أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮»‬الصناعات الكيماوية‮« ‬تقدم دراسات تفصيلية للحصول علي مساندة تصديرية


كتبت - رشا شقوير:
 
تعتزم غرفة الصناعات الكيماوية باتحاد الصناعات، التقدم لصندوق تنمية الصادرات بسبع دراسات تفصيلية خلال 10 أيام، للحصول علي مساندة تصديرية، لكل من قطاعات البلاستيك، والورق والكارتون، والبويات والمواد الزجاجية، والبولي فينيل كلوريد.

 
 
شريف الجبلى 
قال الدكتور شريف الجبلي، رئيس غرفة الصناعات الكيماوية، إن الكيماويات من القطاعات الصناعية المصدرة المهمة جداً، حيث إنها تمثل أكثر من %25 من إجمالي الصادرات المصرية، ومع ذلك فإن اجمالي المساندة التصديرية التي يحصل عليها القطاع %2 فقط، مضيفاً أن القطاعات المصدرة، والتي حصلت علي مساندة تصديرية والبالغ عددها 3 قطاعات، هي العبوات الزجاجية والمنظفات وفيلم البلاسيتك للتعبئة والتغليف، زادت حجم صادراتها خلال 3 سنوات بنسبة %400 أي أنها حققت طفرة كبيرة، حيث بلغ إجمالي الشركات المستفيدة منها 30 شركة.
 
وأضاف »الجبلي« أن صادرات الصناعات الكيماوية خلال الربع الأول من عام 2010، وصلت لنحو 5 مليارات جنيه، مقارنة بـ4.5 مليار جنيه، في نفس الفترة من العام الماضي بزيادة قدرها %11 ومن المتوقع أن يصل إجمالي صادرات القطاع إلي 22 مليار جنيه بنهاية العام الحالي.
 
من جانبه، أكد الدكتور محمد راجي، المدير التنفيذي لصندوق تنمية الصادرات، أن السبب الأساسي وراء عدم استفادة قطاع الصناعات الكيماوية من برامج المساندة، التي يقدمها الصندوق، انقطاع التواصل بين أعضاء الغرفة والصندوق، مؤكداً أن إجمالي المبالغ التي حصل عليها القطاع حتي نهاية عام 2009، وصل إلي 4 مليارات جنيه، وهو رقم ضئيل مقارنة بباقي القطاعت المصدرة.
 
وأوضح »راجي« أنه في الفترة المقبلة سيتغير مفهوم المساندة التصديرية، بمعني أنه سيتم ربط نسبة المساندة بالقيمة المضافة التي يحققها القطاع، موضحاً أنه سيتم تحديد نسبة المساندة علي أساس نسبة المكون المحلي للمنتج المصدر.
 
وطالب راجي بسرعة إعداد هذه الدراسات، علي أن تشمل الأسواق الجديدة المستهدفة، وإجمالي حجم الصادرات المستهدفة خلال السنوات الأربع المقبلة، فضلاً عن توضيح القيمة المضافة للمنتج، مطالباً بضرورة تحديد مطالب المصدرين خلال الفترة المقبلة، والتي تتلخص في تنظيم بعثات تجارية للدول الأفريقية، خاصة أنها باهظة التكاليف.
 
قال خالد أبوالمكارم، عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الكيماوية، إن المجلس التصديري للصناعات الكيماوية، قام بتحديد أرقام مبدئية للمبالغ التي تحتاجها القطاعات التي تطلب المساندة، حيث حدد لقطاع البلاستيك مبلغا يصل إلي 235 مليون جنيه، والورق 166 مليون جنيه، والبويات 69 مليون جنيه، والكارتون 21 مليون جنيه.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة