جريدة المال - «رأس الحكمة» فى انتظار المشروعات السياحية
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

الإسكندرية

«رأس الحكمة» فى انتظار المشروعات السياحية

علاء أبو زيد محافظ مطروح
علاء أبو زيد محافظ مطروح
علاء أبو زيد محافظ مطروح



■ محافظ مطروح والقوات المسلحة ينجحان فى احتواء أزمة الأهالى

المال ـ خاص

انتهت اللجنة المكلَّفة بالقيام بأعمال الرفع المساحى لمنطقة رأس الحكمة بالساحل الشمالى الغربى، من أعمالها لوضع تصور للعائلات المتضررة من طرح المنطقة للاستثمار السياحى.

وشارك اللجنة ممثلون عن القبائل بالمنطقة، فتمّ وضع حصر لجميع الأراضى الزراعية والفضاء والمبانى المقامة على الأراضى، بدقة؛ حفاظًا على حقوق المواطنين بالمنطقة، بتعاون الأهالى وصولًا لصرف تعويضات عادلة لهم.

وقام اللواء علاء أبو زيد محافظ مطروح، واللواء كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، بداية الشهر الماضى، بتوزيع التعويضات لأهالى رأس الحكمة، وعددهم 40 أسرة، والتى بلغت 10 ملايين جنيه؛ تمهيدًا لإقامة منطقة سياحية واعدة.

ترجع بداية الأزمة إلى منتصف العام الماضى مع الإعلان عن إقامة مشروع استثمارى سياحى بالمنطقة، حيث ادعى بعض المواطنين تهجير أهالى رأس الحكمة من منازلهم وأراضيهم وزراعاتهم، رغم أن الأرض التى سيُقام عليها المشروع فى المنطقة الواقعة بين قرية فوكة الغربى وقرية سيدى حنيش الشرقى- مِلك لهيئة التنمية السياحية بموجب قرار جمهورى صادر عام 1975 مع اعتبار كردونات قرى رأس الحكمة والقواسم والداخلة وضواحيها، خارج قرار التخصيص.

وأكدت محافظة مطروح أن هذا المشروع السياحى لا يقل أهمية عن مشروع الضبعة النووى، وأنه سيتم طرحه على البورصة العالمية للاستثمار السياحى؛ لدفع عجلة التنمية الاقتصادية بمصر للأمام؛ لما يتيحه المشروع من فرص عمل لأبناء المنطقة وغيرهم، ويصب فى المصلحة العامة للدولة. 
ونفى محافظ مطروح عقب تداول هذه الأنباء ادعاء بعض مَن سمّاهم "المُغرضين وأصحاب المصالح والأجندات" بتهجير أهالى رأس الحكمة من منازلهم وأراضيهم وزراعتهم.

وأكد أبو زيد أن الأرض التى سيُقام عليها المشروع فى المنطقة الواقعة بين قرية فوكة الغربى وقرية سيدى حنيش الشرقى- مِلك لهيئة التنمية السياحية بموجب قرار جمهورى صادر عام 1975، مشيرًا إلى أن كردونات قرى رأس الحكمة والقواسم والداخلة وضواحيها، خارج قرار التخصيص.

وأضاف أنه لن يقبل بأى شكل أن يُضار أى مواطن بالمحافظة خلال توليه مسئولية محافظ الإقليم، مع تحقيق مصلحة مواطنى المحافظة وتحقيق مطالبهم ورغباتهم وجلب حقوقهم وفقًا للصالح العام.

واعتبر أبو زيد أن هناك بعض أصحاب المصالح وطيور الظلام التى تسعى للخراب وتحقيق بعض المكتسبات والمصالح الشخصية، دون النظر لمصلحة الوطن الذى نسعى جميعًا للنهوض به وتنميته. 

وأشار إلى أنه لن يسمح لبعض أصحاب المصالح والساعين لتحقيق بعض المكتسبات دون النظر لمصلحة الوطن والتلاعب بأى شكل بالمواطن، وفى الوقت نفسه لن يقف أمام مصلحة المواطن وتعويضه بالصورة المناسبة، مضيفًا أنه يجب على الجميع أن يساعد المشروعات القومية التى تنهض بالدولة، والتى تم التخطيط لها وفقًا للموارد والإمكانيات المتاحة. 

وشهدت مراسم توزيع التعويضات على المواطنين حضور اللواء هشام لطفى مدير أمن مطروح، والمهندس علاء عبد الشكور السكرتير العام المساعد، والمهندس محمد شريف مدير عام الاستثمار بالمحافظة، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية بالمحافظة.

ووجّه ممثلٌ عن أهالى منطقة رأس الحكمة وعُمَد ومشايخ مطروح ورابطة شباب مطروح، الشكر لمحافظ مطروح على الوفاء بالوعد فى صرف التعويضات العادلة لأهالى رأس الحكمة، طبقًا للجنة التى قامت بالرفع المساحى للمنطقة بدقة، وتقييمها بالأسعار الحالية، ثم صرف التعويضات للأهالى الذين يقدَّر عددهم بــ40 أسرة، بإجمالى 10 ملايين جنيه.

كما قام العُمَد والمشايخ بتوجيه التحية لرئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بتواجده بين أبناء القبائل؛ حماة مصر من بوابتها الغربية، وحرصه الشديد على صرف التعويضات وفى وقت قياسى بعد الرفع المساحى مباشرة.

وأكد اللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، خلال مراسم توزيع التعويضات، أنه جارٍ الانتهاء من مدينة الضبعة السكنية هدية رئيس الجمهورية لأهالى مدينة الضبعة الشُّرَفاء.

وأضاف أنه سيتم رفع كفاءة طريق الإسكندرية مطروح ليصبح 6 حارات حتى مدينة السلوم، والانتهاء من طريق واحة جغبوب وواحة سيوة.

من جانبه أكد اللواء علاء أبو زيد، محافظ مطروح، أن توزيع التعويضات العادلة الشاملة لأهالى منطقة رأس الحكمة، بمثابة وفاء الدولة بوعودها بصرف 10 ملايين جنيه لـــ40 أسرة.

وتابع: مع إقامة منطقة استثمار سياحى ودفع عجلة التنمية الاقتصادية بمصر للأمام، سيتيح المشروع فرص عمل لأبناء مطروح، لافتًا إلى أن أعمال الرفع المساحى للمنطقة تمّت مع وجود ممثلين عن كل قبيلة مع لجنة الرفع المساحى لحصر جميع الأراضى الزراعية والفضاء والمبانى المُقامة على الأراضى بدقة؛ حفاظًا على حقوق المواطنين بالمنطقة بتعاون الأهالى، وصولًا لصرف التعويضات العادلة على المواطنين فى سهولة ويسر.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة