أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

إلغاء مزاد لبيع‮ ‬170‮ ‬ألف متر ملك‮ »‬الإصلاح الزراعي‮«‬


محمود إدريس
 
ألغت جمعية الإصلاح الزراعي جلسة المزاد التي أدارها الخبير المثمن إبراهيم حسن الثلاثاء الماضي لبيع أرض مساحتها الكلية 170.9 ألف متر بمنطقة المرج لعدم وصول الأسعار المعروضة للحد الأدني الذي تم تحديده للقبول بالبيع.


 
وصل أعلي سعر تم عرضه لشراء الأرض إلي 398 جنيهاً للمتر مقابل 400.25 جنيه، وهو الذي حددته الجمعية.

 
وتعد جلسة المزاد التي أقيمت بالاتحاد التعاوني الإسكاني الأسبوع الماضي، الجلسة الرابعة التي يتم إلغاوها لبيع الأرض المملوكة للاتحاد.

 
وكانت جلسة المزاد قد شهدت أجواءً ساخنة بعد أن اكتشف عدد من المتزايدين وجود تربيطات بين 9 من المشاركين في المزاد، وطالبوا إدارة الجمعية والمستشار بمجلس الدولة والمشرف علي المزاد بإلغائه.

 
المزاد بدأ هادئاً قبل أن يتسم بالتسارع إلي أن وصل سعر المتر إلي 395 جنيهاً، قبل أن تتراجع وتيرة المزايدة، ويبدأ المتنافسون علي الفوز بالأرض بزيادة السعر بقيم منخفضة تتراوح بين 50 قرشاً وجنيه للمتر، إلي أن وصل إلي 398 جنيهاً الذي مثل نقطة مقاومة في المزاد، حيث لم يزيد أحد لمدة ربع ساعة إلي أن أعلن مراقب الجلسة أن الحد الأدني لسعر المتر 400.25 جنيه والذي يرتفع عن أعلي سعر بـ2.25 جنيه.

 
وأدي كشف مراقب الجلسة عن الحد الأدني للسعر الذي يمكن قبوله لبيع الأرض إلي قيام نجو 9 من الذين حضروا المزاد بالاتفاق علي قيام أحدهم بتقديم هذا السعر ليقوموا بعد ترسيتها عليه بتقسيمها فيما بينهم حسب قدرات كل منهم وهو ما اكتشفه عدد من المتزايدين وطالبوا بإلغاء المزاد.

 
وتوالت الأحداث الساخنة والمفاجآت، حيث ظهر أحد المحامين الذي ينوب عن أحد التجار الذين لم يشاركوا في المزاد، وزعم ملكية موكله للأرض وأنه حرر دعوي لإثباتها، مما دعا جميع الحضور للتسابق علي استرداد قيمة التأمين وعدم الاستمرار في المزاد رغم تأكيدات المستشار القانوني للجمعية ملكيتها للأرض.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة