل الأسهم القيادية تراجعها اليوم في جلسة نهاية الأسبوع الحالي، لتستهدف مستويات الدعم التي تتداول بالقرب منها، لينخفض مؤشر EGX 30 مستهدفا مستوي دعمه التالي عند مستوي 7400 نقطة تقريبا، خاصة في ظل عدم نجاح أسعار آخر تنفيذات تمت علي معظم الأسهم القيادية في التفوق علي متوسطات أسعار الاغلاق .

 
وأشار منفذو عمليات إلي أن انخفاض السوق أمس بشكل عام امر طبيعي في ظل انتظار المتعاملين تأكيدا من شركة »أوراسكوم تليكوم« عن وجود مفاوضات صريحة عن بيع ذراعها بالجزائر لمجموعة »ام تي إن«، إلا أن إفصاح »أوراسكوم تليكوم« يعتبر بحاجة إلي افصاح آخر يفسر ما جاء بالإفصاح الأول ويبدد الغموض، وهو ما انعكس سلبا علي السوق بشكل عام وأدي إلي تراجع معظم الأسهم المدرجة، خاصة في ظل إيمان المتعاملين بعدم تمكن السوق من معاودة استهداف واختراق مستوي 7700 نقطة من جديد دون وجود أخبار إيجابية من شركة »أوراسكوم تليكوم«، كما أن هبوط معظم الأسهم القيادية أمس يمكن تفسيره بموجات بيعية علي مستوي العالم، وهو ما انعكس أمس الأول علي مؤشرات البورصة الأمريكية والاوروبية.

 
علي صعيد التحليل الفني، قال إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني بشركة أصول للسمسرة، إن تعاملات الأربعاء شهدت جني أرباح علي الأسهم القيادية والسوق بشكل عام، كما أن جني الأرباح استمر حتي نهاية الجلسة، وهو ما لم يساعد أسعار آخر تنفيذات تمت علي الأسهم من التفوق علي متوسطات أسعار الاغلاق، الأمر الذي أدي إلي اغلاق مؤشر EGX30 تعاملات الأربعاء عند مستوي 7460 نقطة، وفقا لأسعار آخر تنفيذات تمت علي الأسهم، بما يمهد لاستهداف المؤشر مستوي 7400 نقطة تقريبا اليوم.

 
وأوضح »السعيد« أن افصاح »أوراسكوم تليكوم« أمس لم يضف أي جديد للمتعاملين، وجعل من إيقاف التعامل بشهادة الايداع الدولية والسهم وكأنه لم يكن، وهو ما انعكس علي حركة السهم خلال تعاملات الأربعاء بين مستويي 7.87 جنيه والذي يعد مستوي مقاومة رئيسياً لحركة السهم ومستوي دعم 7.4 جنيه، والذي إن فشل اليوم في التماسك فوقه، سينخفض مستهدفا مستوي دعم 7 جنيهات من جديد.

 
فيما أشار رئيس قسم التحليل الفني بشركة أصول للسمسرة إلي أن سهم المصرية للاتصالات كان من اكثر الأسهم القيادية تأثرا أمس بجني الأرباح، حيث انخفض إلي مستوي 18.15 جنيه القريب من مستوي دعم 18 جنيهاً والذي يعد مستوي إيقاف الخسائر علي المدي القصير، لذا ينصح بالاحتفاظ بالسهم في حال بقائه فوق ذلك المستوي، حيث إنه في تلك الحالة سيمهد لاستهداف مستوي مقاومة 20 جنيهاً.

 
وأغلق السهم تعاملات الأربعاء عند مستوي18.46  جنيه منخفضا بنسبة %3.95 عن اغلاق أمس الأول عند مستوي 19.22 جنيه.

 
من ناحية أخري، أوضح »السعيد« أن سهم مجموعة طلعت مصطفي واصل فشله في بلوغ مستوي مقاومة 9 جنيهات، وهو الأمر الذي يدعو للتنبؤ بهبوط السهم مستهدفا مستوي دعم 8.25 جنيه علي المدي القصير، في حين حدد السعيد مستوي ايقاف الخسائر للسهم تحت مستوي 8 جنيهات، كما من المرجح للسهم التحرك عرضيا اليوم بين مستويي 8.25 جنيه و8.6 جنيه.

 
ووصل سهم البنك التجاري الدولي أمس الأول إلي اعلي مستوي تاريخي له عند 76 جنيهاً واغلق عند مستوي 75.3 جنيه وفقا لأسعار آخر تنفيذات، وهو السيناريو الذي كرره أمس، لذا نصح السعيد بمراقبة مستوي 76 جنيهاً والذي إن كسره لأعلي سيمهد لاستهداف مستوي 80 جنيهاً علي المدي القصير، بينما حدد مستوي ايقاف الخسائر عند مستوي 72 جنيهاً.

 
واغلق السهم تعاملات الأربعاء عند مستوي75.02  جنيه وفقا لمتوسطات أسعار الاغلاق، منخفضا بنسبة %0.5 عن اغلاق أمس الأول عند مستوي 75.42 جنيه.

 
وأشار »السعيد« إلي أن سهم »موبينيل« انخفض أمس ليصل إلي أدني مستوي له منذ 4 أشهر تقريبا عند مستوي 196.1 جنيه، ليعلن ملامسته مستوي دعم 197 جنيهاً، الأمر الذي يدعو إلي مراقبة ذلك المستوي حيث إذا فشل السهم في البقاء فوقه اليوم، سيهوي مستهدفا 186 جنيهاً والذي قد يحد من جني الأرباح الذي يمر به السهم، حيث ينصح باعادة الشراء عند ذلك المستوي بهدف المتاجرة السريعة والبيع عند مستوي مقاومة 213 جنيهاً.

 
من جانب آخر، أشار رئيس قسم التحليل الفني بشركة أصول إلي أنه رغم هبوط سهم المنتجعات خلال النصف الأول من تعاملات الأربعاء ليكسر مستوي دعم 2.9 جنيه لأسفل وملامسة مستوي 2.74 جنيه، فإنه تمكن من الارتداد بقوة والاغلاق علي مستوي 3.08 جنيه، الأمر الذي يدعو للتنبؤ بأنه إذا تمكن السهم من التماسك اليوم فوق مستوي 3.09 جنيه سيستهدف مستوي 3.25 جنيه علي المدي القصير، وفي تلك الحالة سيتم تحديد مستوي دعم السهم الجديد عند مستوي 2.7 جنيه.

 
وسيطر أمس الاتجاه البيعي علي تعاملات الأجانب والعرب، حيث مثل الأجانب %14.32 من التعاملات بصافي بيع بقيمة 73.25 مليون جنيه، في حين سيطر العرب علي %5.09 من السوق صافي بيع بقيمة 59.47 مليون جنيه، في حين اتجه المصريون أمس إلي الشراء بصافي قيمة132.7  مليون جنيه ممثلين %80.6 من السوق.

 
واتجهت المؤسسات إلي البيع أمس ممثلين%46  من السوق، في حين سيطرت النزعة الشرائية علي تعاملات الأفراد محتلين%53.8  من السوق.

 
وتم التعامل أمس علي 174.2 مليون سهم بقيمة 1.279 مليار جنيه، فيما بلغت تعاملات المتعاملين الرئيسيين 385 مليون جنيه.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة