أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

وعد من «الإسكان» بتقديم تسهيلات للمقاولين


كتبت - بدور إبراهيم ومحمود إدريس:

قال المهندس نبيل عباس، النائب الأول لرئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، إن الهيئة على استعداد تام لتلبية رغبات المقاولين وتقديم جميع التسهيلات لهم، مراعاة للأحداث الجارية وما شهدته من زيادات فى أسعار المواد الداخلة فى البناء. وأضاف أن الهيئة لن تتأخر عن دراسة أى طلبات يجرى تقديمها من قبل المقاولين لتقديم يد العون والتيسيرات المطلوبة لهم، خوفاً على مصير العمالة.

جاءت تأكيدات عباس رداً على مذكرة تقدم بها المهندس داكر عبداللاه، عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري، عضو الأمانة الفنية لحل مشكلات شركات المقاولات.

وتضمنت المذكرة التى تسلمتها المهندسة ناهد خفاجة، رئيس الإدارة المركزية للتشييد بوزارة الإسكان، مطالب المقاولين بضرورة احتساب مدة منفصلة للتنفيذ ليس لها ارتباط بالمدة المطلوبة نتيجة الانفلات الأمنى والاعتصامات، بالإضافة إلى احتساب فروق أسعار للبنود المرتبطة والمتداخل فيها السولار، فى ظل عدم وجودها فى العناصر المتغيرة فى بعض مشروعات الطرق.

وأوضح داكر عبداللاه أن شركات المقاولات تعانى تباطؤاً فى تنفيذ المشروعات، بسبب الأزمات الحادة فى المواد البترولية ونقص السولار بمحطات الوقود وقصره على السوق السوداء وبأسعار تصل إلى 2.5 جنيه للتر، بزيادة نسبتها %227، والتى أثرت سلباً على المعدات الثقيلة وسيارات النقل الكبيرة ونصف النقل.

كما طالت الأزمة مادة البيتومين وهى مادة أساسية فى أعمال رصف الطرق، مما أثر سلباً على جميع مشروعات الطرق، ملمحاً إلى أن الأزمة اندلعت منذ يناير 2010 عندما بدأت أسعار البيتومين رحلتها الصعودية وصولاً إلى الزيادة الأخيرة فى مارس 2012، ليتضاعف سعره 4 أمثال.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة