أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

2.2 مليار دولار خرجت من مصر خلال الربع الأخير من 2012


 معتز بالله محمود

أكد طاهر شريف، سكرتير عام غرفة التجارة المصرية البريطانية، أن الغرفة رصدت هروب الاستثمارات الأجنبية إلى الخارج وتحديدا الى بريطانيا وكندا، بالإضافة إلى تصفية عدد من صناديق الاستثمار، لافتا الى تراجع خريطة الاستثمارات فى قطاعات الزراعة والسياحة والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى الأشهر الأخيرة مع استقرار نسبى فى قطاعات الصناعة والبترول والطاقة.

وشدد شريف على أن هناك اتجاها لضخ استثمارات جديدة، إلا أنها لا تزال مرهونة بالاستقرار السياسى فى البلاد، لافتا الى أن تغيير الوزارات بصورة متعاقبة يمثل عائقا أمام ضخ الاستثمارات يؤدى إلى تباطؤ فى أحجام الاستثمارات المتوقع ضخها فى مصر ومنها 1.1 مليار دولار من شركة بريتش بيتروليم العالمية "العاملة في قطاع التنقيب عن الغاز"، موضحا أن هناك 2.2 مليار دولار خرجت من مصر خلال الربع الأخير من 2012.

وأشار سكرتير عام غرفة التجارة المصرية البريطانية، إلى أن الظروف الاقتصادية الصعبة التى تمر بها القارة الأوروبية حاليا وتحديدا بعض الاقتصادات المتعثرة بها تمثل فرصة ذهبية للاقتصاد المصرى لجذب بعض الاستثمارات التى تسعى للخروج منها، شريطة تحسن الأوضاع السياسية والاقتصادية بمصر، مشددا على أن مساعدة الاتحاد الأوروبى لمصر مرهونة بالثقة فى الاقتصاد المصرى واستقرار مؤسسات الدولة والتى لن تتحقق إلا بعد حصول مصر على قرض صندوق النقد الدولى.

وأضاف طاهر شريف أن مصر تتمتع ببنية اقتصادية قوية، ونظام مصرفي قوي يساعد في الناتج القومي بنحو 80% من إجمالي حجم تمويل البنية التحتية التي تصل إلي 300 مليار دولار، مؤكدا أن حجم استثمارات بريطانيا العام الماضي لم يتأثر بالأحداث الاقتصادية، حيث بلغت قرابة 410 ملايين دولار، محذرا من استمرار عدم التوافق والاضطراب السياسي.

من جانبه أكد محمد عباس عطية محافظ الإسكندرية أن المحافظة بإمكانها أن تفتح مركز ميناء قويا ومحوريا لجذب التجارة والاستثمارات والتصنيع لتصبح سوقا واعدة لحوالي 1.4 مليون مستهلك، في ظل انضمام مصر لعدة تجمعات تجارية مع الاتحاد الأوروبي والكوميسا والأسواق العربية، والتي ترتبط معها بالاتفاقيات التجارية.

 

وأشار، خلال مؤتمر تنمية التبادل التجاري بين مصر وبريطانيا، الذي نظمته غرفة التجارة المصرية البريطانية بالتعاون مع غرفة تجارة الإسكندرية بحضور أحمد الوكيل رئيس الإتحاد الغرف التجارية وديفيد بلازر ويك رئيس الغرفة البريطانية وطاهر شريف سكرتير عام الغرفة، إلي أن بريطانيا أهم شريك أوروبي لمصر وتصل استثماراتها إلي 5.4 مليار دولار موزعة علي 1100 مشروع.

وقال عمرو حسين، عضو الغرفة المصرية البريطانية، إن مصر تعاني من تخبط سياسي وتدهور اقتصادي لم تصل إليه من قبل، وقد تدخل مرحلة الانهيار خلال الفترة المقبلة، إذا لم نتدارك الأمر سريعًا.

وأضاف أنه بالمقارنة ما بين دولة علي وشك الإفلاس مثل اليونان وتقوم الدول الأوروبية بدعمها، يصل احتياطيها النقدي إلي 30 مليار دولار في حين يبلغ احتياطي مصر 15 مليار دولار فقط، مما يعني قرب دخوله مرحلة الخطر.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة